قصة حرب البسوس

كتابة - آخر تحديث: ١١:٣٢ ، ٣٠ نوفمبر ٢٠١٤
قصة حرب البسوس

حرب البسوس و هي من الحروب القديمة التي وقعت قبل الإسلام بين قبائل عربية .


أطراف و شخصيات حرب البسوس

درات الحرب بين قبيلتين مدة أربعين سنة بين قبيلة تغلب و يمثلها الملك كليب بن ربيعة و الزير السالم و هو المهلهل بن ربيعة و هو أخو الملك كليب بن ربيعة ،و قبيلة بكر و يمثلها جساس بن مرة و خالته البسوس بنت المنقذ و ناقة البسوس و الجليلة أخت جساس و زوجة الملك كليب بن ربيعة .


فترة و مكان وقوع حرب البسوس

وقعت حرب البسوس بين قبائل تغلب وقبائل بكر في الجزيرة العربية في منطقة الحجاز ، و استمرت الحرب مدة أربعون سنة و حسب ما وثقته كتب التاريخ يقال وقعت بين سنة 494 إلى سنة 534 سنة من الميلاد أي قبل مجيء الإسلام أي في زمن جاهلية العرب .


أحداث حرب البسوس

كان كليب بن ربيعة ملك العرب في تلك الفترة ، و يقال إن كليب بن ربيعة توج ملكاً عندما قاد قبائل وائل اي كل القبائل من فروع وائل في حربه ضد قبائل اليمن و انتصر في حربه . إن شخصية كليب بن ربيعة شخصية قوية و لكن شخصية غير عادلة في حكمها للعرب و عرف بغيرته الشديدة حيث كان جساس بن مرة قويا كذلك و كانت أخته الجليلة زوجة الملك تتباهى به كثيراً. حيث كانت قبيلة بكر تعيش تحت رحمة قبائل تغلب حيث كانت تتحكم بالماء و بالمراعي و كانوا لا يرعون إلا بموافقة الملك .


شرارة الحرب الرئيسية

كانت البسوس بنت منقذ تزور إبن أختها الجليلة و هو جساس بن مرة و كانت معها ناقة ، عندما كانت الناقة ترعى إنطلقت إلى بئر قبيلة تغلب لتشرب الماء من هناك عندما علم كليب بأن ناقة من قبيلة بكر ترعى و تشرب دون إذنه قتل الناقة . فغضبت البسوس خالة جساس لمقتل ناقتها و طلبت من جساس أن يثأر لمقتل الناقة فهي فرصة لإرجاع مكان قبيلة بكر و إنهاء إستبداد و ظلم حكم كليب ، فتربص جساس بكليب فقتله ، فأشتعلت الحرب لمقتل كليب فقامت قبيلة تغلب بمقاتلة قبيلة بكر لتثأر لمقتل ملكها كليب بن ربيعة ، فقاد الحرب المهلهل بن ربيعة لينتقم لمقتل أخيه الملك كان الزير سالم شجاعاً مغواراً فنجح بثأر لمقتل أخيه ،و القتال بين القبيلتين بالأصل هم أبناء عم و الدليل تزوج الملك من أخت جساس اي توجد هناك روابط استمر القتال اربعون سنة كانت الفتن تشعلها و الكرامة المهدور وقود الحرب .


نتيجة حرب البسوس

هو فوز قبيلة تغلب على قبيلة بكر عندما قتل المهلهل الجساس بن مرة ، و عند مقتله رجعت كرامة تغلب ، كانت حجم الخسائر البشرية كبيرة بين القبيلتين .

1419 مشاهدة