كيفية إزالة آثار الحروق من اليد

كتابة - آخر تحديث: ٢٠:٠٧ ، ١٨ أبريل ٢٠١٩
كيفية إزالة آثار الحروق من اليد

الأسباب التي تؤدي إلى الحروق

تحدث الحروق لعدة أسباب، منها:[١]

  • ملامسة بشرة الشخص شيئًا ساخنًا جدًا.
  • التعرض للحرق بالماء المغلي.
  • التعرّض لأشعة الشمس المباشرة.
  • انسكاب بعض المواد الكيميائية على أجزاء من الجسم.
  • الإصابة بصعقات الكهرباء.


تصنيف الحروق

تصنّف الحروق اعتماداً على مقدار الجلد التّالف الذي تأثّر بالحرق إلى:[١]

  • حروق الدرجة الأولى التي تلحق الضرر بالطبقة الخارجية من الجلد (البشرة)، وتسبب الاحمرار والألم، وتمتاز بأنها تشفى بسرعة لفترة لا تزيد عن 6 أيام، دون ترك ندوب على الجلد.
  • حروق الدرجة الثانية تؤثر على البشرة، والطبقة التي تلي الجلد (الأدمة)، ويلازمها الأحمرار والألم، وتظهر الندوب على المنطقة المصابة، وتحتاج إلى فترة أسبوعيين إلى ثلاثة أسابيع للشفاء.
  • حروق الدرجة الثالثة تعد الأخطر؛ لأنّها لا تلحق الضرر بالطبقتين العلويتين من الجلد فحسب، بل تلحق الضرر بالعظام والأوتار ومن الممكن أن تؤثر على النهايات العصبية، والأشخاص المصابون بحروق من الدرجة الثالثة جلدهم يتحوّل إلى اللون الأبيض أو الأسود، ويستغرق هذا النوع من الحرق وقتًا طويلاً للشفاء، وقد يلازمها ظهور الندوب.


كيفيّة إزالة آثار الحروق

تتم عملية إزالة الحروق أو تخفيفها بعدّة طرق، ومنها:[١]

  • استخدام المرهم، مثل مرهم السيليكون الذي يمكن تطبيقه على ندوب الحرق؛ لتعزيز الشفاء، وغالبًا يعد الطريقة المناسبة للعلاج السريع.
  • استخدام حقن الستيرويد التي تساهم في تخفيف الألم وتقليل حجم الندوب.
  • العلاج بالليزر، الذي يساهم في تقليل الاحمرار، والألم، ويخفف من الندوب.


المعالجة الأوليّة عند التّعرض للحرق

بعد حدوث الحرق مباشرة ينبغي على الشّخص استخدام عدة طرق لمنع، أو تقليل شدة الندوب، وهي:[١]

  • شطف الحرق بماء بارد أو فاتر.
  • ترك الجلد حتّى يجف.
  • تطبيق مرهم مضاد حيوي باستخدام قضيب معقم للمساعدة في منع العدوى.
  • تغطية الحرق بضماد غير لاصق.
  • طلب المساعدة الطبية؛ إذا كان الحرق يزداد احمرارًا بدلاً من الشفاء.


أعراض الإصابة بالحرق

يتعرض المصاب بالحرق إلى عدة أعراض، ومنها الحكة المستمرة، وهي مشكلة شائعة، تحدث لأن الحرق يسبب ضعف، ويدمر الغدد الدهنية في المنطقة المصابة، مما يخلق بشرة جافة فتظهر الحكة، وعلى الرغم من عدم وجود علاج قد يكون قادرًا على التخلص من الحكة تمامًا، إلا أن هناك عددًا من المرطبات التي تساهم في تخفيفها، ومن المفضّل أن تكون هذه المرطّبات خالية من المركبات العطرية؛ لتجنب تهيج الجلد.[٢]


أنواع التّدليك المستخدمة لعلاج الحروق

العلاج بالتدليك يستخدم لتخفيف الألم، ولتخفيف حساسية الجلد، كما يساهم في تقليل من الندوب، وأيضاً يقلل من تقييد الحركة التي يعاني منها المصاب وعدم قدرته على تحريك المنطقة المصابة، ويجب أن تتم بطريقة صحيحة، إذ أن هناك أنواع مختلفة من تقنيات التدليك المستخدمة في مراكز الحروق، ومنها:[٢]

  • العجن.
  • لف الجلد.
  • التمدد .
  • التمسيد.
  • يجب أن يقوم الطّبيب المختص، أو المعالج المهني بالإرشاد حول كيفية تنفيذ هذه التقنيات في المنزل مع تحديد الوقت المناسب للبدء، ومن الممكن الاستعانة بمعالجين للتدليك، أو ذوي خبرة في التعامل مع ندوب الحروق.


الاستعانة بالطبيب

من الممكن علاج الحروق الصغيرة من الدرجة الأولى دون الاستعانة بالطبيب، ولكن الحروق من الدرجة الثانية يفضّل مراجعة الطبيب، خاصّة عند ظهور بعض العلامات مثل:[٣]

  • الاحمرار.
  • التورم.
  • القيح.
  • ملاحظة: في حالة الحرق الصغير، أو من الدرجة الأولى، من الأفضل استشارة الطبيب إذا لم يشف خلال أسبوع.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Debra Rose Wilson (25-3-2018), "How to get rid of burn scars"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 31-3-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Tolu Ajiboye (16-3-2019), "How Burn Scars Are Treated"، www.verywellhealth.com, Retrieved 31-3-2019. Edited.
  3. "What Burns Cause Scars and How Are Burn Scars Treated?", www.healthline.com, Retrieved 31-3-2019. Edited.