فوائد عصير الكركديه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٠ ، ٢٨ أبريل ٢٠١٥
فوائد عصير الكركديه

يعتبر شرب السوائل أمراً مهماً جداً لجسم الإنسان، لذا قام الإنسان بابتداع مشروباتٍ عديدة مستخدماً الماء المضاف إليه العديد من المكوّنات الأخرى، وتختلف المشروبات في أنواعها؛ فمنها الساخنة كالقهوة والشاي بنوعيه الأسود والأخضر، ومنها الباردة كعصائر الفواكه بأنواعها، وعصير الخروب، وعصير السوس، وعصير الكركديه، بالإضافة إلى الكثير من العصائر الأخرى، إلّا أنّنا في هذا المقال سنكتفي بالحديث عن عصير الكركديه.


الكركديه

في البداية قبل الحديث عن عصير الكركديه لا بدّ من التعرف على الكركديه نفسها؛ فهي شجرة ذات سيقان حمراء اللون، يبلغ ارتفاعها ما يقارب المترين، تحمل زهوراً بيضاء أو حمراء في بعض الأحيان، وزراعة هذه الشجرة منتشرة في الكثير من الدول العربية مثل: سوريا، ومصر، والعراق، وبعض المناطق الأمريكيّة كمناطق أمريكا الوسطى والجنوبية، ومنطقة الكاريبي، أمّا بالنسبة لموطنها الأصلي فهو دول جنوب آسيا (الهند وأندونيسيا)، بالإضافة إلى بعض الدول الأفريقية.


وعصير الكركديه أحد أنواع العصائر المنتشرة بكثرة في وطننا العربي، وخاصةً في مصر، ويتم استخلاص هذا العصير من زهور شجرة الكركديه بعد أن يتم تجفيفها، وهو عصير لذيذ ونكهته شبيهة إلى حد ما بنكهة التوت البري؛ لذا فهو مفضّل من قبل الكثيرين، كما أنّه مغذٍ ومفيد لصحة الإنسان، وطريقة تحضيره بسيطة جداً تتمّ من خلال وضع الورقات الجافة في وعاء، ومن ثمّ اضافة الماء إليها وتركها حتى تنقع، ومن ثمّ تتمّ تصفية الماء وتخفيفه حسب الرغبة، وإضافة السكر إليه، ويقدّم عصير الكركديه لجسم الإنسان الكثير من الفوائد الطبية، وهنا سنقدّم أبرز الفوائد التي يقدمها عصير الكركديه لجسم الإنسان.


فوائد عصير الكركديه

  • يسهم في إدرار البول بشكل معتدل.
  • يساعد في تخليص الجسم من السموم.
  • يعمل على تخفيض ضغط الدم المرتفع.
  • يجعل الجسم في حالة من الاسترخاء، ويخلّصه من القلق والتوتر.
  • يساعد في خفض نسبة الكولسترول الضار في الجسم.
  • يعتبر مفيداً جداً لمرضى السكّري وخاصةً السكري من النوع الثاني.
  • يعمل على علاج الكثير من مشاكل الكبد.
  • يمنع الجسم من امتصاص الكربوهيدرات؛ لذا فهو مفيد جداً في إنقاص الوزن.
  • يعالج الجسم من أمراض البرد والإنفلونزا لغناه بفيتامين "ج"، كما يعزّز مناعة الجسم ضدها.
  • يقلّل الفرصة من الإصابة بالأمراض السرطانية، ويعمل على حماية الجسم من البكتيريا والفيروسات لغناه بمضادّات الأكسدة.
  • يعمل على تهدئة الأعصاب والتخلّص من أعراض الاكتئاب.
  • مفيد جداً للجهاز الهضمي؛ إذ يعتبر وسيلةً فعالةً للتخلّص من مشاكل عملية الهضم، فهو يخلّص الجسم من مشاكل الإمساك وعسر الهضم، كما يهدّئ من التهابات الجهاز الهضمي.
  • يعتبر مضاداً فعالاً لمرض الإسقربوط.
  • يقوّي من نبضات القلب.