كريم فيتامين ج لتفتيح البشرة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٩ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٦
كريم فيتامين ج لتفتيح البشرة

فيتامين ج

فيتامين ج واحدٌ من العناصر الغذائيّة الأكثر وفرة في الطبيعة، وقد أثبتت الدراسات بأنَّ فائدته تُعزّزُ من الصحّة العامة لجسم الإنسان وتُكافح العدوى، أمّا في السنواتِ الأخيرة أصبحت الدراسات تكتشفُ فوائدَ أُخرى لفيتامين ج خاصةً في مجال العنايةِ بالبشرة، وأصبح من أهمّ العناصر الموجودة في المُستحضرات المصنوعةِ لتفتيح البشرةِ ومحاربة علامات تقدّم العمر.


مُنتجات تفتيح البشرة التي تحتوي على فيتامين ج تبطئ من إنتاج صبغة الميلامين الموجودةِ في البشرةِ، والتي تُظهر علامات التصبّغ، والكلف، واسمرار البشرة؛ إذ يُبطّئ إنزيم التيروزينيز Tyrosinase وبالتالي ينتاج كميّةً أقل من أصباغ الميلانين.


كريم فيتامين ج لتفتيح البشرة

توجد الكثير من مُستحضرات التجميل المُصنّعة والتي تحتوي على كميّةٍ من فيتامين ج، ومهمّتها الرئيسيّة هي تفتيح البشرة، ولكن يُمكن تحضير كريمٍ طبيعيٍّ منزليّ الصنع، يُقدّم نفس المزايا التي تُقدّمها المستحضرات الجاهزة، ولكن دونِ وجودِ أي مواد كيميائيّة، وفيما يلي طريقة تحضير كريم فيتامين ج لتفتيح البشرة.


المواد اللازمة

  • ملعقةٌ صغيرةُ من مسحوق فيتامين ج (متوفّر في جميع الصيدليات).
  • ملعقةٌ صغيرةٌ من الجليسرين.
  • زُجاجةٌ نظيفةٌ داكنة اللون.
  • بضع شرائح من فاحص درجة الحموضة (كالتي تُستخدم لفحص الحمل ولكن توجد عليها أرقامٌ تدلُّ على درجة الحموضة).


طريقة تحضير الكريم

  • يخلط فيتامين ج بالقليل من الماء المُقطّر حتى تذوب حبيباته.
  • يُضاف الجليسرين، وتُفحص درجة الحموضة بواسطة الشرائح، والتي يجب أن تكون ثلاث درجاتٍ ونصف أو أقل.
  • ينقل الكريم، أو سائل التفتيح إلى زُجاجةٍ داكنةٍ نظيفة.
  • ترجُّ الزجاجة جيداً قبل كلِّ استخدام، وتُحفظ مدّة من ثلاثة أيامٍ إلى أسبوع، وتُرمى إذا لوحظ فيها أيُّ تغيّرٍ في اللون، وتُحضّر الخلطة مُجدداً وتُستخدم حتى يتمّ الحصول على النتائج المرجوّة.


تنويه: يُمكن إضافة بضع قطراتٍ من زيت فيتامين E المتوفّر في كافّة الصيدليّات، للحصول على نتائج أفضل من هذا المُستحضر.


معلومات عن مُستحضرات فيتامين ج

كريمات تفتيح البشرة التي فيها فيتامين ج تتوفّرُ في جميع الصيدليات، ومحالِ بيع المستحضرات التجميليّة، ولكن يجب معرّفة عدّة أمور قبل استخدام هذه الكريمات:

  • يجب أن يمتصّ الجلد فيتامين ج في عمق البشرة حتّى يكونَ فعّالاً، والطبقة الخارجيّة العازلة للماء هي العقبة الرئيسيّة أمام نقل الفيتامين لأعماق الجلد.
  • يجب التأكدّ دائماً من درجة حموضة الكريم التي لا يجب أن تتعدّى ثلاث درجاتٍ ونصف.
  • اختيار النسبة المضبوطة لتركيز فيتامين ج في الكريم، ومعظمها تحتوي على خمسٍ إلى عشرينَ بالمئةِ من الكريم، ولكنّ النسبة الأكثر فعاليّة هي ما بين خمس عشرة بالمئة، وعشرين بالمئة.