فوائد مياه الورد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٢ ، ١ يناير ٢٠١٩
فوائد مياه الورد

ماء الورد

لا تقتصر أهمية الورد في حياتنا على الزينة فحسب، حيث يتمّ تصنيع العديد من المنتجات الطبيّة والتجميلية أو الغذائية التي يشكل الورد العنصر الأساسيّ فيها، مثل العطور، الصابون أو الشامبو، بالإضافة إلى العديد من الكريمات وغيرها، هذا عدا عن زيوت الورد العطرية التي تستخدم في التدليك وتعطير الجسم وغيرها، ولكننا في هذا المقال سنتطرّق إلى ماء الورد وسنتعرّف على أهمّ فوائده لجسم الإنسان.


فوائد ماء الورد

هناك العديد من الفوائد لماء الورد ، والتي من الممكن شملها في النقاط التالية:

  • تنقية البشرة وتصفيتها، وذلك من خلال التخلّص من الأوساخ العالقة أو الشوائب، حيث ينصح بمسح الوجه بالقليل من ماء الورد باستخدام قطعة من القماش بشكل يومي قبل التوجّه إلى النوم.
  • توحيد لون البشرة، بالإضافة إلى تبييضها، ويكون ذلك من خلال شرب كمية قليلة منه على الريق بشكل يوميّ.
  • تصغير المسامات الكبيرة وإغلاقها، الأمر الذي من شأنه أن يقي من ظهور حبّ الشباب أو البثور على الوجه، والتي تنتج من دخول الأوساخ في المسامات المفتوحة.
  • الوقاية من الإصابة بحساسيّة الجلد، والتي تتمثل باحمراره أو ظهور الطفح والقضاء على الحكة المصاحبة لها.
  • التخلّص من آثار الحرق، والتخفيف من سخونة البشرة، وذلك من خلال تبريدها، كما أنه يستخدم في علاج التسلّخات المؤلمة التي يعاني منها الأطفال الصغار، وذلك من خلال إذابة القليل من دقيق الذرة (النشا) في كمية من ماء الورد، وتطبيقها على مكان التسلّخ، مع الحرص على تكرار هذه الوصفة بشكل يومي لغاية القضاء عليها.
  • تنعيم البشرة وجلد الجسم بشكل عام، والتخلص من الجلد الميت أو الخشن، ولذلك تنصح النساء بمسح الجسم بالقليل من ماء الورد مباشرة بعد إزالة الشعر الزائد، كما ينصح بالإكثار من استخدامه في فصل الشتاء المؤدّي إلى جفاف البشرة وتقشّرها.
  • التخلّص من الانتفاخات التي قد تظهر تحت العينين، والتي تكون بسبب التعب أو قلة النوم أو مشاكل جسدية وعضوية أخرى، وذلك من خلال وضع كمادات باردة من ماء الورد عليها.
  • تطويل الرموش، والمحافظة على كثافتها، بالإضافة إلى الحدّ من تساقطها.
  • تقوية فروة الرأس والتخلّص من الأمراض أو الالتهابات فيها إن وجدت، بالإضافة إلى علاج مشاكل الشعر المختلفة، والتي تتمثل في التقصّف والتساقط والجفاف، هذا عدا عن جعله أكثر طولاً وقوة.
  • إزالة الهالات السوداء تحت العيون، وذلك في حالة الحرص على استخدام ماء الورد بشكل يومي.
  • منح الجسم رائحة عطرة وجميلة، تدوم لفترة طويلة، ومن الجدير بالذكر أنّ رائحة ماء الورد تبعث السكينة والراحة في النفس وتساعد على الاسترخاء والنوم.
  • علاج لدغات الحشرات، والتخفيف من التورم أو الألم الناتج عنها.
  • علاج التهابات اللثة وحساسيتها علاوة على علاج الآلام المصاحبة لها، وذلك عن طريق مسح اللثة قبل النوم بكمية بسيطة منه، كما يمكن استخدامه كغسول للفم عن طريق الغرغرة به.
  • تقوية اللثة وجعلها أكثر قدرة على تثبيت الأسنان.
  • التخلص من رائحة الفم الممزعجة، والناتجة من تراكم البكتيريا على الأسنان واللثة.
  • هناك بعض التجارب من بعض النساء، واللواتي أوضحن بأن شرب القليل من ماء الورد على الريق وبشكل يوميّ من شأنه المساعدة على تكبير الصدر.
  • من الجدير بالذكر أنّ ماء الورد يعتبر من المكوّنات الأساسيّة في المطابخ العربية على وجه التحديد، حيث يدخل في صناعة العديد من الحلويات، بالإضافة إلى المشروبات الباردة في فصل الصيف.