فوائد فول الصويا للاعب كمال الأجسام

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٢٦ ، ٩ يونيو ٢٠٢٠
فوائد فول الصويا للاعب كمال الأجسام

فول الصويا

يُعدُّ فولُ الصويا (بالإنجليزية: Soybean) أحدَ ثمار النباتات المُزهرة التي تنتمي إلى عائلة البقوليات (بالإنجليزية:Leguminosae)،[١] وهو من البقوليّات التي تنمو في المواسم الباردة، وتعود أصول فول الصويا إلى جنوب شرق آسيا والصين منذ القرن الحادي عشر قبل الميلاد، أمّا الآن فهو يُعدّ واحداً من المحاصيل الرئيسية في معظم أنحاء أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية وآسيا،[٢] ويوجد فول الصويا في الأسواق بالعديد من الأشكال وضمن مجموعة واسعة من الأطعمة، فعلى سبيل المثال يمكن الحصول على فول الإداماميه (بالإنجليزية: Edamame)؛ وهي حبوب الصويا الكاملة الخضراء غير الناضجة، كما يتوفر فول الصويا ضمن أطعمة الصويا المخمرة، والأغذية المصنّعة من فول الصويا بالإضافة إلى المكمّلات الغذائية.[٣]


القيمة الغذائية لفول الصويا

يُوضح الجدول الآتي القيمة الغذائية لكل 180 غرام من فول الصويا الجاف المطبوخ دون إضافة الدهون:[٤]

العنصر الغذائيّ الكميّة
الماء 62.19 مليلتراً
السعرات الحرارية 171 سعرة حرارية
البروتين 18.1 غراماً
الدهون 8.92 غرامات
الكربوهيدرات 8.31 غرامات
الألياف الغذائية 6 غرامات
السكريات 2.98 غرام
الكالسيوم 102 مليغراماً
الحديد 5.11 مليغرامات
المغنيسيوم 86 مليغراماً
الفوسفور 244 مليغراماً
البوتاسيوم 512 مليغراماً
الصوديوم 225 مليغراماً
الزنك 1.14 مليغرام
النحاس 0.405 مليغرام
السيلينيوم 7.3 ميكروغرامات
فيتامين ج 1.7 مليغرام
فيتامين ب1 0.154 مليغرام
فيتامين ب2 0.283 مليغرام
فيتامين ب3 0.397 مليغرام
فيتامين ب6 0.233 مليغرام
الفولات 54 ميكروغراماً
فيتامين هـ 0.35 مليغرام
فيتامين ك 19.1 ميكروغراماً


هل فول الصويا مفيد للاعب كمال الأجسام

يُعدُّ بروتين الصويا من البروتينات الكاملة (بالإنجليزيّة: Complete Protein)؛ أيّ أنّه يحتوي على جميع الأحماض الأمينيّة الأساسية (بالإنجليزية: Essential amino acids) التي لا يستطيع الجسم تكوينها ويحتاج إلى الحصول عليها من الطعام،[٥] كما أنّ فول الصويا يُعدّ أحد أغنى البقوليات بالبروتين؛ إذ تُشكّل البروتينات ما يترواح من 20% إلى 25% من الكتلة الجافة لمُعظم البقوليات، في حين تُشكل البروتينات ما يتراوح بين 30% إلى 40% من الكتلة الجافة لفول الصويا،[٦] وعلى الرغم من ذلك فقد اختلفت نتائج الدراسات حول فائدة تناول بروتين الصويا أو المُكمّلات التي تحتوي عليه في زيادة الكتلة العضلية لدى الرياضيين، فقد أشارت بعض الدراسات إلى أنّ فول الصويا قد يعزز بناء العضلات، ولكنّ الدراسات التي قارنت بينه وبين أنواع من البروتين وجدت أنّ تأثير بعض الأنواع كان أفضل،[٧] في حين وجدت دراساتٌ أخرى أنّ دمج بروتين الصويا مع بروتيناتٍ أخرى قد يعزز بناء العضلات،[٨] وفيما يأتي توضيحٌ لذلك:

  • أشارت إحدى الدراسات التي نُشرت في مجلّة The American Journal of Clinical Nutrition عام 2007 إلى أنّ تناول بروتين الصويا أو بروتينات الحليب بعد ممارسة تمارين المقاومة قد يُساهم في زيادة الكتلة العضليّة والحفاظ عليها لدى الرجال الأصحّاء، وعلى الرغم من ذلك فقد وُجد خلال هذه الدراسة أنّ استهلاك بروتينات الحليب بشكلٍ دائم بعد هذه التمارين قد يُساعد على زيادة الكتلة العضلية بسرعة أكبر من بروتينات الصويا.[٧]
  • أشارت دراسةٌ أجريت على الفئران ونُشرت في مجلّة Food & Function عام 2018 إلى أنّ استهلاك بروتين الصويا كمصدر البروتين الوحيد في النظام الغذائي من الممكن أن يُقلّل من الكتلة العضليّة في الجسم، وذلك عند مُقارنته مع استهلاك بروتينات الحليب التي تُساهم في زيادة سرعة بناء العضلات الهيكليّة (بالإنجليزية: Skeletal muscles)،[٩] وقد يعود السبب في ذلك إلى أنَّه وعلى الرغم من أنّ مصادر البروتينات النباتية تُعدُّ غنيّةً بالألياف والمُغذيات الدقيقة ذات القيمة العالية، إلّا أنّ قدرتها البنائيّة (بالإنجليزيّة: Anabolic Potential) تُعدُّ أقل من البروتينات الحيوانية، وذلك بحسب ما أشارت إليه إحدى الدراسات التي نُشرت في مجلّة Nutrients عام 2019.[١٠]
  • أظهرت إحدى الدراسات التي نُشرت في مجلّة Journal of the American College of Nutrition عام 2015 أنّ استهلاك مزيجٍ من بروتين الصويا وبروتين مصل اللبن (بالإنجليزية: Whey)، وبروتين الكازين (بالإنجلزية: Casein) بعد تمارين المُقاومة الرياضيّة قد يساهم في تعزيز بناء الكتلة العضليّة لفترةٍ أطول.[٨]


هل يسبب فول الصويا ضرراً للاعب كمال الاجسام

يعتقد العديد ممّن يرغبون في زيادة كتلتهم العضليّة أنّ تناول فول الصويا قد يزيد من مستويات هرمون الإستروجين ويقلل من مستويات هرمون التستوستيرون في الجسم، ممّا يؤدي إلى تقليل سرعة نموّ العضلات.[١١] ولكن في الحقيقة فإنّ ذلك غير مؤكد، فقد اختلفت الدراسات بشكلٍ كبيرٍ حول هذا الموضوع، وفيما يأتي توضيحٌ لذلك:

  • أشارت إحدى الدراسات التي بحثت في التأثير المحتمل لمُكمّلات فول الصويا في مستويات الهرمونات الجنسيّة، ونُشرت في مجلّة Asian Journal of Andrology عام 2019، إلى أنّ تناول المُكمّلات الغذائيّة التي تحتوي على بروتين الصويا قد بؤدي إلى تقليل استجابة هرمون التستوستيرون بعد تدريبات المقاومة الشديدة لدى الرجال، إلّا أنّ هذا التأثير يبدأ في الاختفاء بعد ساعةٍ واحدة، كما أشارت هذه الدراسة أيضاً إلى أنّه لا يوجد اختلاف بين تأثير تناول المُكمّلات الغذائيّة من الصويا أو من مصل اللبن أو مزيجٍ منهما في مستويات التستوستيرون على المدى الطويل.[١٢]
  • أشارت مراجعةٌ منهجيّةٌ نُشرت في مجلّة Fertility and Sterility عام 2010 إلى أنّ تأثير مُركبات الإيزوفلافون (بالإنجليزيّة: Isoflavones) الذي يشبه تأثير هرمون الإستروجين (بالإنجليزية: Estrogen) لا يُقلل من مستويات هرمون التستوستيرون لدى الرجال.[١٣]


المراجع

  1. Amelia Cline and Mimi Van Dang, "Soybean"، www.microbewiki.kenyon.edu, Retrieved 20-5-2020. Edited.
  2. "Soybeans"، www.cropwatch.unl.edu, Retrieved 20-5-2020. Edited.
  3. Melissa Groves (22-11-2018), "Is Soy Good or Bad for Your Health?"، www.healthline.com, Retrieved 20-5-2020. Edited.
  4. "Soybeans, dry, cooked, fat not added in cooking", www.fdc.nal.usda.gov,4-1-2020، Retrieved 20-5-2020. Edited.
  5. Paul Rogers (20-1-2019), "The Health Benefits of Soy Protein"، www.verywellfit.com, Retrieved 20-5-2020. Edited.
  6. E Hammond, P Murphy And L Johnson (2003), Encyclopedia of Food Sciences and Nutrition, United States: Academic Press, Page 5389. Edited.
  7. ^ أ ب Sarah Wilkinson, Mark Tarnopolsky, Maureen MacDonald And Others. (1-4-2007), "Consumption of fluid skim milk promotes greater muscle protein accretion after resistance exercise than does consumption of an isonitrogenous and isoenergetic soy-protein beverage", The American Journal of Clinical Nutrition, Issue 4, Folder 85, Page 1031–1040. Edited.
  8. ^ أ ب Greg Paul And Garry Mendelson (2015), "Evidence Supports the Use of Soy Protein to Promote Cardiometabolic Health and Muscle Development", Journal of the American College of Nutrition, Issue 1, Folder 34, Page 56-59. Edited.
  9. Barbara Wróblewska, Jerzy Juśkiewicz, Bartosz Kroplewski And Others (1-3-2018), "The effects of whey and soy proteins on growth performance, gastrointestinal digestion, and selected physiological responses in rats", Food & Function, Issue 3, Folder 9, Page 1500-1509. Edited.
  10. Insaf Berrazaga, Valérie Micard, Marine Gueugneau And Others (7-8-2019), "The Role of the Anabolic Properties of Plant- versus Animal-Based Protein Sources in Supporting Muscle Mass Maintenance: A Critical Review", Nutrients, Issue 8, Folder 11, Page 1825. Edited.
  11. Mike Samuels, "Is Soy Protein Good for Building Muscle?"، www.livestrong.com, Retrieved 20-5-2020. Edited.
  12. Shathmigha Ketheeswaran, Thor Haahr, Betina Povlsen And Others. (4-5-2019), "Protein supplementation intake for bodybuilding and resistance training may impact sperm quality of subfertile men undergoing fertility treatment: a pilot study", Asian Journal of Andrology, Issue 2, Folder 21, Page 208–211. Edited.
  13. Jill Hamilton-Reeves, Gabriela Vazquez, Sue Duval And Others. (8-2010), "Clinical studies show no effects of soy protein or isoflavones on reproductive hormones in men: results of a meta-analysis", Fertility and Sterility, Issue 3, Folder 94, Page 997–1007. Edited.