قوة عقلك الباطن وكيف توقظ قواك الخفية

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٥٢ ، ١ أغسطس ٢٠١٦
قوة عقلك الباطن وكيف توقظ قواك الخفية

العقل الباطن

يُعرفُ العقلُ الباطن لدى الناس بالعقل اللّاواعي، وهو مجموعةٌ من صفات الإنسان الشخصيّة، التي يدرك الفرد جزءاً منها كجزء من تكوينه، وأمّا الجزء الآخر من الصفات فتكون بعيدة بشكل كبير عن إدراكها والشعور بها، فالعقل اللاواعي هو مصدر صدورِ العاطفة والإحساس التي تمّ تخزينها مسبقاً وحُفظت في الذاكرة، ويمكن تشبيه العقل الباطن بجهاز الحاسوب، والذي يحتوي على كافّة المعلومات التي يحتاجُها الإنسان.


وظيفة العقل الباطني

  • تخزين الذكريات من مرحلة الطفولة، والأحداث التي تتعلّق بها.
  • الاحتفاظ بكلّ ما يعتبره العقل الواعي بأنّه أمرٌ عابر وليس ضروريّاً، ولا يجب تذّكره.
  • إصدار التصرّفات والسلوكيات النابعة من الفرد عندما يكون في وضع اللّاوعي.


حقائق العقل الباطني وكيفية إيقاظ القوّة الخفية

يستطيع الإنسان السيطرة والتحكّم بعقله الباطن، وتسخيره من أجل إنجاز وتحقيق رغباته وأهدافه الخاصّة، وقد أُثبتت قدرة العقل الباطن في العديد من المجالات، ومنها: توجيهه للاستيقاط في فترة محدّدة من الزمن، وقد نالت محاولات العديد النجاح، فالعقل اللاواعي ما هو إلّا جهاز محوسب داخل الجسم يقوم بإدراك الجواب والوقت الصحيحيْن، ولذلك يجب الوثوق به وتسخيره لإدراك القوة الخفيّة التي يمتلكها الإنسان، واستعماله لإنجاز المهام، وتنفيذ الأفكار التي يقوم بإرسالها، فعلى سبيل المثال يدرك الإنسان حاجته لعمل مهمّة ما، ثمّ يؤجّلها إلى وقت لاحق بسبب الكسل، وبعد فترة من الزمن يدرك بأنّ الوقت السابق كان الوقت الأمثل لأداء تلك المهمّة.


صفات العقل الواعي واللا واعي

العقل الّلاواعي

  • تخزين الذكريات القديمة.
  • إصدار العواطف والأحاسيس.
  • التحكّم في حركة جسم الإنسان.
  • العمل بشكل مستمرّ.
  • استعادة النشاط كلّما تمّ استخدامه.
  • تنظيم الذكريات والاعتماد على المعلومات التي يتعلّمها من الآخرين.
  • التفاعل مع الجسم، والاستجابة للكلمات الإيجابيّة التي يتمّ توجيهها إلى النّفس، وتسخير جميع الظروف المحيطة لخدمةِ الفرد.


العقل الواعي

  • الحضور وإدراك ما يحصل من أحداث.
  • التحكّم بالعقل الباطنيّ، والسيطرة عليه.
  • التركيز المحدود والتفكير بمنطقيّة، والقدرة على تحليل الظروف.
  • القدرة على تغيير أفكار العقل الباطن عند الاقتناع التامّ بشيء.


التحكّم بالعقل الباطن

  • اختيار الأهداف وتحديدها، والرغبة الصادقة في أدائها.
  • وجود أهداف وتحديّات يجب تحقيقها.
  • إدراك كلِّ ما يتعلّق بالأهداف، وتحقيقها من أسئلة، ووسائلَ أخرى بغضّ النظر عن المصدر.


برمجة العقل الباطنيّ

ويمكنُ برمجة العقل الباطن، من خلال:

  • إطلاق العنان للتخيّل والاستغراق في الخيال الحسيّ، أو السمعيّ، أو من خلال الصور.
  • كثرة التفكير بفكرة معيّنة حتّى تستقر في العقل اللاواعي.