كلمات فراق

كتابة - آخر تحديث: ١٠:١٠ ، ٢٩ يونيو ٢٠١٥
كلمات فراق

شاء القدر وافترقنا، ولكن أملنا بالالتقاء كبير ليس له حدود فأنتم نبض قلبنا وبهجة أيامنا، بدونكم تسود الدنيا يا من كنتم تملؤون الدنيا فرحاً وسرور، كم تألمنا عند الفراق ولكننا ما زلنا نبحث عن بصيص أمل للرجوع، فشوقنا وحنينا يزداد مع كل شروق ليومٍ جديد، ننتظركم بفارغ الصبر لعل وعسى أن يجمعنا الله يوماً بعد كل هذا الألم، لهذا أردنا هنا أن نعبر لكم بكلمات عن مدى الفراق وألآمه:

  • ما أصعب أن تبكي بلا دموع، وما أصعب أن تذهب بلا رجوع، وما أصعب أن تشعر بضيق، وكأنّ المكان من حولك يضيق.
  • عجباً لهذه الدنيا، تجمعنا ونحن لا نعرف بعضنا البعض، ثم تفرقنا بعدما صرنا أقرب الناس لبعض.
  • فى هذه الأثناء من اليأس والشقاء أحتاج هواك، فى هذه الأوقات من الحزن والأهات أحتاج لاحتوائك، في هذه اللحظات من اللهفة والاشتياق قلبي يتمناك ويعشقك ويهواك، وعينى تتسائل هل يوماً تراك؟ وفي هذا المساء لا أحتاج سواك.
  • اذا لم تجد من يضيء لك قنديلاً، فلا تبحث عن آخر أطفأه وإذا لم تجد من يغرس في أيامك وردة، فلا تسع لمن غرس في قلبك سهماً ومضى.
  • بعد الفراق لا تنتظر بزوغ القمر لتشكوا له ألم البُعاد؛ لأنه سيغيب ليرمي ما حمله، ويعود لنا قمراً جديداً، ولا تقف أمام البحر لتهيج أمواجه، وتزيد على مائه من دموعك؛ لأنّه سيرمي بهمّك في قاع ليس له قرار، ويعود لنا بحراً هادئاً من جديد، وهذه هي سنّة الكون، يوم يحملك ويوم تحمله.
  • لا يصعب على قلبي وعيني إلّا فراق الأحباب، ولا شوق الدنيا يكفيني لو نور لياليكم غاب، مهما بعدنا وتغربنا والدنيا دارت فينا ما يُريحُنا غير أحباب ولا ليلة تهون من ليالينا نتحمل لوم وعتاب، إلّا فراق الأحباب.
  • كنّا معاً دائماّ نتقاسم الأفراح والأحزان، كنّا دائماً نحاول أن نسرق من أيّامنا لحظاتٍ جميلة، نحاول أن تكون هذه الّلحظات طويلة، نحاول أن نحقّق سعادةً وحبّاً دائمين، حاولنا دائماً أن نبقى معاً لآخر العمر، لكن لم يخطر ببالنا أنّ الّلقاء لا يدوم، وأنّ القضاء والقدر هو سيّد الموقف، وأنّه ليس بيدنا حيلة أمام تصاريف القدر، وتقلّباته.
  • كل ما يكفيني بعمري لحظتين لحظة أشوفك وأختنق من عبرتي ولحظة أبادلك الحنين وأشتاق لأحلى لحظتين وأشتاق أنا في هذه الحياة لكلمتين كلمة أحبك نفسها بس مرتين.
  • يتسللون داخلنا ويمتلكون قلوبنا، فنتنفس بهم ونرى بأعينهم، وننبض بقلوبهم ونشعر بأجسادهم، ونتكلم بحروفهم ودون أن ندري يصبحون لنا الحياة ونكتشف أننا لهم مجرد أداة لإسعاد قلوبهم.
  • لو أنسى كل الناس وأنسى أنا حالي ويموت كل إحساس ما أنساك يالغالي.
  • تركتني، ورحت أنظر إلى صورتك أمامي، أسترجع ذكرياتي الجميلة والّلحظات الحلوة الّتي جمعتنا معاً، كم فرحنا، وكم بكينا، وكم واجهتنا صعوباتٌ اجتزناها معاً، لكن علّمني هذا الزّمان أنّ الحياة ليست إلّا مجموعة صور.
  • حياتي وصفها بدونك قمة الحرمان، وحالي من لهيب الشوق بقايا من رماد إنسان.
  • وإذا فرّقت الأيّام بينكما فلا تتذكّر من كنت تحب إلّا بكلّ إحساسٍ صادق، ولا تتحدّث عنه إلّا بكلّ ما هو رائعٌ ونبيل، فقد أعطاك قلباً، وأعطيته عمراً، وليس هناك أغلى من القلب والعمر في حياة الإنسان.
  • ذنبي يا أُمّي أَنَّ قَلّبِي يَشّعُرُ بالجمـيع، ولا أحد يَشعر بِه.
  • اذا اكتشفت أنّ كل الأبواب مغلقةً، وأنّ الرّجاء لا أمل فيه، وأنّ من أحببت يوماً أغلق مفاتيح قلبه وألقاها في سراديب النّسيان، هنا فقط أقول لك إنّ كرامتك أهم كثيراً من قلبك الجّريح حتّى وإن غطّت دماؤه سماء هذا الكون الفسيح فلن يفيدك أن تنادي حبيباً لا يسمعك، وأن تسكن بيتاً لم يعد يعرفك أحدٌ فيه، وأن تعيش على ذكرى إنسان فرّط فيك بلا سبب، في الحب لا تفرّط فيمن يشتريك، ولا تشتري من باعك ولا تحزنعليه
  • الفراق لسانه الدّموع، وحديثه الصمت، ونظره يجوب السّماء.
  • إلى من وهبني عطفه وحنانه واهتمامه، وعشقـه وشوقـه وحـبه، اليوم دقت أجراس الرحيل، وبدأ العد التنازلي لنبضات قلبي، اليوم سأرحل إلى العالم المجهول رحلة لا عودة بعدها، اليوم لا أعرف من سيذكرني ويبكيني، ومن ذا الذي سيفرح ويبتهج لفراقي، اليوم ستموت الكلمة وينتحر الحرف وتدمع السطوراليوم ستبدأ ساعة الحداد ويبدأ الحداد على القلم الذي لم يبخل في تصوير مشاعري في يوم من الأيام.
  • الفراق هو القاتل الصّامت، والقاهر الميت، والجرح الّذي لا يبرأ، والدّاء الحامل لدوائه.
  • لا تبكي لأن الدنيا حرمتك مني، فقد حرمتني منك قبلاً.
  • الفراق كالعين الجارية الّتي بعد ما أخضرّ محيطها نضبت.
  • هل للوداع مكان أم أنه سفينه بلا شراع.
  • يا ليت الزّمان يعود، والّلقاء يبقى للأبد، ولكن مهما مضينا من سنين سيبقى الموت هو الأنين، وستبقى الذّكريات قاموساً تتردّد عليه لمسات الوداع والفراق، والوداع والموت هو البقاء.
  • حتى لو افترقنا سيظل حُبـك في قلبى حتى يفقــد القلب نبضاته.
  • عند الفراق اجعل لعينيك الكلام فسيقرأ من أحبك سوادها، واجعل وداعك لوحةً من المشاعر، يستميت الفنّانون لرسمها ولا يستطيعون، فهذا آخر ما سيسجّله الزّمن في رصيدكما.
  • ليست الرجولة بأن تُحبكَ كل النساء، ولكن الرجولة أن تعشق و تُخلصَ لإنسانة واحدة وتجعلهاَ فوق كُل النساء.
  • الفراق حزن كلهيب الشّمس يبخّر الذّكريات من القلب ليسمو بها إلى عليائها، فتجيبه العيون بنثر مائها لتطفئ لهيب الذّكريات.
  • إذا كُنت رجلاً بمعّنى الكلمة، فلا تسمح لفتاة أن تبّكي، وإذا كُنت تحبْ تلكَ الفتاة فلا تدعها تغيب عنكَ، وإذا كُنت تعشقهّا فلا تسمح لها بالرحيِل.
  • الحزن هو أن أخبئ عمري في قلبك، وأملأ حقائبك بأيامي، وأضع سعادتي في عينيك، ثم ألوح لك مودعة لا حول لي ولا قوة.
  • الفراق نارٌ ليس لها حدود، لا يشعر به إلّا من اكتوى بناره.
  • أحببت إنسان رغم أنه أبكاني وأبكيت إنسان رغم أنه أحبني، وفي الاثنين هناك جرح فعذراً أيها الحب لكن لا أريد أن يتأذى أحد.
  • الحزن هو أن ألتقيك في زحمة العمر، وأنسج معك أجمل حكاية حب، نعيش تفاصيلها وطقوسها، ونحلم بغد أفضل ثم تنتهي الحكاية بمأساة.
  • لكم في الذّكرى شجوني من أجلها تدمع عيوني، فإذا طال الزّمان ولم تروني، فابحثوا عنّي على من أحبّوني، وإذا زاد الفراق ولم تروني، فهذا كلامي بيه تذكّروني.
  • ليس الوجع في أيام الفقد الأولى بل حين تأتي الأيام السعيدة، فتجد أن من يستطيع مشاركتك بشكل أعمق وأكبر قد رحل.
  • عندما نفارق من نحب وتنتهي أحلامنا، بعد أن كدنا أن نحققها، ذالك حكم على الإنسان بالموت وهو حي .
  • غابت شمسك عن سمائي يا حبيبي، فأصبح الكون كلّه ظلامٌ دامس، أصبح الكون كله من دون أيّ ألوان وملامح أو أصوات، لم يعد سوى صدى صوتك يرنّ في أذني، لم أعد أرى سوى صورة وجهك الحبيب، لم أعد أتذكّر إلّا صورة وجهك، ونظرات عينيك عند الوداع.
  • لا تبكي على أي علاقة في الحياة، لأن الذي تبكي من أجله لا يستحق دموعك والشخص الذي يستحق دموعك لم يدعك تبكي أبداً.
  • بعد الفراق أصبح كل شيءٍ بطيء، أصبحت الدّقائق والسّاعات حارقة، وأصبحت أكتوي في ثوانيها.
  • مثل النسيم العذب تجرح سكوتي، تسرق بقايا ضحكتي وسط الأصحاب، أقول لأصحابي وهم يسمعوني، وقلبي معك وكأنهم أغراب.
  • لا تحاول البحث عن حلم خذلك وحاول أن تجعل من حالة الانكسار بداية حلم جديد.