فوائد صابون المر

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٤٨ ، ٨ يوليو ٢٠١٨
فوائد صابون المر

صابون المر

شجرة المرّ هي عبارة عن شجرة يصلُ ارتفاعها إلى ثلاثة أمتار تقريباً، ويُستخلص منها المرّ من خلال إحداث شقوق في غصن الشجرة، وهو مادّة صمغيّة رانتيجية متجانسة تحتوي على زيوت طيّارة، ويمكنُ صناعة صابون المر منه، وهو من أفضل أنواع الصابون الذي يُستفاد منه في نواحي كثيرة، من أهمّها تنظيف البشرة والجسم، نظراً لاستخلاصه من المكونات الطبيعية، والذي يحتوي على عدة ألوان، منها اللون البنيّ الفاتح الذي يعدّ من أكثرها جودةً، أمّا الأقلّ جودةً فيكون لونه أسود أو بنيّاً غامقاً. ويتوافرُ صابون المرّ في كافّة أنحاء العالم، ويتم تصنيعه يدويّاً في المناطق الإفريقيّة، ولهذا يطلق عليها اسم الصابونة الإفريقيّة السوداء، حيث تختلف تسميته من منطقة لأخرى بحسْب المنطقة التي يتواجد بها، ويكثر في مناطق السعوديّة، واليمن، وعُمان. [١]


فوائد صابون المر للبشرة

تمتاز صابونة المر بالعديد من الفوائد، نوضّحها كالتالي:[٢]

  • إزالة آثار حبّ الشباب: ينتج حب الشباب من الزيوت التي يقوم الجسم بإفرازها، وليس من التلوّث البيئي كما هو متعارف عليه، ويساعد صابون المر على تنظيف وعلاج هذه البثور وإزالتها نهائيّاً، والتخلص من الآثار التي تترتّب عليه والحدّ منها، بخلاف الصابون العادي الذي يخفّف من تأثير الزيوت على البشرة.
  • إزالة تهيّج البشرة: يقلّل من الحكّة، والطفح الجلديّ.
  • مناسب لجميع أنواع البشرة: يعالجُ جميع مشاكل البشرة الجافّة، والخشنة، والزيتيّة، والعاديّة.
  • مفيد لعلاج أمراض الجلد: يحدّ من أعراض الأمراض الجلديّة خاصةً لدى الأطفال، مثل الأكزيما.
  • إزالة المكياج: ينظف المكياج ويعقّم الآثار الناتجة عنه، أو ما يسبّبه من تراكم المكونات الكيميائيّة، التي تؤثر على الجلد وتتسبب له بالعديد من الأضرار، فيحافظ على نظافة البشرة وتجديدها.
  • مفيد للتجاعيد وشد البشرة: يخلص البشرة من الخطوط الظاهرة على الوجه نتيجة الكبر في السن، ويخفي علامات الشيخوخة المبكرة، فيعمل على تماسك البشرة وإعادة نضارتها.


الفوائد الصحية صابون المر

يمتلك الصابون المر العديد من الفوائد الصحية، منها:[٣]

  • يقلّل التهابات الجهاز التنفسيّ العلوي مثل تخفيف الآم البرد، والجيوب الأنفيّة، ويُشار إلى أنّها تزيل أعراض التعب، والأرق، والتهاب الحلق، و سيلان الأنف.
  • مضادّ حيويّ، ومطهّر للمرأة خاصةً في حالة النفاس والحيض.
  • غسول مطهر للفم في حالات التهاب اللثة و تقرّحها.
  • تنقية الصوت وعلاج فعال للبحه.
  • يزيل رائحة العرق من خلال مزجه بالشبت الأبيض ويوضع منه تحت الإبط.
  • التخلّص من البكتيريا والجراثيم الضارة المتراكمة على البشرة.
  • يستخدم في تقوية المعدة لفتح الشهية، وتسكين الآلام.
  • شد الترهلات بشكلٍ طبيعيّ خاصّة بعد الولادة.
  • علاج فقر الدم.
  • يستخدم في تقرّحات المعدة، وتسكين الألم.
  • يساعد على التئام الجروح.


المراجع

  1. "لشامبو ، والمنظفات الصابون صناعة ر التجميل للجلد"، www.faculty.psau.edu.sa، اطّلع عليه بتاريخ 10/6/2018. بتصرّف.
  2. "الكيمياء الصناعية"، www.tarek.kakhia.org، اطّلع عليه بتاريخ 10/6/2018. بتصرّف.
  3. "المؤسسة العامة للغذاء والدواء"، www.jfda.jo، اطّلع عليه بتاريخ 10/6/2018. بتصرّف.