كلام عن عيد الاستقلال الأردني

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٣ ، ٣١ أكتوبر ٢٠١٨
كلام عن عيد الاستقلال الأردني

عيد الاستقلال

يصادف عيد الاستقلال الخامس والعشرين من شهر أيار، ومن مظاهر الاحتفال بهذا اليوم الرائع تزيين الشوارع، وإطلاق الألعاب النارية، ولقد تغنى الكثير من الشعراء في يوم استقلال المملكة الأردنية الهاشمية، لذا وفي هذا المقال سنقدم لكم كلمات جميلة عن عيد الاستقلال الأردني.


كلمات عن عيد الاستقلال

  • الوطن شجرة طيبة لا تنمو إلّا في تربة التضحيات وتسقى بالبلاد والدم.
  • في عيد الاستقلال، كل عام والوطن وقائده بألف خير.
  • حب الوطن أقوى من كل منطق، وطني، أيها الوطن الحاضن للماضي والحاضر، أيها الوطن، يا من أحببته منذ الصغر، وأنت من تغنى به العشاق، وأطربهم ليلك في السهر، أنت كأنشودة الحياة، وأنت كبسمة العمر.
  • وطني، ذلك الحب الذي لايتوقف، وذلك العطاء الذي لا ينضب، أيها الوطن المترامي الأطراف، أيها الوطن المستوطن في القلوب، أنت فقط من يبقى حبه، وأنت فقط من نحب، كل عام والبلد بألف خير.
  • طريق الاستقلال تغـسله دماء الشهداء.
  • إنّ تخليد ذكرى الاستقلال يعد مناسبة وطنية، لاستلهام ما تنطوي عليه من قيم سامية وغايات نبيلة، خدمة للوطن وإعلاء مكانته وصيانة وحدته، والمحافظة على هويته ومقوماته، والدفاع عن مقدساته وتعزيز نهضته.
  • في هذه الذكرى، ينبغي علينا جميعاً السعي الحثيث للمحافظة على هذا الوطن الحبيب إلى قلوبنا، فنصون العيش المشترك بين جميع أبنائه بمختلف طوائفهم، ونغلب الانتماء الوطني لدينا، ونجعله فوق كل اعتبار أو انتماء آخر.
  • انظر إلى الشعوب الأسيرة حتّى تدرك قـيمة استقلال شعبك.
  • المستعمر يفرض عليك لوناً واحداً وشكلاً واحداً حسب مزاجه، بل هو يسلب منك دينك وإنسانيتك.
  • بزغت شمس الحرية فحق لنا أن نفرح ونحتفل في هذا اليوم الوضاء البهي ونفاخر بذلك الدنيا.
  • ترابنا بالطيب صنته، وبالمعـروف زينته يا قائدنا، تسلم يمينك يا قائد الدار.
  • عسى إنك دوم تتهنى، وعسى ربي يزين لك خطاك، يوم إنك زينت دنيانا يا قائدنا.
  • نبع العطاء حروف اسمك تنقشها نجـوم السما، حروف يتغنى بها شعب على يدينك تهنى يرفعك ربي ويخليك.


عبارات عن عيد الاستقلال

  • في عيد استقلالك موطني، نعلي الهامات علو السماء، ونشرف الرؤوس بلباسها تاج العز والفخار، ونبعث في النفس أجمل وأرق مشاعرالولاء، ونسطر على أرضك الطاهرة أجمل عبارات الفداء، وكل عام وموطني الغالي بألف ألف خير.
  • كل عام والوطن وقائد الوطن الغالي، بألف ألف خير، في يوم استقلال موطني نتغنى بك وننشد أجمل الألحان والأشعار.
  • ليس وطني دائماً على حق، ولكني لا أستطيع أن أمارس حقاً حقيقياً إلّّا في وطني، كل عام والوطن بألف خير.
  • كل عام والوطن وقائد الوطن بألف خير، لا يوجد سعادة بالنسبة لي أكثر من حرية موطني.
  • وطني لو شغلت بالخلد عنه، نازعتني إليه في الخلد نفسي.
  • ليس المهم الكرامة الشخصية، بل المهم كرامة الوطن وقضيته كل عام وأنتم بخير.
  • بوركت أياديكم بما أنجزتموه لنا، عندما صغتم للوطن الغالي هويته التي أعلناها للعالم.
  • عـيد استقلالك يا وطني كان فرحة للعرب الأحرار، حيث كان انعطافاً في تاريخ منطقتنا العربية عندما فتحَ الباب على مصراعيه أمام استقلالات عربية أخرى، كل عام والأردن وقائد البلاد بألف ألف خير.
  • نموت كي يحيا الوطن، يحيا لمن نحن الوطن، إن لم يكن بنا كريماً آمنا، ولم يكن محترماً ولم يكن حراً، فلا عشنا ولا عاش الوطن.
  • في عيد استقلالك موطني نعلي الهامات علو السماء، ونشرف الرؤوس بلباسها تاج العز والفخار، ونبعث في النفس أجمل وأرق مشاعرالولاء ونسطّر على أرضك الطاهرة، أجمل عبارات الفداء، وكل عام وموطني الغالي بألف ألف خير.
  • أدام الله على وطننا الغالي نعمة الأمن والأمان، ودوام التقدم والازدهار، وكل عام والوطن وقائد الوطن والشعب بألف ألف خير.
  • لا كلمات ولا شعر ولا خطابة توفي بلدنا فرحتنا بحريته، بالشموع والوورود شوارعنا تزينت للتعبير عن فرحتنا بك يا عيد استقلال بلدي الحبيب.
  • إنّنا نفاخر الدنيا بأسرها بذكرى الاستقـلال غرة أعيادنا، هنيئاً لنا يا وطني بك، وهنيئاً لك بأبنائك أصحاب الهامات العالية التي ما انحنت إلّا لبارئها، وكل عام وشعبنا الطيب والأمة العربية بألف ألف خير.
  • ها هي الأيام تقترب، ويقترب معها اليوم الذي يحمل في طياته أجمل ذكريات الماضي، التي تهب بنسماتها العطرة على سماء الوطن، لتقول له كل عام وأنت يا وطني بألف خير في عـيدِ استقلالك الميمون.


شعر عن عيد الاستقلال

علقت رسمك وشماً في عرى كبدي

وقال حسادنا ما لم يقل أبداً

وحاولوا صدنا عن بعضنا زمناً

وما دروا أنّنا روحان في جسد

قد أسستنا على الصبر الجميل يد

وعلمتنا معاً أنّ الرجال على

ما أصعب البدء ، لكن الهواشم هم

أبا طلالْ وهذا اليوم يومك يا

لقد حفظت دمي طفلاً ولو بيدي

أبا العروبة لو أن العروبة قد

لواجهت قسوة الدنيا بوحدتها

إني أقول وما في القول من حرج

هم النخيل الأصيل المستظل به

يأ أردنيون إما مر واحدكم

فإن تحت الثرى، أو فوقه مهجاً

ما زال جمر أبي الثوار متقداً

لم تنطفىء ناره يوماً، وما برحت

هي الرسالة كلفنا بها شرفاً

قد حاربتنا عليها الأرض قاطبة

ويحسب الناس فقر الأردني غنى

ويحسدون عيوناً لا تنام على

أقول ما قاله البيت القديم لهم

ما في القلوب لغير الحب متسع

وليس إلّا هوى الأحرار يسكنها

أبا الحسين لقد وفيت في زمن

وللعروبة، والإسلام ما لهما

إنا على العهد، فاذهب يا معلمنا