كم عدد ركعات صلاة المغرب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٩ ، ٢٤ يونيو ٢٠١٩
كم عدد ركعات صلاة المغرب

صلاة المغرب

هي واحدة من الصلوات الخمس المفروضة على المسلمين فرض عين، أي أنّها واجبة على كل مسلم بالغ عاقل ومكلف، حيث يؤثم تاركها، وهي الصلاة الرابعة المفروضة خلال اليوم، وأولى الصلوات المفروضة بعد دخول وقت الليل.


عدد ركعات صلاة المغرب

  • عدد الركعات الفرض لصلاة المغرب: يبلغ عدد ركعات صلاة المغرب ثلاث ركعات، وتشتمل هذه الركعات الثلاث على تشهد أوسط يلي أول ركعتين منها، وتشهد آخر يكون في نهاية الركعة الثالثة،
  • عدد ركعات السنن الرواتب لصلاة المغرب: السنن الرواتب المؤكدة مع صلاة المغرب هي ركعتان بعدها، أما السنن الرواتب المستحبة مع صلاة المغرب فهي ركعتان قبلها.


وقت صلاة المغرب

يبدأ وقت صلاة المغرب عند غروب الشمس، وقد أجمع علماء المسلمين على أنّ أول وقت لصلاة المغرب هو غروب الشمس، إلا أنهم اختلفوا حول تحديد أول وقت غروب الشمس، فمنهم من ربط أول وقت المغرب بسقوط قرص الشمس بالكامل، ومنهم من ربطه برؤية الكوكب الليلي أو النجم.


أمّا الإمام الشافعي غيره فقد ربطوا وقت الغروب بحلول الظلام، واستدلوا على ذلك من الحديث (إذا أقبل الليلُ من ها هنا، وأدبر النهارُ من ها هنا، وغربتِ الشمسُ، فقد أفطر الصائِمُ) [صحيح البخاري].


تعجيل صلاة المغرب لأول وقتها

من المستحب التعجيل في أداء صلاة المغرب في أول وقتها، حيث أورد النووي في شرحه لصحيح مسلم أنّ تعجيل صلاة المغرب لأول وقتها مجمع عليه، أمّا بالنسبة للأحاديث التي تضمنت تأخير صلاة المغرب إلى وقت سقوط الشفق فقد جاءت لتبيّن آخر وقت صلاة المغرب، وجواز تأخيرها بعذر.


قضاء صلاة المغرب

تقضى صلاة المغرب الفائتة في وقت الصلاة التي تليها وهي صلاة العشاء، حيث يبدأ المصلي بصلاة العشاء ثم ينهيها ويبدأ بصلاة المغرب بعدها.


كيفيّة أداء صلاة المغرب

  • الركعة الأولى: يفتتح المسلم صلاته بتكبيرة الإحرام، ثمّ يقرأ سورة الفاتحة وما تيسّر من آيات القرآن الكريم، ثمّ يركع، ثمّ يسجد السجدة الأولى والسجدة الثانية مع الفصل فيما بينهما بجلوس قصير، ثمّ يقف المصلي لأداء الركعة الثانية.
  • الركعة الثانية: تصلى الركعة الثانية كما صُليت الركعة الأولى، ويزيد المصلي عليها بأن يقرأ التشهد بعد الجلوس من السجدة الثانية، ثمّ يقف لصلاة الركعة الثالثة.
  • الركعة الثالثة: تصلى الركعة الثالثة كما صُليت الركعة الثانية مع قراءة التشهد والصلاة الإبراهيميّة، ويختم المصلي صلاته بالتسليم عن اليمين أولاً ثم عن الشمال.