فوائد عسل السمر

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٥٢ ، ١٠ مارس ٢٠١٦
فوائد عسل السمر

عسل السمر

ويعرف أيضاً باسم عسل البرم، وهو من أغلى أنواع العسل الطبيعي المتواجد في الأسواق، ويستخلص عسل السمر من رحيق شجرة السمر والتي تتفتح أزهارها ما بين أوائل فصل الربيع وحتى ابتداء فصل الصيف، ليبدأ نحل العسل في صنع عسل السمر بزفرة خلال هذه الفترة، مما يزيد من الطلب التجاري على الطازج منه، ويعرف عسل السمر عن غيره من أنواع العسل بلونه المحمر القريب من السواد ورائحة الطيبة المنبعثة منه بقوة، ويمكن لنحل السمر أن يحافظ على نكهته وقيمته الغذائية دون تغيير لمدة ثلاث سنوات إذا ما حفظ بشكل صحيح.


فوائد عسل السمر

  • يعتبر من المواد الغذائية ذات القيمة المرتفعة، كما يمكن تقديمه كغذاء صحي وآمن لكل من الأطفال والكبار، نظراً لسرعة هضمه بداخل المعدة وسهولة امتصاصه من قبل الجهاز الليمفاوي وصولاً إلى الدم.
  • تقدم ملعقة صغيرة من عسل السمر كميات مناسبة من السكريات للجسم، خصوصاً بعد الانتهاء من مجهود رياضي أو ذهني شاق وفقدان الكثير من الطاقة، لذا يُنصح الرياضيون بتناول العسل قبل أي نشاط رياضي.
  • أثبتت الأبحاث أن لعسل السمر القدرة على تقوية عضلة القلب، وذلك لما يقدمه الجلوكوز من تأثير قوي على عضلات القلب، من خلال منحها الطاقة من أجل القيام بعملها المستمر دون توقف.
  • يساعد العسل في المحافظة على ضغط الدم ضمن معدلاته الطبيعية، وذلك من خلال رفع معدل هيموجلوبين الدم.
  • يحتوي العسل على معدلات ثابتة من البروتين والتي تقدم للأطفال فائدة كبيرة في بناء أجسامهم وعضلاتهم، كما يسهل تقديمه للأطفال نظراً لحلاوة طعمه، كما يساعد في تحقيق النمو السليم لأسنان الأطفال ووقايتها من التسوس.
  • يستخدم العسل لحل عدد من مشاكل الجهاز الهضمي، حيث يعمل كمطهر للأمعاء ومنشط لحركتها، ويشكل حل مناسب وفعال في حالات الإمساك أو المغص والانتفاخ.
  • يحتوي العسل على مادة البروستاجلاندين، وهي واحدة من المواد المهمة والتي يحتاجها الجهاز المناعي، من أجل وقاية الجسم من الإصابة بالأمراض، وأي نقص في معدل هذه المادة في الجسم يجعله أكثر عرضة للمرض.


العلاج بعسل السمر

نشر الباحثون في مجلة "أخبار العالم" التي تنشر في كندا بأن للعسل قدرة علاجية مذهلة خاصةً إذا مزج بالقليل من القرفة والتي تعزز من قيمته العلاجية، خاصةً بعدما قارنوا النتائج التي حصلوا عليها مع ما ورد عن القدرات العلاجية للعسل في كتب الطب القديم، ومنها علاج أوجاع المفاصل وتساقط الشعر وارتفاع الكولسترول والتهابات الرئتين والقولون، وذلك من خلال تناوله عبر الفم أو دهنه كعلاج موضعي على فروة الشعر.