قلة النوم للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٠٨ ، ٢٥ سبتمبر ٢٠١٨
قلة النوم للحامل

قلة النوم

قد تذهبين إلى النوم ضعيفة القوى ومعتقدة أنكِ سوف تنامين بمجرد ملامسة رأسكِ للوسادة، إلا أن ظنكِ يخيب، فهذا الأمر لا يحدث، وبدلاً من ذلك سوف تبقين مستيقظة طوال الليل، ويعتبر أمر الأرق خلال الحمل من الأمور الشائعة والتي تحدث بكثرة عند البعض من النساء الحوامل.تحدث هذه الحالة عندما تواجه المرأة الحامل مشكلة في الخلود إلى النوم، أو مشكلة في الاستمرار في النوم، وهذا الأمر قد يحدث نتيجة لكامل التغيرات الجسمية والنفسية التي تحدث مع المرأة الحامل خلال فترة الحمل، وسوف نقوم في هذا المقال بالحديث عن مشكلة قلة النوم عند الحامل بشكل مفصل أكثر. .[١]


قلة النوم عند الحامل

تحدث مشكلة الأرق عند النساء الحوامل غالباً نتيجة لحدوث تغيرات هرمونية لديها، وأيضاً كنتيجة لضغط الرحم على المثانة لديها، الأمر الذي يجعل الحامل تضطر إلى الاستيقاظ أكثر من مرة أثناء الليل من أجل التبول، كما تجد الحامل أيضاً صعوبة في إيجاد وضعية مريحة للنوم، وخاصة عند ازدياد حجم الجنين، وترتبط قلة النوم عند الحامل بمستوى نشاط الجنين، حيث إن الطفل النشط يحرم أمه من النوم، بسبب حركته المستمرة، كما قد تحدث قلة النوم عند الحامل نتيجة لحدوث اضطرابات أخرى عند الحامل، مثل: احتقان الأنف، وحرقة المعدة، وغيرها من الاضطرابات المزعجة.كما أن الكثير من النساء قد تراودها أحلام وكوابيس مزعجة خلال الحمل، وذلك نتيجة للتفكير المستمر والقلق المتعلق بصحة مولودها، الأمر الذي يتسبب بحدوث الأرق لديها..[٢]


نصائح لحالات الأرق عند الحامل

إن كثرة التفكير والخوف من مشكلة الأرق عند الحامل لن تتسبب إلا في زيادة الحالة سوءاً، لذا إليكِ عزيزتي أهم النصائح التي تساعدكِ في تخفيف حالات الأرق:.[٣]

  • الاستحمام بماء دافئ قبل الخلود إلى النوم، أو ممارسة بعض التمارين التي تساعد على ارتخاء الجسم.
  • تدليك الحامل من قبل الزوج يساعد كثيراً على التخلص من الأرق.
  • الحرص على أن تكون درجة حرارة الغرفة مناسبة، مع مراعاة أن تكون الغرفة هادئة ومظلمة.
  • تجنب شرب السوائل في فترات المساء وقبل النوم.
  • ممارسة التمارين الرياضية دون إجهاد وإرهاق الجسم.
  • الحرص على النوم على الجهة اليسرى للحامل مع ثني منطقة الساقين والركبتين، وذلك لتخفيف الضغط على الشرايين والأوردة الكبيرة التي تنقل الدم من الساقين والقدمين إلى القلب، كما تساعد هذه الوضعية على تخفيف وتقليل الضغط عن منطقة أسفل الظهر.
  • ضرورة أخذ فترات من النوم خلال النهار وذلك لتعويض النوم الذي تم فقده أثناء فترات الليل.


المراجع

  1. "What Is Insomnia?", www.healthline.com,1-10-2014، Retrieved 27-8-2018. Edited.
  2. Larissa Hirsch (10-2013), "Sleeping During Pregnancy"، Kids Health, Retrieved 27-8-2018.
  3. "Sleeping Positions During Pregnancy", What to Expect, Retrieved 27-8-2018.