فوائد شرب ورق الحناء

كتابة - آخر تحديث: ١٣:١٣ ، ١٩ مارس ٢٠١٧
فوائد شرب ورق الحناء

الحناء

إنّ الحناء، أو الحنة، أو الرقون نبتةٌ حوليّةٌ أو معمّرة، حيثُ تتراوح فترة حياتها بين ثلاثة وعشرة أعوام، وتتبع الحناء الفصيلة الخثرية، التابعة لرتبة الآسيّات، وتنمو الحناء على شكل شجيرة، قد يصل طولها إلى ثلاثة أمتار، ولساقها العديد من الفروع، أما أوراق الحناء فهي جلدية وبيضاوية الشكل، لونها أحمر خفيف، أو أبيض مائل إلى اللون الأصفر، ولأزهارها البيضاء رائحةٌ عطريةٌ قوية، ورغم شيوع استخدام مسحوق الحناء من أجل تلوين الشعر، وتغطية الشعر الأبيض إلا أنّ لشرب أوراق الحناء العديد من الفوائد، وسوف نتحدّث عنها في هذا المقال.


فوائد شرب ورق الحناء

  • علاج تضخّم الطحال.
  • تخفيف حدة التشنّجات المعدية.
  • مقاومة مرض السرطان.
  • المساعدة في علاج الإدمان.
  • وقف النزيف الداخلي.
  • خفض ضغط الدم المرتفع.
  • تقوية القلب.
  • توسيع الشرايين، وحمايتها من خطر التضيق.
  • التخلّص من التهابات الأمعاء والقولون.
  • التخفيف من آلام الأعصاب.
  • علاج التهاب المفاصل.
  • إذابة الحصوات.


فوائد معجون الحناء

  • تخفيف حرارة الرأس.
  • تنظيف فروة الرأس من الجراثيم، بالإضافة إلى الإفرازات الدهنية الزائدة.
  • التخلص من قشرة الرأس.
  • معالجة التهابات فروة الرأس.
  • الحد من إفراز العرق.
  • تغذية الشعر وتقويته، ومنحه اللون الجميل، دون إلحاق الضرر به، أو التسبب بأي أضرار جانبية.
  • محاربة الطفيليات التي تسبب الحساسية على الأيدي والقدمين، بخاصة فطر التينا، الذي يصيب الأقدام ويظهر بين الأصابع.
  • تغذية الجلد وتقويته، وذلك بفضل فعالية المواد القابضة الموجودة في الحناء، حيث تمنع تشققات الجلد.
  • معالجة الحروق والجروح، وشفاء القروح الجلدية.
  • معالجة العديد من الأمراض الجلدية مثل؛ الإكزيما، والجرب، والثآليل الجلدية المُزعجة، والجذام، والدمامل، وحبّ الشباب.
  • تحنيط الأموات؛ بسبب احتواء الحناء على مادةٍ مُعقمةٍ من شأنها قتل الفطريات، لذا كان الفراعنة يستخدمونها لتحنيط أمواتهم، لا سيما الملوك.
  • تزيين الجلد للنساء، وذلك عند رسمها بأشكالٍ مُختلفة على الذراعين، وأسفل القدم، وأعلى الكتف، والرقبة من الخلف.


فوائد مغلي ثمرة نبات الحناء

  • علاج أوجاع الدورة الشهرية، وتنشيط نزول دم الحيض.
  • علاج أوجاع البطن.
  • تخفيف آلام الظهر.


فوائد أخرى للحناء

  • علاج الدوسنتاريا الأميبية، وذلك عند شرب مغلي لحاء شجيرة الحناء.
  • استخراج عطر شهير من خلاصة أزهار الحناء، بالإضافة إلى دخول الحناء في صناعة بعض أنواع الشامبوهات، واستخدامها في بعض أنواع الصباغة.
  • علاج قروح الفم، واللثة، واللسان، وذلك عند استخدام مغلي نبتة الحناء كغرغرة.
  • علاج آلام العضلات، وذلك عند استخدام زيت زهرة الحناء.
  • التخلّص من الروائح الكريهة، وذلك عند استخدام بذور نبات الحناء.