كيفية استخدام زيت السمسم

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٤٠ ، ١٦ يونيو ٢٠١٦
كيفية استخدام زيت السمسم

زيت السمسم

يعدّ زيت السمسم من أكثر الزيوت شعبيّة والأكثر استخداماً في قارّة آسيا، وهو من الزيوت النباتيّة المأخوذ من بذور السمسم، ويحتوي زيت السمسم على كلٍّ من البروتين، والدهون، والطاقة الغذائيّة، ودهون مشبعة، وفيتامين هـ، ودهون ثنائية غير مشبعة، وفيتامين ك، ودهون أحاديّة غير مشبعة، كما أنّه يحتوي على مجموعة كبيرة من الأحماض الدهنيّة كحمض الشمع، وحمض زيت الكتان، وحمض الإيكوسينيك، وحمض البالميتوليك، وحمض النخليك، وحمض الزيتيك، وحمض اللينولينيك.


كيفية استخدام زيت السمسم

زيت السمسم للبشرة

ندهن زيت السمسم على البشرة ونتركه لمدةّ خمس عشرة دقيقة، ثمّ نغسل الوجه بالماء الدافئ من غير استعمال الصابون، ويجب أن نراعي استخدام زيت السمسم الغير حار.


زيت السمسم للشعر

نضع في وعاء ثلاث ملاعق صغيرة من زيت السمسم مع كمية مناسبة من الزنجبيل المبشور ونمزجهما معاً، وندهن الوصفة على فروة الرأس مع التدليك، ونتركها لمدّة خمس دقائق وبعدها نضع منشفة مببلة بالماء الدافئ على الرأس ونتركها لمدّة خمس عشرة دقيقة، ثمّ نغسل الشعر بالصابون والماء، ونكرّر هذه الوصفة أسبوعياً لمرّة واحدة.


زيت السمسم لعلاج عرق النسا

نمزج ثلاث ملاعق كبيرة من زيت السمسم، وملعقتين صغيرة من مسحوق الزنجبيل في وعاء جيداً، ثمّ نضيف ملعقة من عصير الليمون، وندهن الوصفة مكان عرق النسا ثلاث مرّات يومياً.


فوائد استخدام زيت السمسم

  • يخفّف التعب والإجهاد، ويسيطر على ضغط الدم، ويحسّن من أداء عمل الدورة الدمويّة.
  • يقي البشرة من أشعة الشمس الحارقة والضارة، ويرطبها، ويقلّل من ظهور التجاعيد والخطوط البيضاء فيها، وأيضاً ينقيها من الشوائب وينظّفها، ويجدد الخلايا الميتة، ويقلّل من إلتهابها، ويعطيها الحيوية والنضارة.
  • يعالج كلاً من الإكزيما، والبواسير، وعرق النسا، والربو، قرحة الصدر، وضيق التنفس.
  • يحافظ على صحّة الكبد والكلى.
  • مليّن للمعدة، ومدر للحيض، ومضاد للبكتيريا، ومضاد للسرطان، ومقوي للجنس.
  • يغذّي الشعر من جذوره، ويطوله، ويكافح تقصفه، ويحارب تساقطه ويزيد من كثافته، ويغذي فروة الرأس ويحفز على نمو الشعر من جديد، ويطهر فروة الرأس من البكتيريا والفطريات.
  • يحافظ على صحة القلب وينشطه، وينظف الشرايين من الكولسترول، ويزيد من تدفّق الدم داخل الشرايين، كما أنّه يقلّل من نسبة الكولسترول الضارّ في الجسم، ويمنع الشرايين من الانسداد والتصلّب.
  • يحارب الشيخوخة ويؤخر تقدمها، ويخفف من أعراض سن اليأس.
  • يقلل من آلام وأوجاع الطمث، ويخفّف من الشد العضلي وآلامه، ويسكن الجفاف المهبلي.
  • يحارب الأرق والقلق والتوتر، كما أنّه يزيد من قوة الذاكرة، ويستعمل في علاج أمراض الأسنان واللثة.