كم عدد سور القرآن المكية

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥١ ، ١٤ ديسمبر ٢٠١٦
كم عدد سور القرآن المكية

القرآن الكريم

يُعرف القرآن الكريم بأنّه كلام الله تعالى الذي نزل على رسوله الكريم محمد -صلى الله عليه وسلم- المتعبد بتلاوته والمنقول إلينا بالتواتر، وهو آخر الكتب السماويّة بعد التوراة، والإنجيل، وصحف إبراهيم، والزبور، وهو محفوظ في الصدور والسطور من أي مس أو تحريف، ومبدوء بسورة الفاتحة ومختوم بسورة الناس.


يجمع القرآن الكريم بين الفصاحة، والبلاغة، والبيان، وله الفضل في تطوير اللغة العربيّة وعلومها النحويّة والصرفيّة وآدابها، وكذلك فإنّ القرآن الكريم شَكَّل اللَبِنَات الأساسية للغة العربيّة، حيث يعتبر المرجع الأساسي للكثير من علماء العربية كالخليل بن أحمد الفراهيدي وأبي الأسود الدؤلي وغيرهم الكثير، ويتكون القرآن الكريم من ثلاثين جزءاً ومن 114 سورة أقصرها سورة الكوثر وأطولها سورة البقرة.


عدد السور المكيّة

السور المكيّة هي السور التي نزلت على سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم- وهو في مكة المكرمة قبل هجرته إلى المدينة المنورة، ويبلغ عدد هذه السور اثنتين وثمانين سورة منها الأنعام، والأعراف، وطه، والزخرف، والدخان، والجاثية.


مميزات السور المكيّة

  • تحتوي على سجدة؛ فكلّ السور التي فيها سجدة هي سورة مكيّة.
  • تكثر فيها مجادلة المشركين والكفار، وذكر الجنة والنار.
  • تحتوي السور المكيّة على الكثير من قصص الأنبياء وسوء معاملة أقوامهم لهم من تعذيب وتكذيب، كما تحتوي على قصص الأمم الغابرة،.
  • تحتوي على الكثير من المواعظ والحكم، فتناولت الأعمال السيئة التي قام بها المشركون من وأدهم للبنات وأكلهم مال اليتامي، فجاءت هذه الآيات لتبين طريق الحق، وطريق العدل، والدين الجديد دين الإسلام.
  • تركز على العقائد الأساسيّة للدين دون الخوض في تفاصيل ذلك أو تعقيدها، حيث كانت تهيئ نفوس الصحابة للدخول في الدين الجديد.
  • تعدّ عباراتها قصيرة وألفاظها مختصرة لتسهيل فهم القرآن.
  • تُذكر قصة إبليس وآدم فيها.
  • تكثر فيها الدعوة إلى سبحانه وتعالى وحده لا شريك له وعدم الشرك به.


عدد السور المدنيّة

السور المدنيّة هي السور التي نزلت على سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم- في المدينة المنورة بعد الهجرة، ويبلغ عدد هذه السور عشرين سورة منها محمد، والحجرات، والأحزاب وغيرها.


مميزات السور المدنيّة

  • طول الآيات القرآنيّة والمقاطع فيها.
  • وجود مجادلة أهل الكتاب فيها بكثرة.
  • إقرار قواعد الشرع فيها.
  • الحديث فيها عن العبادات، والمعاملات، والحدود.
  • بدء خطاب الناس ب: يا أيها المؤمنين.
  • دعوة الناس إلى الجهاد.
  • الحديث عن المنافقين فيها.


هناك اثنتا عشرة سورة اختف العلماء في كونها مدنيّة أو مكيّة وهي: الفاتحة، والمطففين، والبينة، والزلزلة، والتغابن، والصف، والرحمن، والقدر، والناس، والإخلاص، والفلق، والرعد.