فوائد لسعات النحل

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٤ ، ٧ أبريل ٢٠١٦
فوائد لسعات النحل

لسعات النحل

هي طريقة دفاعية تقوم بها النحلة أو مجموعة النحل؛ بغرض الدفاع عن نفسها، وعن عشّها، وعن عسلها من هجمات الحيوانات والحشرات التي تتغذّى عليها وعلى عسلها، وبالإضافة إلى لدغ الإنسان الذي يسعى للحصول على عسلها، وتموت النحلة بعد لسعها للكائن الحي؛ بسبب حصول نزيف داخلي لها، وللسعة النحل عدة فوائد طبية وصحية، حيث يحمل سمّها قيمة علاجية لعلاج الكثير من الأمراض، وهو علاج شعبي تقليديّ تمّ استخدامه في العديد من البلدان منذ قرون سابقة.


فوائد لسعات النحل

  • تنشيط الدورة الدمويّة؛ وذلك بزيادة عدد كريات الدم الحمراء، وهذا ينعكس على نشاط الجسم وحيويّته.
  • تليّف الجلد في حال كانت جميع اللدغات في منطقة واحدة، بحيث يصبح هذا الجلد أكثر مقاومةً للبكتريا، وأكثر تحملاً لدرجات الحرارة المرتفعة.
  • تنشيط الخلايا العصبية الموجودة في الدماغ.
  • تخثر الدم في حال كانت اللسعات في أكثر من منطقة، وبذلك تصبح الأوعية الدموية أكثر مقاومة للسموم، فتخفّف العبء عن الكبد.
  • حرق الدهون الموجودة في العضو المقروص.
  • علاج الذئبة البيضاء.
  • علاج الدوالي، والخشونة، وتصلب الأعصاب.
  • علاج ضعف وفقد حاسة الشم.
  • الضعف الجنسي، وزيادة عدد الحيوانات المنويّة، وقلّة الخصوبة عند الرجال.
  • ضمور العصب السمعي.
  • الصداع المزمن.
  • التهاب الأذن.
  • التهاب الكلى.
  • التهاب الكبد.
  • تضخم البروستاتا.
  • التهاب الزور المزمن.
  • أمراض وظائف الغدد.
  • التخلّص من الكهرباء الزائدة في المخ.
  • طفح الدمل.
  • الكبد الوبائي.
  • التخلّص من الخمول والضعف العام.
  • تقوية الجهاز المناعي.
  • تخفيف الكدمات والشد العصبي.
  • الجيوب الأنفية.
  • التبوّل الإرادي عند الأطفال.
  • علاج التهاب روماتيزم المفاصل، وروماتيزم العضلات والقلب، والنقرس، وداء الملوك.
  • التهاب الأعصاب وجذورها.
  • التهاب عصب الورك والفخذ.
  • التهاب أعصاب الوجه.
  • علاج آلام عرق النسا.
  • تخفيف آلام رفع الأثقال.
  • تخفيف آلام، والتهاب العظم والغضروف القطني.
  • علاج داء باركنسون.
  • علاج تضخم الغدة الدرقية.
  • انخفاض مستوى الكولسترول في الدم.
  • توسيع أوعية الشرايين والقلب.
  • علاج الأمراض الجلدية.
  • تقوية المبايض والتليف وتثبيت الحمل.
  • التهاب العيون.
  • التهاب الثدي.
  • علاج الملاريا.
  • تخفيف الاضطرابات النفسية كالاكتئاب.
  • تقليل الإصابة بالسرطانات الجلدية.
  • علاج لداء الصدفية.
  • علاج لمسامير اللحم.
  • علاج أمراض الدم، كفقر الدم.
  • التقليل من حدّة الأمراض المرتبطة بالتغذية كفقد الشهية.


أضرار لسعات النحل

  • صعوبة في التنفس.
  • ظهور الطفح الجلدي والحكّة.
  • تورّم في أنسجة الحلق والوجه والفم.
  • صعوبة في البلع.
  • تسارع في النبض.
  • الأرق والقلق.
  • الدوخة.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • مضاعفات حساسية النحل.


الفرق بين لدغ النحل ووخز الإبر

  • لدغ النحل لا يستدعي مسحة طبية.
  • لسع النحل أكبر فعالية .
  • سم اللدغ ينتشر أسرع من دواء الإبر.
  • سم النحل لا ينتج عنه مقاومة.