فوائد عصير الليمون على الريق

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٦ ، ٩ مارس ٢٠١٦
فوائد عصير الليمون على الريق

الليمون

الليمون هو من الحمضيات المنتشرة والمعروفة في جميع أنحاء العالم، ليس له مواسم محددة لتواجده، فهو متوافر دائماً، وتكلفته رخيصة، كما ويكثر تواجده في فصل الشتاء، وله فوائد كبيرة في معالجة العديد من الأمراض، خاصة الأمراض العرضية كالإنفلونزا، والرشح، فهو يقوي ويدعم جهاز المناعة ويساعد على قتل البكتيريا والفيروسات المختلفة ، فيكسب الجسم المناعة الكافية من أجل القضاء والوقاية من أمراض السرطان.


كما تعد طريقة إعداده سهلة وبسيطة ولا تحتاج إلى وقت كبير أو جهد، ويعد من العصائر الصحية للغاية، لما يحمله من فوائد مهمة وكبيرة على صحة الجسم.


فوائد عامّة لليمون

يساعد الليمون على تقوية الشعر وترطيبه ومنع تساقطه، ويساعد في معالجة العديد من الأمراض كمرض السكري، حيث يساهم الليمون في المحافظة على نسبة السكر في الدم، وأمراض الزكام وذلك بسبب احتوائه على العديد من الفيتامينات المهمة في بناء المناعة للجسم، ويساعد في التخلص من اضطرابات المعدة، وتنقية البشرة والمحافظة على نعومتها، وكذلك يستخدم في العديد من الأغذية.


فوائد شرب عصير الليمون على الريق

إن شرب عصير الليمون على الريق يساعد على نحت الجسم ويحافظ على رشاقته وتوازنه، ويقوي جهاز المناعة، ويساعد على إذابة الدهون في الجسم، ويقضي على العديد من الأمراض والأعراض التي يصاحبها الصداع، يعمل على تسكين الآلام، ويساهم في تنظيف أعضاء الجسم وخلاياه وأجزائه، كتنظيف الكبد وزيادة نشاطه الحيوي، وتنظيف الكليتين وزيادة نشاطها في العمل، ويساهم أيضاً في تجديد الخلايا الميتة، ويخفض مستوى الكوليسترول، ويضبط مستوى الضغط في الدم.


ويعمل على فتح الشرايين في القلب، وكذلك يساعد في تطهير الأمعاء وتنظيفها، ويزيد من قوة بطانة المعدة، كذلك ينقي الجسم ويساعده في التخلص من سمومه، كما أنّه يحتوي على أملاح معدنية وفيتامينات تلعب دوراً مهماً في التوازن العصبي والجسدي، ورائحته الجميلة والعطرية تساعد في رفع المعنويات وتشرح الصدر.


أضرار الليمون

يؤدي شرب الماء مع الليمون بشكل كثير الى حدوث الأضرار بالإضافة الى الأعراض الجانبية، منها: تآكل الأسنان، حيث إن استهلاك الكثير من الأغذية والمشروبات الحمضية كالماء مع الليمون يسبب في الأضرار على الأسنان، كما يجعلها أكثر حساسية ويضعف المينا، ويؤدي الى حموضة المعدة حيث يتسبب في ارتجاع الحامض، بسبب عدم انغلاق العضلة ما بين المعدة والمريء بشكل تام وطبيعي، وعودة الحامض الى المريء تسبب الحرقة في الصدر، أما بالنسبة للحامل فإن تناول الليمون بشكل معتدل يعتبر آمناً ولا يوجد له أي أضرار.