فوائد زيت زهرة الربيع المسائية للحمل

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٢١ ، ٩ مارس ٢٠١٧
فوائد زيت زهرة الربيع المسائية للحمل

زيت زهرة الربيع المسائية

يستخرج من زهرة الربيع المسائية (Evening Primrose) زيت غني بالأحماض الدهنية مثل حامض الجاما لينولينك الذي يحصل عليه جسم الإنسان من خلال تحويل أحماض دهنية أخرى موجودة في البذور والمكسرات، لكن تركيزه يكون بمعدلات أكبر في زهرة الربيع وبعض النباتات الأخرى، كما يحتوي هذا الزيت على العديد من المركبات المهمة الأخرى التي تدخل في تركيب جُدر خلايا الجسم، وترطب الجلد، وتنظم عمل الأعصاب والهرمونات، ويوجد له الكثير من الفوائد حيث ينصح أخصائيو الأعشاب بتناوله كمكمل غذائي لحماية الجسم من الكثير من الأمراض.


فوائد زيت زهرة الربيع المسائية للحمل

يزيد زيت زهرة الربيع المسائية الخصوبة، وذلك عند استعماله في الأيام التي تسبق فترة الإباضة، مما يساهم في زيادة الخصوبة، ويمكن البدء بأخذه في اليوم الأول من الدورة الشهرية حتى يوم الإباضة، كما يُنصح بعدم أخذه بعد التبويض لأنّه يزيد انقباضات الرحم.


فوائد زيت زهرة الربيع المسائية للحامل

  • يعجل الولادة عند النساء لكن ليس قبل الموعد المحدد، ويُفضل استشارة الطبيب المختص قبل البدء بأخذه.
  • يحضر عنق الرحم للولادة، حيث إنّه يساهم في ترطيبه مما يقلل إحداث جرح في المهبل لتسهيل عملية الولادة وتسهيل نزول الجنين.
  • يخفف الاكتئاب ويسرع الشفاء عند أخذه بعد عملية الولادة، حيث إنّ استعماله لا يتعارض مع الرضاعة الطبيعية.
  • يميّع الدم لذا يجب على النساء عدم أخذه في حال الولادة القيصرية كي لا يزيد احتمال حدوث النزيف.


تناول زيت زهرة الربيع المسائية للحامل

لا يجوز تناول زيت زهرة الربيع المسائية في مراحل الحمل الأولى، كما لا يُنصح باستعماله إلا بعد مرور ثمانٍ وثلاثين إلى أربعين أسبوعاً من الحمل، ويجب على المرأة الحامل أن تأخذ من هذا الزيت كبسولة إلى كبسولتين (500) ملغرام ، ثمّ تزيد الجرعة بشكل تدريجي حتى (2500) مليغرام مقسمة على مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم؛ وتجدر الإشارة بأنّه لا يجوز استعمال زيت زهرة الربيع لتعجيل الولادة قبل الموعد المحدد.


فوائد زيت زهرة الربيع المسائية العامة

  • يمنح الأظافر النضارة والقوة ويمنع تقصفها الأظافر؛ لاحتوائه على نسبة عالية من الأحماض الدهنية.
  • يقلل جفاف فروة الرأس ويمدها بالغذاء اللازم مما يزيد صحته وقوته.
  • يلين المفاصل ويغذيها، مما يفيد الأشخاص الذين يعانون من اهتراء المفاصل والروماتيزم لخصائصه المقاومة للالتهاب دون أي آثار جانبية.
  • يعالج احمرار البشرة لقدرته على تخفيف حدة الالتهابات وإنتاج البروستاجلاندين الذي يساهم في انقباض الأوعية الدموية الصغيرة.
  • يعالج البثور وحب الشباب، حيث إنّه يخفف المادة السميكة التي تفرزها مسامات البشرة والتي تعد المسبب الرئيسي لظهور الحبوب في الوجه.
  • يرطب البشرة ويمنح الجلد المرونة والليونة.
  • يقلل المشاكل الناتجة عن الإصابة بالإكزيما مثل ترشيح الجلد، ومشكلة الحكة، والانتفاخ بشكلٍ كبير، والتقشر.
  • يعالج مشاكل وآلام الدورة الشهرية وينظمها، حيث إنّ تناول زيت زهرة الربيع المسائية لمدة أسبوعين من كلّ شهر أسبوع الدورة والأسبوع الذي قبلها يقلل تأثير التغيرات الهرمونية لجسم المرأة والحالة النفسية المرافقة لها.
  • يخفف آلام مرض الثدي الليفي الذي يزداد سوءاً أثناء الدورة الشهرية، حيث يخفف التهاب الثدي ويزيد امتصاص اليود الذي يكون مستواه متدنٍ لدى النساء اللواتي يعانين من هذه المشكلة الصحية.
  • يخفف الهبات الساخنة المصاحبة لانقطاع الطمث، ويحسن الحالة الصحية بشكلٍ عام.