كلمات عن شعور الأمومة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٦ ، ٢١ مارس ٢٠١٩
كلمات عن شعور الأمومة

كلمات عن الأمومة

  • الأم نبع الحب والحنان والدفيء، الأم التي تعد مصدر الطمأنينة والسعادة والأمان، الأم كلمة عدد حروفها قليل لكن معناها عظيم لا تكفيه بضعة سطور من أجل شرحه، ولا توجد كلمات معبرة تكفي لتوضيح ذلك المعنى.
  • أنعم الله على الإنسان بنعم كثيرة إلا أن أجل واعظم تلك النعم هي الأم، ذلك المخلوق العظيم، الملاك الطاهر، وعندما نتكلم عنها فإننا نتكلم عن أجمل المشاعر والأحاسيس، عن الحب والخير والطيبة والأمان والحنان والتضحية.
  • الأمومة هو ذلك الشعور الذي تطمح له كل أنثى ، ولو علا شأنها ومكانتها في المجتمع.
  • الأمومة تعجز الكلمات عن وصف هذه الكلمة وما تحمله في طياتها من معاني ومشاعر.
  • يكفيك أن تنظر إلى امرأة تحتضن وليدها لتشعر بشيء من ذلك الحنان والرحمة.
  • قد تمتلك كل شيء ولكن لا شيء يضاهي حضن الأم وحنانها وحبها وعطفها على وليدها.


أجمل ما قيل عن الأم و الأمومة'

  • أنعم وسادة في العالم هي حضن الأم.
  • لا توجد إنسانة في الدنيا تهب كل حبها وحنانها وحياتها دون أن تنتظر مقابل, إلا الأم.
  • حِجْر الأم هو المكان الآمن الذي تستطيع أن تسند إليه رأسك وأنت مرتاح مطمئن.
  • أشعر باكتمال رجولتي عندما أنحني على يديك لأقبّلها, وتنهمر دموعي دون سيطرة منّي, فأقرأ نظرات الرضا في عينيك.
  • الأمومة هي العاطفة الأعمق في المرأة.
  • لحظة الولادة هي أسعد لحظة في حياة المرأة, حينها فقط تكتمل أنوثتها وتتحقق أمومتها.
  • قلب الأم هوَّة عميقة ستجد المغفرة دائمًا في قاعها..
  • الأمّ مدرسة إذا أعددتها أعددت شعبًا طيّب الأعراق.
  • الملاذ الأكثر أمانًا هو حضن الأم.
  • الأم بريق في سماء الكون، إعجاز من الله، هي أقدس معاني الإنسانية وأعظم هِبات الحياة.
  • أمي الأشهر التسعة التي سكنتُها فِي جوفِك لا يردُ جميِلها يومًا واحِد ، لكِ الدنيا بأكملها وأنتِ كُل أعيادِي .
  • غالباً ، الأمّ القويّة تصنع رجلاً حقيقياً ، و الأب القويّ يصنع مريضاً نفسياً .
  • ليس الجميع كأمي، كلما أردتُ احتضانها فعلت وكلما اشتقتُ إليها تحدّثت أمي هيَ الصديقة والحبيبة أمي، هي أنا.
  • الأم شمعة مقدسة تضيء ليل الحياة بتواضع و رقة و فائدة.


عبارات مؤثرة عن الأم

  • أراك اليوم أجمل من رأيت ومن كفيك طهراً ارتويت لئن قالوا : الحياة , أقول : أمي بحب منك يا نبعي استقيت.
  • إلهي لا تجعلني شيئاً يرهق أمي إنها حنونة دائماً أضع يدي علي الأريكة فتزيح يدها عظيمة وتحبك كثيراً فلا تتركها وحيدة حائرة.
  • اسألني عن الحب سأجيب قلب أمي.
  • حِينَ تَسْقُطْ فَإِنَّ الْجَمِيعَ يَسْأَلُكَ عَنْ سَبَبِ سُقُوطِكْ الا أُمُّكْ، تَسْأَلُكَ: هَلْ تَأَذَّيْتْ؟.
  • مَازال هُناك خير كثير ما دمتُ أتصبحُ على وجه أمِي.
  • لم تكف عن انتظاره ثانية واحدة طوال الليل وأنها حتي في هذه اللحظة وهي تراه أمامها مازالت تنتظره ؛الأم.
  • رب اغفر لي ولوالديّ , رب ارحمهما كما ربياني صغيراً.
  • يا رب أطل في عمر أمي حتي يقبل أحفادي يديها.
  • لا تصدق أحداً ولا حتى نفسك إذا أخبرتك بأن هناك من يحبك أكثر من أمك.
  • يضيق بي هذا العالم حين ت حزن أمي.
  • مستقبل المجتمع بين أيدي الأمهات.. فإذا كانت المرأة سبب ضياع العالم، فهي وحدها تستطيع إنقاذه.
  • تلك الوحيدة هي الجميع هي الحياة بأكملها، أمي.
  • عندما تؤمن أمك بنجاحك ستنجح هذا لأن قلبها يصلي لأجلك.
  • من يستهين بقدرات النساء ، أتمنى أن تعاد طفولته من غير أم.
  • أمي هي الوحيدة التي لن تهجرني ولن تغتابني ولن تكون بوجهين وستدعو لي حينما لا أكون علي قيد الحياة.


شعر جميل جداً عن الأم

  • قال عنها أبو القاسم الشّابي:

الأمُّ تلثُمُ طفلَها، وتضمّه

حرَمٌ، سماويُّ الجمالِ، مقدَّسُ

تتألّه الأفكارُ، وهْي جوارَه

وتعودُ طاهرة ً هناكَ الأنفُسُ

حَرَمُ الحياة ِ بِطُهْرِها وَحَنَانِها

هل فوقَهُ حرَمٌ أجلُّ وأقدسُ؟

بوركتَ يا حرَمَ الأمومة ِ والصِّبا

كم فيك تكتمل الحياة ُ وتقدُسُ
  • وقال عنها أبو العلاء المعرّي:

العيش ماضٍ فأكرم والديك به

والأمّ أولى بإكرامٍ وإحسان

أحن إلى خبز أمي

وقهوة أمي

ولمسة أمي

وتكبر فيَّ الطفولة

يومًا على صدر يومِ

وأعشق عمري لأني

إذا متُّ، أخجل من دمع أمي

  • و قال سعيد عقل:

أُمِّيَ يا مَلاكي يا حُبِّي الباقي إلى الأَبَد

وَلَم تَزَلْ يَداكِ أُرْجوحَتي وَلَمْ أَزَلْ وَلَد.
  • و قال الشاعر فاروق جويدة:

أماه.. يا أماه

ما أحوج القلب الحزين لدعوة

كم كانت الدعوات تمنحني الأمان

قد صرت يا أمي هنا

رجلًا كبيرًا ذا مكان

وعرفت يا أمي كبار القوم والسلطان

لكنني ما عدت أشعر أنني إنسان

  • ويقول الشاعر كريم معتوق:

أوصى بك اللهُ ما أوصت بك الصُحفُ

والشـعرُ يدنـو بخـوفٍ ثم ينـصرفُ

مــا قــلتُ والله يـا أمـي بـقـافــيـةٍ

إلا وكـان مــقـامـاً فــوقَ مـا أصـفُ

يَخضرُّ حقلُ حروفي حين يحملها

غـيـمٌ لأمي علـيه الطـيـبُ يُـقتـطفُ

والأمُ مـدرسـةٌ قـالوا وقـلتُ بـهـا

كـل الـمدارسِ سـاحـاتٌ لـها تـقـفُ

هـا جـئتُ بالشعرِ أدنيها لقافيتي

كـأنـما الأمُ في اللاوصـفِ تـتصفُ

إن قلتُ في الأمِ شعراً قامَ معتذراً

ها قـد أتـيتُ أمـامَ الجـمعِ أعـترفُ

21 مشاهدة