فوائد شرب الماء بالليمون

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٣ ، ٣٠ ديسمبر ٢٠١٥
فوائد شرب الماء بالليمون

شرب الماء بالليمون

يعتبر الليمون أحد أنواع الفاكهة الغنيّة بالفوائد، إذ يستخدم بشكل واسع في صناعة المأكولات الغذائية، وصناعة العصائر والمشروبات الغازية إضافة لاستخدامه في الحفاظ على الأطعمة من الفساد لقدرته على تعطيل الإنزيمات التي تتسبّب بالتلف، وهناك طرق متنوّعة وجديدة يتمّ فيها استخدام عصير الليمون مع الماء لتحقيق أقصى استفادة ممكنة في الوقاية والعلاج من عدد لا متناهٍ من الأمراض وهذا ما سيتمّ توضيحه في هذا المقال.


فوائد شرب الماء بالليمون

إنّ فوائد شرب الليمون بالماء عديدة وكثيرة، ولا سيّما إذا ما تمّ تناوله في ساعات الصباح الباكر على معدة خاوية، وسيتمّ إيجاز هذا الفوائد وعرضها كالتالي:

  • تحسين عمل الجهاز الهضمي، لقدرة الليمون على تحفيز عمل الكبد وتنشيطه لإفراز العصارة الصفراء، كما ويساعد المعدّة على الهضم عن طريق إضافة مادّة حمضية للحمض الموجود في المعدة، ممّا يحفّز الجسم للتخلّص من السموم المتراكمة ويكون هذا من خلال إنتاج مواد مخاطية تقوم بهذا العمل، كما أّن إضافة ملعقة من العسل للماء والليمون يزيد من قدرة هذا المشروب على تطهير ومحاربة ظهور الالتهابات.
  • تطهير المعدة من بقايا الجراثيم والسموم ومعالجة القولون، تنتج الأمراض نتيجة لتراكم كل من الخلايا الميّتة الميكروبات، والبكتيريا، وبقايا الطعام، والإصابة بالانتفاخ، ومن خلال شرب الليمون والماء والمحلّى بالعسل سيتمّ التخلص من السموم، وتطهير القولون.
  • تخليص الجسم من الإمساك لقدرته على تنشيط الأمعاء وتحفيزها على إنتاج مواد مخاطية لترطيب الجدران الداخلية للقولون، كما ويقوم بتوفير كميات لازمة من الماء لعملية التخلّص من البراز، وهذا كله يجعل عملية الهضم سهلة.
  • تطهير الجهاز الليمفاوي، من الأسباب الأخرى الكامنة خلف الإصابة بالأمراض حدوث خلل للنظام الليمفاوي كإصابته بالجفاف والناتج عن نقص كميّة السوائل التي يتمّ تناولها، الأمر الذي يزيد من فرص الإصابة بالإمساك، مع الإصابة باضطراب في النوم ومرض ضغط الدم من الارتفاع أو الانخفاض ويمكن تفادي حدوث هذا كلّه من خلال الترطيب اليومي بعصير الليمون والماء.
  • تزويد الجسم بالطاقة وتعديل المزاج، لقدرة هذا المشروب على تنشيط الدورة الدموية في الدماغ، وتزويده بدماء نقية مشبعة بالأكسجين، إضافة لقدرة عصير الليمون على تزويد الإنزيمات الموجودة في المعدة بشحنة سالبة مقاومة للشحنات الموجبة فتسهل على المعدة هضم الطعام بسرعة.
  • إدرار البول والحفاظ على المسالك البولية نظيفة، إذ إن مشروب الليمون يساعد على تنظيف وتطهير المسالك البولية.
  • قادر على تخليص الفم من الروائح الكريهة، وتطهيره من البكتيريا التي يحتويها، كما ويعمل الليمون على تحليل ما تبقى من الطعام العالق بين الأسنان، مع تعزيز وتنشيط إفراز اللعاب الذي ينظف الفم.
  • فقدان الوزن، فالليمون يحتوي على مادّة البكتين والتي تحفز شعور الشبع وبهذا يقل ما يتم تناوله من طعام الأمر الذي يتسبّب بخسارة الوزن.
  • الحفاظ على صفاء البشرة ونقائها وهذا لقدرته على تنظيف الدم، وتحفيز إنتاج خلايا جديدة منه، وتعزيز دور الكولاجين والموجود في البشرة.