قوانين الحفاظ على البيئة

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٢٦ ، ٣٠ مايو ٢٠١٧
قوانين الحفاظ على البيئة

البيئة

البيئة في اللغة مشتقة من الفعل بوأ وتبوأ وتأتي بمعنى نزل وأقام، وهي الموضع الذي يرجع إليه الإنسان، فيتخذ فيه منزله ومعيشته، وقد ترتبط البيئة بالمنزل أو الدار، كما وتعني تعلق قلب المخلوق بالدار وسكنه إليها، أمّا اصطلاحاً فهي كل ما يحيط بالإنسان من موجودات، من ماء وهواء، وكائنات حية، وجمادات، وهي المجال الذي يمارس فيه الإنسان حياته، ونشاطاته المختلفة، وتتكون البيئة من مجموعة من العناصر، هي: الغلاف الجوي، والغلاف المائي، واليابسة، والمحيط الجوي، والماء والهواء والتربة والمعادن، ومصادر الطاقة، بالإضافة إلى النباتات والحيوانات.


قوانين الحفاظ على البيئة

القانون الدولي للبيئة

جاء القانون الدولي لتنظيم سلوك الإنسان تجاه البيئة، وقد نتج هذا القانون من مصدرين هما:

  • الاتفاقيات الدولية المتعلقة بالبيئة: وهي عبارة عن مجموعة من المعاهدات والوثائق الدولية التي صادقت عليها الدولة، وهي تتضمن عناصر البيئة وتعطي قواعد عامة للتعامل معها، ومن أهم هذه الاتفاقيات اتفاقية جنيف لعام 1949م.
  • بعض القرارات التي تصدر من المجتمع الدولي سواءً من المنظمات الحكومية أو المنظمات غير الحكومية والتي تصدر القرارات في مؤتمرات خاصة.


قانون البيئة الفلسطيني

أصدرت السلطة الوطنية الفلسطينية عدداً من التشريعات المتعلقة بحماية البيئة وذلك لكونها حق من حقوق الإنسان، ولأهمية الحفاظ عليها ومنع تلوثها، ومن هذه التشريعات:

  • المادة 33 من القانون الأساسي الفلسطيني والتي تنص على أنّ هناك حق من حقوق الإنسان وهو الحصول على البيئة المتوازنة النظيفة، وبالتالي يجب الحفاظ عليها وحمايتها من أجل الأجيال والمستقبل وهي مسؤولية وطنية.
  • المادة 15 من الدستور والتي تنص على أنّ الهدف الذي تسعى الدولة لتحقيقه هو الحصول على البيئة المتوازنة، والحفاظ عليها مسؤولية كل من الدولة والمجتمع، ويقع الإخلال في الحفاظ عليها تحت طائلة القانون.
  • القانون رقم 7 للعام 1999 والذي يعمل على تحقيق مجموعة من الأهداف هي حماية البيئة من التلوث بكافة اشكاله، وحماية الصحة العامة والرفاه الاجتماعي، وتشجيع جمع المعلومات البيئية المختلفة ونشرها وزيادة الوعي الجماهيري بمشاكل البيئة.


كيفية الحفاظ على البيئة

من أهم الأمور التي يجب القيام بها للحفاظ على البيئة، هي عملية توعية الناس حول أهمية الحفاظ على البيئة ومخاطر تلوثها، وهناك بعض الطرق المتبعة للحفاظ على البيئة، نذكر منها:

  • يتم الاهتمام بالبيئة والحفاظ عليها من خلال الحفاظ على نظافتها، ومحاولة التقليل من المصادر التي تؤدي إلى التلوث البيئي مثل المصانع التي تطلق الغازات الضارة بالبيئة، بالإضافة إلى التخلص من النفايات بطريقة سليمة وعدم اللجوء إلى حرق هذه النفايات أو رميها بطريقة غير مناسبة في الطرقات والأماكن العامة، كما ويمكن فصل أنواع النفايات عن بعضها في حاويات خاصة لكل نوع منها وذلك للمساعدة في إعادة تدوير ما يصلح منها لذلك.
  • زراعة الأشجار بكثرة في حديقة المنزل وفي الطرقات والحدائق العامة، ونشر التوعية حول ضرورة الحفاظ عليها وعدم تخريبها.
  • عدم الإسراف في استخدام المياه، بالإضافة إلى الحفاظ على مصادر المياه المختلفة وعدم تخريبها أو تلويثها.
  • محاولة عدم استخدام المواد الكيماوية ومحاولة استخدام مواد بديلة عنها إن أمكن.
  • استخدام الأسمدة العضوية بدلاً من الأسمدة والمواد الكيماوية للمزروعات والأشجار.
  • إصدار بعض القوانين التي تعاقب من يعمل على الإضرار بالبيئة حتى تكون رادعاً لهم.