فوائد ماء زمزم للشعر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٢ ، ١٩ يوليو ٢٠١٨
فوائد ماء زمزم للشعر

ماء زمزم

يعتبر بئر زمزم أحد أعظم المعجزات التي حدثت في منطقة بيت الله الحرام، وذلك عندما أمر جبريل عليه السلاه بتفجير بئر زمزم، وذلك تكريماً لأم إسماعيل وطفلها اللذين تركهما النبي إبراهيم عليه السلام بواد بدون زرع قرب البيت الحرام، وهذا ما يفسّر سبب تسميته أيضاً باسم هزمة جبريل عليه السلام حيث إنّ الهزمة في اللغة هي الطرقة الشديدة في الأرض، كما يشتهر ماء زمزم بأسماء عديدة أخرى مثل: ماء حرمية، وماء مرويّة طيبة، وماء سالمة، وماء العافية، وسيّدة وغيرها.[١]


يقع بئر زمزم على أرض الحرم المكّي على بعد يقارب عشرين متراً عن الكعبة المشرفة في المملكة العربية السعودية، ويبلغ عمقه ما حوالي ثلاثين متراً، ويعتبر من أهم الموارد المائية وأقدسها من الجانب الديني للمسلمين على مر التاريخ، حيث يتغذّى هذا البئر من عدد من العيون التي تضخّ حوالي 11 إلى 18.5 لتراً من الماء في الثانية الواحدة.[٢]


فوائد ماء زمزم

لماء زمزم فوائد جمة غير متناهية لصحة جسم الإنسان، وهذا ما جاء في العديد من أقوال النبي محمد صلى الله عليه وسلم ونذكر منها (ماء زمزم لما شرب له)[٣] وقال أيضاً: (خير ماء على وجه الأرض ماء زمزم فيه طعام من الطعم وشفاء من السقم وشر ماء على وجه الأرض ماء بوادي برهوت بقية حضرموت كرجل الجراد من الهوام يصبح يتدفق ويمسي لا بلال بها)[٤]حيث أثبتت التحاليل المخبرية والعلمية الحديثة أنّ ماء زمزم خالية تماماً من أي ميكروبات وشوائب تعكّر صفوها أي أنّه غير قابل للتعفن والفساد ومضادّ للأكسدة وانتهاء الصلاحية وهو متجدد لا يتغيّر لونه ولا طعمه، ممّا يجعله دواءً لكلّ مرض وعلاجاً لكل سقم علماً أنّ مركباته الكيميائيّة تقضي على البكتيريا والفطريات والجراثيم التي تهدّد صحّة الجسم، كما يخلّصه من كافة السموم والفضلات، ويحافظ على الشباب والحيوية ويمدّ الجسم بالطاقة اللازمة، ويساعد على تقوية المناعة.[٥]


فوائد ماء زمزم للشعر

إنَّ فوائد ماء زمزم العلاجية طالت كافة مشاكل وأمراض الجسم بما فيها المشاكل المتعلقة بصحة وسلامة الشعر لا محالة، وتتمثل هذه المشاكل بشكل عام في ضعف الجذور والبصيلات التي تؤدي إلى تساقطه، أو المشاكل الأخرى المتعلقة بالجفاف والتي ينتج عنها تقصف الشعر وتساقطه وبالتالي تحول دون الزيادة من كثافته وحجمه، وذلك نظراً لاحتواء تركيبته على العديد من العناصر الطبيعية والكيميائية الغنية بالعناصر اللازمة لتجديد لخلايا والدورة الدموية كالكالسيوم والصوديوم والمغنيسيوم عدا عن أنه قلوي بامتياز، وبالتالي يختلف عن الماء العادي في كونه لا يلحق أي ضرر بالشعر، نظراً لكونه نقياً تنعدم فيه إمكانية تشكل الرواسب التي تلحق التلف بالشعر مع غسل الشعر فيها بشكل متكرر، حيث يلحق بالطبقة الخارجية بالشعر ما يسمى بالإرهاب الذي يفقده لمعانه وبريقه ولونه الطبيعي ويسبب جفافه، لذلك دائماً ما يدخل ماء زمزم كعنصر أساسي في كافة خلطات ووصفات علاج مشاكل الشعر.[٥]


المراجع

  1. د. محمود بن أحمد الدوسري، "قصة ماء زمزم"، <iwww.alukah.net/</i>، اطّلع عليه بتاريخ 6-7-2018. بتصرّف.
  2. سلمان السلمي، "زمزم.. معجزة ربانية حيرت العلماء والجيولوجيين"، www.okaz.com.sa، اطّلع عليه بتاريخ 13-8-2018. بتصرّف.
  3. رواه الألباني ، في إرواء الغليل، عن جابر بن عبدالله، الصفحة أو الرقم: 4/320، حديث صحيح.
  4. رواه الألباني، في صحيح الترغيب، عن عبدالله بن عباس، الصفحة أو الرقم: 1161، حسن.
  5. ^ أ ب د. معز الإسلام عزت فارس، "ماء زمزم في ميزان البحث العلمي"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 6-7-2018. بتصرّف.