فوائد صابونة زيت الزيتون

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٩ ، ٢٨ يونيو ٢٠١٨
فوائد صابونة زيت الزيتون

صابون زيت الزيتون

يعتبرُ زيت الزيتون أحدَ أهمّ الزيوت التي لا غنى عنها في أيِّ بيت، فهو يحمل قيمة غذائيّة عالية تشجعنا على استخدامه في مختلف المجالات، ولا تقتصرُ فائدته على استخدامه في الطعام، بل يصنع منه صابون استُخْدِم منذ قرون، ويَنصحُ باستخدامه في يومنا هذا أخصائيّو الجلد والبشرة، لما له من فوائد عديدة تعودُ على البشرة، فهو يعطيها الرطوبة والنضارة، ويحميها من علامات التقدّم في السن. يزيلُ صابون زيت الزيتون آثارَ المكياج بسهولة، عدا عن الفيتامينات المختلفة التي يحتويها، والتي من شأنها الوصول بالبشرة لحالة من النعومة والنضارة المرغوبة، وغيرها من الفوائد التي نحن بصددِ الحديث عنها في هذه المقالة.


فوائد صابون زيت الزيتون للبشرة

من فوائد صابون زيت الزيتون للبشرة الآتي:[١]

  • يفيد ذوي البشرة الجافّة، حيث يخلّصها من الأجزاء الخشنة من الجلد، إضافة إلى إزالة الخلايا الميّتة، وترطيب البشرة وتنعيمها، وإعطائها النضارة المرغوبة.
  • يُخلّص من البقع الداكنة الموجودة في البشرة، بالإضافة إلى إزالته لآثار الندبات، وإذا ما داوم الشخص على استخدام هذا الصابون فإنه يتخلّص من علامات التمدّد في البشرة.
  • يعطي البشرة صحّة ونضارة مثاليّة؛ فهو يقلّل من ظهور التجاعيد لترطيبه البشرة من الداخل، كما يقلّل من العلامات المرافقة للتقدم في العمر.
* يعتبر صابون زيت الزيتون مزيلاً جيّداً لآثار المكياج بطريقة آمنة وطبيعيّة بعيداً عن استخدام مستحضرات إزالة المكياج الكيماوية، والتي قد تسبّب حساسيّة لذوي البشرة الحساسة.[١]
  • يعالج العديد من المشكلات الجلديّة فهو يقلّل الأكزيما طالما حرص الشخص على المداومة على استخدام هذا الصابون، كما أنه يسهم في معالجة كلّ من الطفح الجلديّ، ومشكلة المسامات المغلقة والضيقة، ويجدر الإشارة أيضاً إلى دوره في تقليل ظهور حبّ الشباب، بالإضافة إلى تقليله لآثار الحروق الناتجة عن التعرّض لأشعة الشمس المباشرة.[٢]
  • يحتوي على العديد من الفيتامينات، كما هو الحال مع فيتامين هاء وألف، بالإضافة إلى مضادّات للأكسدة بيتا كاروتين التي تحمي من الجذور الحرّة المسؤول الأول عن ظهورعلامات الشيخوخة المبكّرة.[٢]
  • يحمي من الحساسيّة؛ وبالتالي يمكنُ للأمّ أن تستخدمه دون قلق لأطفالها ذوي البشرة الحساسة، ومن يعانون من تهيّج في البشرة.
  • يعتبر غنيّ بالجلسرين الذي يزيد من نعومة البشرة وطراوتها، والذي تفتقدُه الكثير من أنواع الصابون العاديّ.
  • يزيل الأوساخ دون إزالة الزيوت الطبيعيّة الموجودة في البشرة، على عكس بعض أنواع الصابون التجاريّة التي تخلّص البشرة من الأوساخ لكن يؤخذ عليها إزالتها لزيوت الطبيعيّة الموجودة في البشرة، والمسؤولة عن مرونة البشرة ممّا يؤدّي إلى جفافها.


فوائد أخرى لصابون زيت الزيتون

من الفوائد الأخرى للصابون الآتي:[٣]

  • يفيد الشعر؛ إذ يعملُ على التقليل من تساقطه، ويزيدُ من نعومته، كما يقلّل من تقصّفه.
  • يمكن استخدامه لغرض إزالة الشعر من الوجه؛ بخلط كأس من مبشور صابونة زيت الزيتون، مع كميّة قليلة من الملح ذي الحبيْبات الخشنة، وكذلك القليل من ماء الورد، فتخلط هذه المكوّنات إلى أن يصبحَ الخليط بقوام كريميّ، ثم يدهن به الوجه، ويظلّ عليه من ساعة إلى ساعتيْن، حسْب كثافة الشعر، بعدَها يُمسح الوجه باستخدام قطعة قماش خشنة، وسيُلاحظ بعد ذلك تساقط الشعر عن الوجه، ثم لا بدّ من غسل الوجه بماء دافئة، وترطيبه بكميّة وافرة من ماء الورد.


المراجع

  1. ^ أ ب Olive Oil and Health (May 11, 2016 Featured)، "5 NATURAL OLIVE OIL SOAP BENEFITS THAT ALL WOMEN NEED TO KNOW"، olivellaline، اطّلع عليه بتاريخ 20/6/2018. بتصرّف.
  2. ^ أ ب Joey Rea (Mar 17, 2016), "OLIVE OIL SOAP VS. COMMERCIAL SOAP"، queencreekolivemill, Retrieved 20/6/2018. Edited.
  3. LISA HERTZ (AUGUST 4, 2015 ), "Olive Oil: Not Just for Cooking"، drsquatch, Retrieved 20/6/2018. Edited.