في أي مدينة توجد الكعبة المشرفة

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٠٥ ، ١٤ أكتوبر ٢٠١٨
في أي مدينة توجد الكعبة المشرفة

مكان وجود الكعبة المشرفة

تقع الكعبة المشرفة في مدينة مكة في المملكة العربية السعودية، وتُلقب باسم بيت الله الحرام، وقد تم تشييد الكعبة المشرفة من قِبل آدم عليه السلام وتمَّت إعادة بنائها على يد إبراهيم عليه السلام، والكعبة هي قبلة المسلمين حيثُ يتوجهون لها في الاتجاه عند الصلاة كما تُعتبر المكان الذي اختاره الله لقضاء فريضة الحج في الإسلام.[١]


الحجر الأسود في الكعبة المشرفة

يُعتبر الحجر الأسود أحد معالم الكعبة المشرفة اللصيقة بها، حيثُ يوجد في الجهة الجنوبية الشرقية من الكعبة، ويرتفع عن أرض المطاف بمقدار 1.5م، ويوصف شكله على أنَّه حجر صقيل يميل لونه إلى الأحمر ويتخذ شكلاً بيضاوياً، ويبلغ قطره ما يُقارب 30سم، وحوله يوجد إطار من الفضة يبلغ من العرض 10سم، وفي روايات وردت عبر التاريخ أنَّ هذا الحجر قد وُضع من قِبل عبد الله بن الزبير، وقد ذكرت بعض الأحاديث النبوية الشريفة أنَّ من وضع هذا الحجر هو إبراهيم عليه السلام عندما ناوله إياه سيدنا جبريل عليه السلام وأتى به من الجنَّة.[٢]


كسوة الكعبة المشرفة

ورد عبر التاريخ عدَّة أقاويل مختلفة حول أول من كسى الكعبة المشرفة، حيثُ يُقال أنَّ أول من كسى الكعبة هو النبي اسماعيل عليه السلام وقيل أيضاً أنَّ أول من كساها عدنان بن أد الحفيد الخامس لنبي الله اسماعيل عليه السلام، وغيرها من الأقاويل المختلفة، ولكنَّ ثبت أنَّ أول من كساها هو تُبَّع أبي كرب أسعد وهو ملك حمير عام 220 قبل الهجرة، وقد كُسيت الكعبة المشرفة بعدَّة أنواع من الكسى والتي منها الوصيلة وهي ثوب أحمر مخطط يماني، والملاءة وهي ثوب لين رقيق، والعصب وهي البرود اليمانية وغيرها من الأنواع المختلفة الأخرى.[٣]


المراجع

  1. "Kaaba", www.encyclopedia.com, Retrieved 05-09-2018. Edited.
  2. "الكعبة المشرفة.. بيت الله الحرام"، www.aljazeera.net، اطّلع عليه بتاريخ 05-09-2018. بتصرّف.
  3. أحمد حلمى مصطفى‎، أسرار الكعبة المشرفة، صفحة 269. بتصرّف.
36 مشاهدة