فوائد قص الشعر للأطفال الرضع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٩ ، ٣ مايو ٢٠١٧
فوائد قص الشعر للأطفال الرضع

قص شعر الرضيع

يعتبر قص شعر الرضيع لأوّل مرة حدثاً مهماً عند الكثير من الشعوب؛ ففي الثقافة العربية والإسلامية يفضّل الكثير حلق شعر المولود في أيامه الأولى وخاصة في اليوم السابع وذلك تزامناً مع الاحتفال بالعقيقة، حيث يتمّ قياس وزن الشعر ويُوزع ما يعادله ذهباً أو فضة على الفقراء، وذلك لقول الرسول صلى الله عليه وسلم: (كل غلامٍ رهينةٌ بعقيقتهِ ، تُذبَحُ عنهُ يومُ سابعهِ ، ويُحلقُ ، ويُسمّى) [المجموع].


أمّا في الثقافة المغولية يُحلق شعر الطفل ما بين السنة الثانية والخامسة من عمره، وتُقام احتفالية كبيرة يُدعى إليها أفراد العائلة الذين يمسكون بخصلات الشعر المقصوصة ويتمنون أمنية للطفل ويقدّمون له الهدايا، أمّا في الثقافة الهندية يتمّ قص شعر الطفل بعد السنة الأولى، حيث يعد ذلك سراً من أسرار الثقافة الهندوسية.


فوائد قص الشعر للأطفال الرضع

  • يزيد من سرعة نموّ الشعر، كما أنّه يزيد من نعومته.
  • تقوية الشعر وتكثيفه، حيث إنّ الشعر يكون قبل القص ناعماً ورقيقاً كالوبر، ولكن عند قصّه يزداد سمكه وقوّته، حيث يتحوّل إلى شعيرات سميكة وقاسية، ويمكن أن يتغيّر لونه أيضاً.
  • التخلص من الميكروبات والجراثيم التي تكون عالقة في الشعر بسبب الولادة، حيث إنّ حلاقة الشعر تساعد على حماية بصيلات الشعر من هذه الميكروبات، ويفضل حلاقة الشعر في الأسبوع الأول من الولادة، وذلك من أجل التخلص من هذه الميكروبات قبل أن تصل إلى بصيلات الشعر وتضعفها.
  • قص الشعر يساعد الطفل على حرية الحركة، ويسهل الرؤية، حيث إن الشعر الطويل يؤثر على بصر الطفل، إذ إن الأطفال يركزون نظرهم على الأشياء من حولهم، فإذا كان شعرهم طويلاً فإن ذلك سيؤثر على رؤيتهم.
  • سهولة التعامل مع الطفل وبخاصة أثناء إطعامه حيث إنّ الشعر الطويل يمكن أن يصل إلى الطعام بسهولة.
  • نمو الشعر بصورة متساوية في جميع أنحاء الرأس.
  • قد تلجأ بعض الأمهات إلى قص شعر أطفالهنّ وذلك للعناية بنظافتهم الشخصية، إذ إنّ الطفل لا يقوى على الجلوس لتصفيف شعره بشكل يوميّ، وبذلك فإنّ الشعر القصير يسهل من مهمة تسريحهم.


نصائح للعناية بشعر الطفل الرضيع

  • اتباع الطريقة الصحيحة في غسل الشعر، حيث يجب تدليك شعر الطفل بلطف بالشامبو، ومن ثم يتم غسله جيداً مع وضع الطفل على ظهره، وذلك حتى لا يدخل الشامبو أو الصابون في عينيه او أذنيه، ويجب أن تكون مياه الاستحمام فاترة، وليست ساخنة.
  • يجب مراعاة استخدام شامبو خاص للأطفال، لا يسبب حرقة في العينين، إذ إنّها لا تحتوي على الكثير من الكيماويات، وعادة ما يكون مكتوب على العبوة لا دموع.
  • تسريح الشعر بشكل يوم، وكذلك قبل الاستحمام من أجل تسهيل عملية تسريحه بعد الاستحمام، وكذلك يمنع تساقطه وتقطعه أثناء التسريح.
  • مراعاة استخدام مشط ذي أسنان واسعة، ويفضل تسريح الشعر بعد أن يجفّ، مع مراعاة البدء بتسريحه من الأطراف.
  • تجنب تسريح البنات تسريحات صعبة تؤدي إلى شد الشعر لوقت طويل؛ كالضفائر حيث إنها تتسبب في تساقط الشعر، وتساقط الشعر في أماكن الشد الزائد.
  • تجنب استخدام أدوات تصفيف الشعر كالمجفف، إذ إنها تتسبب في جفاف فروة الشعر، وتؤدّي إلى جفاف الشعر.
  • استخدام زيت مناسب للشعر.