كم تبلغ مساحة باريس

كتابة - آخر تحديث: ١٠:١٠ ، ١٩ يناير ٢٠٢٠
كم تبلغ مساحة باريس

باريس

تعدّ باريس العاصمة الرسميّة للدولة الفرنسيّة، وهي مدينة تقع في شمال فرنسا على ضفاف نهر السين في وسط منطقة إيل دو فرانس، ويطلق على باريس لقب "مدينة النور"، وتتميز بكونها أحدى أكثر المدن ازدحاماً بالسكان في قارّة أوروبا، وأكثر المدن شعبية في العالم؛ إذ يصل عدد زوّار مدينة باريس إلى ما يقارب 30 مليون زائراً سنوياً، وكانت باريس واحدةً من أهمّ المدن الفرنسيّة على مر التاريخ.[١]


تعدُّ باريس من المدن الرئيسيّة في فرنسا منذ القرن العاشر للميلاد؛ وذلك لوقوعها على مفترق طرق بين الطرق التجاريّة البريّة والطرق التجاريّة النهريّة، كما أنّها تمتلك مساحاتٍ كبيرةٍ من الأراضي الزراعيّة، بالإضافة إلى إنّها تحتضن العديدَ من أهم مراكز التعلم والفنون في أوروبا منذ القرن الثاني عشر للميلاد، وكانت موطناً للعديد من فلاسفة القرون الوسطى والعلماء الأوائل، ومركزاً للأحداث السياسية الغربية المؤثرة ومن أبرزها الثورة الفرنسيّة، ولا زالت مكانة هذه المدينة مهمّة حتى اليوم إذ تشّكل مركزاً مهماً للنقل عبر القارات، ومركزاً مهمّاً للتجارة والثقافة، ووجهة سياحيّة شهيرة.[١]


مساحة باريس

تبلغ مساحة العاصمة باريس الإجمالية والتي تشمل المدينة باريس وضواحيها حوالي 2,300كم2[٢]، أما مدينة باريس فتبلغ مساحتها حوالي 105.4كم؛[٣] إلّا أنّها لم تكن كذلك قديماً، إذ إنّ مساحتها لم تتجاوز نصف مساحتها الحاليّة، ففي عام 1790م كانت المدينة تغطي منطقة نهر السين التي شكّلت معظم مساحة المدينة، ولكنّ المدينة أخذت بالنموّ منذ عام 1860م وذلك عن طريق ضمّ الأراضي المجاورة لمجمل مساحتها، ثمّ ضُمت أراضٍ جديدة لها عام 1920م، ولم تصل إلى مساحتها الحاليّة إلّا في عام 1929م بعدما أُضيفت إليها غابة بولونيا وغابة فانسن.[١]


تقسّم باريس إلى 20 بلديّة، وهيَ مقسمة على شكل دوائر باتجاه عقارب الساعة حولَ الدائرة الأولى المركزيّة؛ حيث تمثّل كلّ دائرة بلديّة من بلديّات المدينة، وفي عام 1968م قُسّمت باريس إلى 4 أقسام، حيثُ شكّلت باريس قسماً واحداً منها وأعطيت الرقم 75 كدلالة عليها، وفصلت الأقسام الثلاثة الباقية لتشّكل مقاطعات أخرى محيطة بباريس وهيَ: أوت دو سين، وسان دينس، و فال دو مارن.[١]


جغرافية باريس وتضاريسها

تتألّف باريس جغرافيّاً من جزيرتين هما جزيرة سانت-لويس، وجزيرة المدينة التي تشكّل الجزء القديم من مدينة باريس، وتتكون باريس من عدّة تلال بارزة من أشهرها تلال مونمارتر التي ترتفع 130م عن مستوى سطح البحر لتكون بذلك أعلى تلّة في المدينة، وتمتد أراضي باريس لتتخذ شكلاً بيضويّاً غير منتظم، وتشّكل مناطق النموّ الحضريّ أذرعاً للشكل البيضاويّ ممتدّة باتجاه الشرقي والجنوب الشرقيّ على طول نهر السين ونهر مارن، وباتجاه الشمال الغربيّ والشمال على طول نهر السين ونهر أواز، وقد اتخذت المدينة هذا الشكل منذ عام 1860م بعدما ضُمّت إليها عدّة أراضي ريفيّة بعيدة.[١]


شبكة الطرق في باريس

تشّكلَ تخطيط الطرق في باريس كنتيجة لتطوّر المدينة وللتغيّرات التي طرأت على المدينة عبرَ التاريخ، وتتكوّن شبكة الطرق في باريس من عدّة شوارع رئيسيّة وطرق فرعيّة، معظمها طرق واسعة ومستقيمة وبزوايا متعامدة، ويشار لأسماء الشوارع في زوايا المباني الموجودة عندَ تقاطع الشوارع، كما يوجد خرائط تفصيليّة منتشرة في المدينة توضّح شبكة الطرق الرئيسيّة، بالإضافة إلى مخططات للمدينة توضع على الطرق الرئيسيّة، ومداخل المترو، وداخل محطات المترو، وعند مواقف الحافلات.[٤]


تنطلق بعض هذه الطرق من مركز المدينة وصولاً للمناطق البعيدة، لذا فإن هذه الشوارع تكون طويلة، ويكوّن امتدادها معاً من مركز المدينة، ومن أهمّ الشوارع الرئيسيّة في باريس شارع دي سيباستوبول (بالإنجليزيّة: Boulevard de Sébastopol) الذي يمتدّ من الشمال إلى الجنوب على الضفة اليمنى لنهر السين، أمّا امتداد الطريق على ضفة النهر اليسرى فيطلق عليه اسم شارع سان ميشيل (بالإنجليزيّة: Boulevard Saint-Michel)، ومن الطرق الرئيسيّة الأخرى شارع دي ريفولي (بالإنجليزيّة:Rue de Rivoli) الممتد من الشرق إلى الغرب، وشارع سان جيرمان (بالإنجليزيّة:boulevard Saint-Germain).[٤]


مناخ باريس

يتصف المناخ في باريس بكونه معتدلاً؛ وذلك لوقوع المدينة على الجانب الغربيّ من قارّة أوروبا، وفي منطقة سهليّة قريبة نسبيّاً من البحر، ويصل معدل درجات الحرارة إلى 12 درجة مئويّة؛ ففي منتصف شهر تموز يكون معدّل درجات الحرارة 19 درجة مئويّة، وتصل إلى 3 درجات مئويّة في شهر كانون الثاني، ويمكن تقدير متوسط الهطول السنويّ بما يقارب 68سم وهو ناتج تساقط الأمطار وانصهار الثلوج معاً.[٥][٦]


يكون الطقس في فصل الشتاء معتدل الرطوبة، ويسود الضباب في سماء باريس ممّا يتسبب بندرة وجود أشعة للشمس، مع تساقط خفيف للثلوج، أمّا في فصل الصيف فتكون درجات الحرارة معتدلة مع تساقط للأمطار، وقد يكون الطقس متغيّراً في مدينة باريس بشكلٍ شديدٍ خاصةً في فصليّ الشتاء والربيع، فتكون الرياح شديدة وباردة، وقد تنخفض درجات الحرارة إلى درجة أقلّ من درجة حرارة التجمد، مع تساقط متواصل للثلوج في أغلب الأيّام، وعادةً ما تستمرّ هذه الحالة الجوية لمدة شهر في كلّ عام تقريباً.[٥][٦]


الديموغرافيا في باريس

يبلغ عدد سكان العاصمة باريس حوالي 11,017,230 نسمة بحسب إحصاءات نهاية العام 2019م، ولذلك فهي تعتبر من أكثر المناطق الحضريّة المكتظة بالسكان في الاتحاد الأوروبيّ،[٧] ويتوزّع السكان في باريس بشكلٍ غير منتظم، فيقيم حوالي 2 مليون نسمة داخل أسوار المدينة باريس، أما الباقي فيقيمون في المناطق الحضريّة والضواحي، ومن الضواحي التي يقطنها السكان في باريس:[٨]

  • إيل دو لا سيتي: (بالفرنسية: Île de la Cité) تعرف ايضاً باسم جزيرة المدينة، وهيَ جزيرة واقعة وسط نهر السين، وجزء من الحيّ الأول في باريس، وهيَ تعدّ قلب باريس التاريخيّ، إذ يوجد فيها كاتدرائية نوتردام، وكنيسة سانت تشابل، كما أنّها تعدُّ مركزاً لعدد من المباني الإداريّة، ويوجد بجانب جزيرة إيل دو لا سيتي حيّ قديم للغاية يطلق عليه اسم "سانت لويس" (بالإنجليزيّة: Ile Saint Louis)، وهو حي سكنيّ يوجد فيه فنادق صغيرة، ومتاجر، ومطاعم.
  • جراند بوليفاردز: (بالإنجليزيّة: Les Grands Boulevards) تعدّ هذه المنطقة مركزاً رئيسيّاً للتسوق في وسط باريس.
  • الحي اللاتينيّ: (بالإنجليزيّة: Latin Quarter) يقطن هذا الحيَ بالمعظم الطلاب الجامعيين وذلك لوجود جامعة السوربون والبانثيون فيه، ويوجد في الحيّ شوارع ضيّقة مخصصة للمشاه، ويضم العديد من المقاهي والمطاعم، ودور السنما، ومحلات بيع الكتب، وغيرها.
  • حي ماريه: (بالإنجليزيّة: The Marais) يعدُّ منطقةً سكنيّة أنيقة، ويقع على الضفة الشماليّة لنهر السين، في الدائرة الرابعة من باريس.


السياحة في باريس

أهم المعالم

يبين الآتي أهمّ المعالم السياحيّة في مدينة باريس:[٩]

  • برج إيفل: (بالإنجليزيّة: Eiffel Tower) شُيّدَ برج ايفل عام 1889م بعدَ عمل استمرّ لمدّة سنتين وشهرين، وقد كان الهدف من إنشاءه ضمّ المشروع لمعرض يونيفرسال عام 1889م الذي يصادف الذكرى 100 للثورة الفرنسيّة، وصممَ البرج "غوستاف إيفل" الذي كانت فكرته الأساسيّة إقامة برج حديديّ بارتفاع 300م، وبقاعدة مربعة الشكل طول ضلعها 125م.[١٠]
  • متحف اللوفر: (بالإنجليزيّة: Louvre Museum) يعدّ متحف اللوفر أكبر متحفٍ في العالم، ويزوره ما يقارب 10 مليون شخص سنويّاً ليعدّ بذلك أكثر المتاحف زيارةً في العالم، وكانَ متحف اللوفر قديماً قلعة دفاعيةً، واتخذه الملوك الفرنسيين القدامى كمسكن رئيسيّ لهم، حتى تحوّل إلى متحف عام 1793م، واليوم يُعرض فيه حوالي 35 ألف عملٍ فنيّ من الأعمال الفنية الغربية التي يعود تاريخها للعصور الوسطى وحتى عام 1848م، بالإضافة للأعمال الفنيّة التي تعود للحضارات القديمة، وأقدمها يعود تاريخه إلى أكثر من 7 آلاف عام، ويقسّم المتحف إلى 8 أقسام فنيّة هيَ: الآثار المصريّة، والآثار اليونانية والأترورية والرومانية، وآثار الشرق الأدنى، والفن الإسلاميّ، واللوحات، والمنحوتات، والفنون الزخرفية، والأختام والرسومات.[١١]
  • متحف أورسيه: (بالإنجليزيّة: The Orsay Museum) اُفتتحَ المتحف في عام 1986م في محطة القطار القديمة لمدينة أورسيه، وأهمّ ما يعرض في المتحف هو بانوراما للفنّ الفرنسي والأوروبيّ للفترة بينَ عام 1848م و1914م.
  • المتحف العسكريّ: (بالإنجليزيّة: The Invalides) يشتهر هذا المتحف بقبته الذهبيّة المغطاة بأكثر من 555 ألف ورقة ذهبيّة، ويوجد فيه قبر نابليون وبعض مقتنياته العسكريّة والشخصيّة، وغيرها، وبنيَ المتحف بأمر من لويس الرابع عشر، وقد كانَ قديماً ملجئاً لأكثر من 7 آلاف جنديّ خدموا لأكثر من 20 سنة، كما كانَ منزلاً للجنود الجرحى.
  • كاتدرائيّة نوتردام دو باري: (بالإنجليزيّة: Notre Dame de Paris) تقع هذه الكاتدرائية في وسط باريس.
  • قوس النصر: (بالإنجليزيّة: Arc de Triomphe) بنيَ قوس النصر تخليداً لإنجازات نابليون العسكريّة، وتتجمّع اليوم حوله المقاهي، والمطاعم، ودور السينما، وتعدّ المنطقة إحدى أجمل المناطق في العالم.
  • الباستيل: (بالإنجليزيّة: Bastille) اُفتتحت أوبرا الباستيل في عام 1989م بالتزامن مع الذكرى ال200 للثورة الفرنسيّة، وقد صُممت على يد مهندس معماريّ كنديّ في مسابقة دوليّة أجريت عام 1980م.
  • ساحة فوج: (بالإنجليزيّة: Place des Vosges) تحاط ساحة فوج بالأقواس، وبعدد من المطاعم، والمقاهي، والمحلات التجاريّة، كما أنها تُخصَّص للاجتماعات العامّة، وتعدّ إحىد أكثر الأماكن الجميلة في باريس.
  • أوبرا غارنييه: (بالإنجليزيّة: Garnier Opera) بُنيت في عام 1875م على يد تشارلز غارنييه، وهيَ أكاديميّة للرقص، والموسيقى، وفنون الأداء المختلفة، وقد بُنيت الأوبرا على الطراز الكلاسيكيّ الحديث، فهيَ تتميّز بالواجهات المزخرفة، والسلالم الضخمة، وسقفها المرسوم بواسطة الرسّام الشهير شاغال.
  • كنيسة الساكري كور: (بالإنجليزيّة: Sacré-Cœur Basilica) تقع هذه الكنيسة فوقَ تلّ مونمارتر، وتعدّ مكاناً للحج.


الحدائق وأماكن الترفيه

تمتلك باريس مساحات واسعة من الحدائق، بالإضافة للعديد من الأماكن الترفيهيّة، منها:[٥]

  • حديقة بولونيا: تعدّ أشهر حديقة في فرنسا، وتمتد على مساحة 8.1كم2، وتقسم لعدة مناطق متنوعة، ففيها مسارات للمشي، وبحيرات للقوارب، ومتنزه للأطفال، ومنطقة تقدّم فيها عروض العرائس، وملعب غولف مصغر، ومقاهي ومطاعم، وحديقة حيوانات صغيرة.
  • حديقة التويلري: تستمد هذه الحديقة أهميّتها من موقعها، فهيَ تقع مقابل متحف اللوفر الشهير.
  • ميدان الكونكورد: يضمّ هذا الميدان نافورة جميلة، وحدائق صغيرة.
  • حدائق لوكسمبورغ: تقع هذه الحدائق على الضفة اليسرى من نهر السين، وتشتهر بنوافيرها الرائعة، وتماثيلها التي تمثّل آلهة اليونان والرومان قديماً.
  • حديقة فانسن: تحتوي هذه الحديقة الضخمة على ميدان لسباق الخيل، وحديقة حيوانات كبيرة.
  • بارك دو لوفيلت: يضمّ هذا المنتزه متحفاً علميّاً تفاعليّاً ومسرحاً.


الجولات السياحية

يقوم زوار مدينة باريس بعمل جولاتٍ سياحيّة في العديد من مناطقها، فيمكن للزائر القيام بجولةٍ في منطقة مونامرتر المفعمة بالحيويّة، وهيَ منطقةٌ تعجّ شوارعها الضيقة بالرسامين، ورساميّ الكاريكاتير، والمصورين الفوتوغرافيين، وبعدَ التجول في شوارع مونامرتر يمكن للسائح زيارة كنيسة الساكري كور، وساحة دو كالفير، وحقل عنب مونامرتر الشهير، وطاحونة هواء مولان دو لا غاليت، وغيرها من المناطق المميزة،[١٢] ومن المناطق التي يمكن أخذ جولة سياحيّة فيها شارع الفنّ في بيلفيل، ويعرض هذا الشارع تاريخاً فنيّاً رائعاً على طول 2كم من الجدران، ويعتبر هذا الفن حركةً فنيّة معاصرة ظهرَت لأوّل مرّة في الستينات.[١٣]


يمكن للسائح الذهاب في جولة سياحيّة إلى واحد من أشهر أحياء في مدينة باريس أيضاً وهو حيّ لو ماريه، ويتميّز هذا الحيّ بالمباني ذات الطراز المعماريّ المنتمي للعصور الوسطى، فقد كانت هذه المنطقة مستقراً للأرستقراطيين في القرن 17م، فعمروا المنطقة بقصورهم الكبيرة، وبالحدائق والساحات الفخمة، بالإضافة لأصالة الحيَ فهو منطقة متطوّرة فيها العديد من المحال الأنيقة، والميادين الحديثة.[١٤]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج "Paris, France", www.newworldencyclopedia.org, Retrieved 16-11-2019. Edited.
  2. John Ardagh, Kimberly Daul, Blake Ehrlich (26-11-2019), "Paris"، www.britannica.com, Retrieved 19-1-2020. Edited.
  3. "Paris map", www.mapsofworld.com, Retrieved 13-1-2020. Edited.
  4. ^ أ ب "Plans and maps of Paris", en.parisinfo.com, Retrieved 17-11-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت "Paris", www.encyclopedia.com,15-11-2019، Retrieved 18-11-2019. Edited.
  6. ^ أ ب Michael Ray (16-4-2019), "Paris: Climate"، www.britannica.com, Retrieved 18-11-2019. Edited.
  7. "Paris Population 2019", worldpopulationreview.com, Retrieved 18-11-2019. Edited.
  8. "Paris - the quarters of Paris", about-france.com, Retrieved 18-11-2019. Edited.
  9. "Everything you must know about PARIS !", rtns09.ece.fr, Retrieved 18-11-2019. Edited.
  10. "Origins and Construction of the Eiffel Tower", www.toureiffel.paris, Retrieved 18-11-2019. Edited.
  11. "How to Use the Louvre", www.louvre.fr, Retrieved 18-11-2019. Edited.
  12. "Discover Montmartre", booking.parisinfo.com, Retrieved 18-11-2019. Edited.
  13. "Guided Tour of Belleville’s Street Art", booking.parisinfo.com, Retrieved 18-11-2019. Edited.
  14. "Guided Tour le Marais", booking.parisinfo.com, Retrieved 18-11-2019. Edited.
563 مشاهدة