كلمات عن الأصدقاء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٧ ، ٢٤ أغسطس ٢٠١٦
كلمات عن الأصدقاء

الأصدقاء

الصداقة هي علاقة مشتركة بين طرفين أو أكثر، تُبنى هذه العلاقة على الاحترام، والمودّة، والكثير من الاهتمامات المشتركة، والحُب الخالي من المصالح. نترككم مع أجمل الكلمات المعبّرة عن الصداقة، والأصدقاء في هذا المقال.


كلمات عن الأصدقاء

  • سأبقى لكِ الحبيبةُ الأُخت، والصديقة، الروح، والنّبض، سأحتويكِ، وأحتضِنَكِ، وسنعيش الأيام سويّاً، بِحُزنِھا قَبل فَرحِھا، سأبكي مِن دُموعِك، وسأَبتَسِم مِن ضِحكتك، سأَكون لكِ المَلاذ حين تَضطَرِب الأجواء، مَهمَا كَان حجم الصعوبات، أعِدُكِ بأن أبقى بقُربِك إلى أن يحتويني التُراب، أعدك يا رفيقة الدرب.
  • لنبقى أصدقاء، لنعاند الجفاء حتّى تبقى القصائد بلون ضحكاتنا، وتبقى الكلمات عاشقة لحوارنا، ولا يكون الصّمت مِحوراً لحديثنا، لنبقى أصدقاء مهما حصل، حتّى لا نمارس الخيانة لذكرياتنا مع النّسيان، وتبقى أحاسيسنا مُشتعلة للعيان، ولا يكون الهروب من الماضي بداية الزّمان، لنبقى أصدقاءً أوفياء حتّى نتذكّر أسماءنا عند اللّقاء، وتبقى قلوبنا عامرة بالصّفاء، لنبقى أصدقاءً في لحظات الفراق، حتّى تصبح أيّامنا الماضية؛ رائعة فريدة، وتبقى ذكرياتنا خالدة مجيدة، وتكون أوجاع ماضينا قوافيها سعيدة، لنبقى أصدقاءً بعد الفراق، حتّى نتذكّر بعضنا بحنينٍ، وتبقى دموعنا بلا أنين، ولا يكون موعد أنفصالنا لسنين، لنبقى أصدقاء لآخر العمر، حتّى لا تتشوّه سنوات عمرنا، وتبقى أيّامنا خالية من عارِ فراقنا، لنبقى أصدقاء حتّى بعد رحيلي لتقول يوماً بسلام، وداعاً يا أغلى إنسان.
  • إذا كنت تملك أصدقاءً؛ إذاً أنت غني.
  • هناك أناس ينحتون في أعماقنا مشاعر رائعة، يُخلّدون فينا ذكرى لا تُمحَى، نتلهّف إلى رؤياهم، ولنا الفخر بحبّهم، ولنا الشّرف بصحبتهم، فليحفظهم الله، وليدم بيننا الحب فيه.
  • كَم هي جمليّة محطاتُ العُمر، والأجمَل مِن ذلك عندما تلتقي بِمَن يسير معك في الطريقِ، قَد نَجِد الكثير مِن الصُدَف في حياتِنا، إِمّا أَن تجلِبَ لنا الفرح أو الحُزن، ولَكن صدفَتي مَرّت، وكانت مِن أَجمَل الصُدف، نَعم صُدفة جمعتني بإنسانةٍ؛ أَكِنُّ لَها كُل المَحبّةِ والتقدير بغيرِ ميعادٍ أو مقدمات، لا أعلم؛ ولكن أعلَم ما هو أجمَل؛ بأنّي التقيت بإنسانةٍ رائعةٍ جداً، متميّزة بجمالِ روحها، ومشاعِرَها الذوّاقة، وأحاسيسها المرهَفة، نعم هي رائعة وجميلة بل أجمل من الجمالِ، جذابةٌ بأسلوبها، تُدخِلك في عالمِ كلماتِها الرائعة، تُبحر بك، تتحفني دوماً بجمالِ حديثها، يعجز لساني عن التّعبير بما يكِنّهُ قلبي لها؛ ولكن أحببت في هذا اليوم الرائع أن أُقَدِم لها هذهِ الكلمات، مع علمي التام بأنّها لا تُعَبِّر ولا تَليق بها، ولكن أَحبَبت أن أُخرِج ما بِنفسي لعلَّهُ يَجد مكانة في قلبها.
  • تُضاعف الصّداقة من سعادتك، وتُنقص من حزنك.
  • الصّداقة؛ هي عقل واحد في جسدين.
  • منذ نعومة أظفارنا ونحن نسمع عن الصّداقة وقوّتها، والأخوّة وصدقها، والحب وعذريّته، يا لها من كلماتٍ جميلةٍ تذهل السامعين؛ لكن للأسف كله حلم صعب المنال، ما تلبث أن تصحوَ منه على طعناتٍ غادرةٍ، أو كذبةٍ لا تلبث إلا أن تذهب أدراج الرّياح.
  • ذكرى مؤلمة، حين أعلم أن صديقي قام بخيانتي، ذكرى مؤلمة حينما أجلس وأحسب كم من الوقتِ سيمضي بالتّفكير في هذا الصّديق الخائن، لقد سمعت عنه الكثير والكثير؛ لكنّي أغفلت قلبي وفكري، وأغلقت أُذناي عن سماعِ كلمةٍ تُسيء إليه، وكم من ندامةٍ ورثتها خلف هذا الصّديق الخائن.
  • صديقي مهما كتبت وقلت، لن أفصح عن قطرة حب من بحر حبّي لك، فيكفيني لو أنّك تقبلني صديقاً، وسأكون أسعد من في الدنيا، أرجوك صديقي لا تتركني، فأنا من دونك وحيد تائه، قد اعتدت عليك، وعلى ضحكك، وقسوتك، أحببت فيك صمتك وغضبك، أحببت فيك كل شيء فكيف أكرهك وأنت ملاك؟.
  • ليست الصّداقة البقاء مع الصّديق وقتاً أطول؛ الصّداقة هي أن تبقى على العهد، حتّى وإن طالت المسافات أو قصرت.
  • الواثقون من الصّداقةِ لا تُربكهم لحظاتِ الخصام؛ بل يبتسمون عندما يفترقون؛ لأنّهم يعلمون بأنّهم سيعودون قريباً.
  • الصّديق هو من تخبره عن أخطائك، قبل أن تعترف بها لنفسك.
  • صديقك يبني لك قصراً، وعدوّك يحفر لك قبراً.
  • الصداقة وردة؛ عبيرها الأمل، ورحيقها الوفاء، ونسيمها الحب وذبولها الموت.
  • صداقتنا كنافذة من زجاج صافٍ، نُطل منها على أحلى ما في الدنيا، ونرى من خلالها كل المعاني الجميلة، ولا بدّ للزجاج من أن تشوبه شائبة، فتلك هي حال الدنيا، وحال البشر فيها، نقصٌ، وخطأٌ، وإلا لكنّا من الملائكة، ولكن لا تكسري الزجاج لتزيلي هذا الأذى، فإذا ما شاب علاقتنا شيء من الاختلاف؛ تركتّني، ومضيتِ، وأردتِ أن تنهي كل شيء، فأزيلي الأذى، وامسحي الشوائب، وأنتِ موجودة، لا تهربي من مواجهة أخطائكِ وأخطائي أنا أيضاً، لنتفاهم بحب أو حتّى لنتحاسب بجد، لا مشكلة؛ ولكن لا تفكري أن تقطّعي الحبل الذي صنعناه بمشاعرنا يوماً تلو يوم، لا تقطعيه ببساطة، أرجوكِ لا تكسري زجاج صداقتنا.
  • لا خيرَ في خلٍ متملقٍ، حلوِ اللسانِ وقلبهُ يَتَلهَّبُ، يلقاكَ يحلفُ أنّه بكَ واثقٌ، وإِذا توارى عنك فهو العَقْرَبُ، يعطيكَ من طرفِ اللسانِ حلاوةً، ويروغُ منك، كما يروغُ الثعلبُ.
  • أيّتها الصداقة لولاك لكان المرء وحيداً، وبفضلك يستطيع المرء أن يضاعف نفسه، وأن يحيا في نفوس الآخرين.
  • المال؛ يجلب لك أصدقاء المصلحة، والجمال؛ يجلب لك أصدقاء الشّهوة، أمّا الأخلاق؛ تجلب لك أصدقاء العمر.
  • الصّداقة والأخوّة كلمتان ساحرتان تختبئ خلفهما الأنياب الحادّة، والخناجر السامّة، صداقة، وأخوّة سنين؛ تتبدّد في ثوانٍ قليلة، يا لها من صداقةٍ، ويا لها من أخوّة، حلم ولن يطول الاستمتاع بها.
  • قمّة الخيانة عندما تصدر من قريب حملت له في قلبك الحب، والصّدق، والإخلاص، لكن ماذا كان المقابل؟ أنّك هامش في حياته، اتّخذك جسراً يصل بهِ إلى غايته.
  • صداقتنا؛ هي أروحنا.
  • الصديق عند الضّيق، الرّفيق قبل الطريق.
  • اصحبِ الأخيارَ، وارغبْ فيهم، رُبَّ من صاحبَهُ مثلُ الجربْ.
  • واعلم أن أرفع منازل الصداقة منزلتان، الصبر على الصديق حين يغلبه طبعه؛ فيسيء إليك، ثم صبرك على هذا الصبر، حين تغالب طبعك؛ كيلا تسيء إليه.
  • منذ نعومة أظفارنا ونحن نسمع عن الصداقة وقوّتها، والأخوّة وصدقها، والحب وعذريّته، يا لها من كلماتٍ جميلةٍ تذهل السامعين. لكن للأسف كله حلم صعب المنال، ما تلبث أن تصحوَ منه على طعناتٍ غادرةٍ، أو كذبةٍ لا تلبث إلا أن تذهب أدراج الرياح.
  • تصلك الطعنات ممن كان يحمي ظهرك ويحرسه، ممن كان في يومٍ يدَّعي الصداقة، والأخوة.
  • صديق جيد، وكتاب مفيد، وضمير هادئ، إنّها الحياة المثاليّة.
  • الصداقة الحقيقية كالخطوط المتوازية، لا تلتقي أبداً، إلا عندما تطفو المصالح على السطح؛ عندها تفقد توازيها، وتتقاطع.
  • أفضل الأصدقاء، صديق قديم.