كلام وحكم من ذهب

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٢٢ ، ٢٠ سبتمبر ٢٠١٦
كلام وحكم من ذهب

الكلام والحكم

يوجد للكلام والحكم الكثير من الفوائد والأثر الذي تتركه خلفها لمستمعينها ومتلقّيها، لذلك يجب أن ننتقي كلماتنا ونجعلها تحمل بين طياتها حكماً يستفيد منها الآخرين. جمعنا لكم بعضاً من الكلام والحكم من الذهب، تعرّفوا عليها في هذا المقال.


كلام وحكم من ذهب

  • حاسبوا أنفسكم قبل أن تُحاسبوا، ولا يدع قوم الجهاد في سبيل الله، إلّا ضربهم الله بالفقر، ولا ظهرت الفحشاء في قوم إلّا عمّهم الله بالبلاء.
  • أيّها الابن: الوالدان بابان للخير مفتوحان أمامك فاغتنم الفرصة قبل أن يغلقا، واعلم أنّك مهما فعلت من أنواع البرّ بوالديّك، فلن ترد شيئاً من جميلهما عليك.
  • علّمتني الحياة ليس الحُب أن تكون بقربِ من تُحب، ولكن الحبّ أن تثق أنك في قلبِ من تحب.
  • إنّ الله تعالى قسّم هذه الحقوق وجعلها مراتب، وأعظم تلك الحقوق، الحق العظيم بعد حقّ عبادة الله تعالى وإفراده بالتوحيد، وهو الحقّ الذي ثنّى به سبحانه، وما ذكر نبيّاً من الأنبياء إلاّ وذكر معه هذا الحقّ، الذي من أقامه يكفر الله به السيئات ويرفع الدرجات، ألا وهو الإحسان للوالدين.
  • قلب الأم هوَّة عميقة ستجد المغفرة دائماً في قاعها.
  • لا تجد شيئاً يساعد فرداً ما، مثل أن تلقي على عاتقه ببعض المسؤوليّة، وتظهر له أنّك تثق فيه وفي حكمه.
  • إذا لم تجد وقتاً سانحاً لعمل أي شيء، عليك أن تخلق هذا الوقت.
  • من يقرأ التاريخ لا يدخل اليأس إلى قلبه أبداً، وسوف يرى الدنيا أيّاماً يداولها الله بين الناس، فالأغنياء يصبحون فقراء، والفقراء ينقلبون أغنياء، وضعفاء الأمس أقوياء اليوم، وحكّام الأمس مشردوا اليوم، والقضاة متهمون، والغالبون مغلوبون، والفلك دوّار، والحياة لا تقف، والحوادث لا تكفّ عن الجريان، والنّاس يتبادلون الكراسي، لا حزن يستمر، ولا فرح يدوم.
  • لا يعجبكم من الرجل طنطنته، ولكن من أدّى الأمانة، وكفّ عن أعراض الناس، فهو الرجل.
  • لا تمشِ أمامي فربّما لا أستطيع اللحاق بك، ولا تمشِ خلفي فربّما لا أستطيع القيادة، ولكن امشِ بجانبي، وكن صديقي.
  • الصّداقة؛ مدينة مفتاحها الوفاء، وسكّانها الأوفياء فصافح، وسامح، ودع الخلق للخالق، فأنا، وأنت، وهم، ونحن راحلون، فمن أعماق قلبك سامح من أساء إليك.
  • لا داعي للخوف من صوت الرصاص؛ فالرصاصة التي تقتلك لن تسمع صوتها.
  • اخرج بالعزم من هذا الفناء الضيّق، المحشوِّ بالآفات، إلى الفناء الرحب، الذي فيه ما لا عين رأت، فهناك لا يتعذر مطلوب، ولا يفقد محبوب.
  • إذا استغنى الناس بالدنيا؛ فاستغن أنت بالله، وإذا فرحوا بالدنيا؛ فافرح أنت بالله، وإذا أنِسُوا بأحبابهم؛ فاجعل أُنسك بالله.
  • اجعل في حياتك حفرة صغيرة ترمي فيها أخطاء أصدقائك، المهم أن تنسى أيضاً مكان الحفرة؛ حتى لا تعود إليها في لحظات الخصام.
  • لا يحزنك أنّك فشلت ما دمت تحاول الوقوف على قدميك من جديد.
  • عندما تفقد الأمل تفقد الرغبة، وعندما تفقد الرغبة تفقد الرؤية، وعندما تفقد الرؤية تفقد الحياة، ونعيش تائهين في سراب الأمل.
  • لولا تحدّياتي لما تعلمت، ولولا تعاستي لما سعدت، ولولا آلامي لما ارتحت، ولولا مرضي لما شفيت، ولولا فقري لما غنيت، ولولا ضياعي لما وجدت، ولولا فشلي لما نجحت، ولولا إدراكي لما أصبحت.
  • لا تكن مثل مالك الحزين، هذا الطائر العجيب الذي يُغَنّي أجمل ألحانِه وهو ينزف، فلا شيء في الدنيا يستحق من دمِك نقطةً واحدةً.
  • إذا خسرت الدنيا كلّها وأنت مع الله، فما خسرت شيئًا، وإذا ربحت الدنيا كلّها وأنت بعيدٌ عن الله، فقد خسرت كلّ شيء.
  • لا حياة مع اليأس، ولا يأس مع الحياة.
  • التفت إلى ما حولك وانظر له بنظرة مُشرقه ومُتفائلة، حتماً ستجد الجمال، والرّضا، والسّعادة.
  • تفاءل والجأ إلى الله، افرش سجّادتك في ظلامِ اللّيل والنّاس نيام، والهدوء يسكن الأرجاء، وألحّ بالدّعاء ولا تيأس.
  • لا يمكن لمعرفة إنسان أن تتجاوز خبراته.
  • ترويض الرّغبات هو ما يصنع الشخصية.
  • تعلّم قول لا أدري، فإنّك إن قلت لا أدري علّموك حتى تدري، وإن قلت أدري سألوك حتى لا تدري.
  • إنّ الإنسان الضّعيف قد يُصبح وحشاً مفترساً إذا أُتيحت له الفرصة، وإذا كان يشعر بالحقد على الحياة والمجتمع.
  • كن جبلاً ولا ترهبك قوّة الضّربات، فقد ثبت في تاريخ الأبطال أن النّصر في الحياة يحصل عليه من يتحمّل الضّربات لا من يضربها.
  • إذا أردت أن تفهم حقيقة المرأة فانظر إليها وأنت مغمض العينين.
  • السّعادة في أن يعيش الإنسان مع زوجة يحبها، وفي بلد يحبه، ويعمل عملاً يُحبّه.
  • أن تحاول جعل شخص يحبك أمر عبثي تماماً، كمحاولة أن تمنع نفسك من حب شخص ما.
  • يبقى الحب مجرد كلمة حتى يأتي أحدهم ويعطيها معنى.
  • الحياة مستمرة سواء ضحكت أم بكيت فلا تحمّل نفسك هموماً لن تستفيد منها.
  • إذا دعتك قدرتك إلى ظلم الناس فتذكر قدرة الله عليك.
  • من صامَ عن شهواته في الدنيا أدركها غداً في الجنة، ومن صام عمّا سِوى الله فعِيدهُ يوم لقائه.
  • تكرار التأكيدات يقودنا للتصديق، وما أن يتحول التصديق لإيمان متأصّل حتّى تبدأ الأشياء تتحقق.
  • الشخص الناجح يركز أكثر على فعل الشيء الصحيح، لا على فعل الشيء بشكل صحيح.
  • ما من عبدٍ يترك ذنباً فِراراً من غضَب الله إلا وجد ثمرة تركها في حياته؛ كَحلاوةِ إيمان، أو سِعة رزق، أو توفيق لطاعة، أو صلاح ذريّة، أو قبول في القلوب.
  • لا تيأسوا فليس اليأس من أخلاق المسلمين.
  • كل إنسان لديه موهبة، ولكن إن حكمت على السمكة بالفشل لعدم قدرتها على تسلق شجرة فقد قتلت موهبة السباحة لديها، هل وجدت موهبتك بعد.
  • إنّي لأعجب من الذي يظن الحياة شيئاً والحرية شيئاً آخر، ولا يريد أن يقتنع بأن الحرية هي المقوّم الأول للحياة وأن لا حياة إلا بالحرية.
  • الحرية هي الحياة، ولكن لا حرية بلا فضيلة.
  • من أبصر عيب نفسه عميَّ عن عيب غيره، ومن سلَّ سيف البغيّ قتل به، ومن احتفر لأخيه بئراً وقع فيها، ومن هتك حجاب غيره انتهكت عورات بيته، ومن أعجب برأيه ضلَّ، ومن استغنى بعقله زلّ، ومن صاحب الأنذال حقر، ومن جالس العلماء وقر، ومن حسن كلامه كانت الهيبة أمامه.
  • الرفق يُمن، والأناة سعادة، فتأنَّ في أمر؛ تلقَ نجاحاً.
  • إن الأمة التي تحسن صناعة الموت، وتعرف كيف تموت الموتة الشريفة، يهب الله لها الحياة العزيزة فى الدنيا والنعيم الخالد في الآخرة، وما الوهن الذي أذلّنا إلا حب الدنيا وكراهية الموت.
  • الحب يتحمّل الموت والبعد أكثر مما يتحمل الشك والخيانة.
  • علّمتني الحياة أنّ من وضع نفسه في موقع الشبهات، فلا يلوم من أساء بهِ الظن.
  • الحب هو دفء القلوب، والنغمة التي يعزفها المحبّون على أوتارِ الفرح، وشمعة الوجود، وهو سلاسل وقيود، ومع ذلك يحتاجهُ الكبير قبل الصغير، الحب لا يولد بل يخترق العيون كالبر الخاطف.
  • جميل أن تعطي من يسألك ما هو في حاجةٍ إليه، ولكن أجمل من ذلك أن تعطي من لا يسألك وأنت تعرف حاجته.
  • عرق الجبين في ذهابك لصلاةِ الظهر أعظم من دمعِ العين في صلاةِ التروايح، فالأولى فريضة والثانية نافلة.
  • أسوأ سجن نفسيّ من المُمكن أن تحبس فيه ذاتك هو خوفك من نظرة الآخرين، وتحليل أفكارهم فيك بشكلٍ مستمر.
  • السعادةُ لا تعني أنّك تعيش حياةً كاملة، بل تعني أنك قد قررت غض البصر عن النواقص، فلو كانت الدنيا مثلما نريد لما تمنينا الجنة.
  • أقسى أنواع الألم تلمسه في ثلاث؛ رحيل الأحبة، وحقد الأقارب، وخذلان الأصدقاء.
  • أجمل لحظة هي أن يتحقق في النهاية ما صبرت لأجله، اللهم حقق لنا مُبتغانا.
370 مشاهدة