كيفية اكتساب حب الآخرين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٥ ، ٨ أغسطس ٢٠١٧
كيفية اكتساب حب الآخرين

حب الآخرين

الحبّ من المشاعر النبيلة السامية التي تحيا بها القلوب، وتَسْعد بها النفوس، لذا فإنّ الإنسان يحرص على أن يتّصف بالأخلاق، وأن يتحلّى بالطبائع والسلوكات الحسنة التي تزيده قرباً من الناس، وتُكْسِبه حبّهم واحترامهم، وسنستعرض في هذه المقالة بعض الأمور الهامة كي يكون الفرد محبوباً في محيطه.


كيفية اكتساب حب الآخرين

الأخلاق الحميدة

إنّ التحلّي بالأخلاق الكريمة من الأمور الهامّة التي ترفع مكانة الفرد في قلوب الآخرين، فالأسلوب اللبق واللطافة في التعامل تحبّب الناس في صاحبها، وتزداد أهميّة هذا الأمر عند حدوث اختلاف في وجهات النظر، فمن الضروري المحافظة على الهدوء والأدب عند تداول أطراف الحديث.


الأناقة والنظافة

إنّ الاهتمام بأناقة الملابس التي يرتديها الفرد ونظافتها يزيد من الثقة بالنفس، وبالتالي يتعامل مع الآخرين بسعادة وتقبّل أكبر، فيشعر الناس بالراحة عند الحديث والتواصل معه، على عكس الشخص غير الواثق من نفسه.


المرح

إنّ الشخص الذي يتّسم بروحه المرحة وبحسّ الدعابة، يجذب الناس إليه بشكل كبير، ويشعرون بالراحة والانسجام عند الحديث معه، على عكس الشخص الذي يبدو بمظهر جدّي طيلة الوقت.


بشاشة الوجه

من الجميل أن يحرص الإنسان على رسم ابتسامة دائمة على وجهه، تبعث في قلب الناظر أو المتحدّث إليه نوعاً من الطمأنينة.


الذكاء والنشاط

يمكن تنمية الذكاء ومهارات التفكير من خلال ممارسة العديد من الألعاب العقلية والأنشطة، كحلّ لعبة الكلمات المتقاطعة، والألغاز، ولعب الشطرنج.


التمتّع بشخصية فريدة

يحبّ الناس التعرف والتقرّب من الأشخاص ذوي الشخصيات المميزة التي لا تشبه من حولها ولا تسعى إلى تقليدهم، حيث تكون لمثل هذه الشخصيات هوّية خاصّة بها تسعى إلى تحقيق أهدافها والصعود على سلّم النجاح.


التركيز على مزايا الآخرين خلال التعامل

يوجد عند كلّ فرد سلبيّات وإيجابيّات، ولكن من الضروري التركيز على الإيجابيّات خلال التعامل مع الآخرين، وإذا ما أراد الفرد أن يوجّه ملاحظة سلبيّة أو نقداً معيّناً لشخص ما، فيمكنه أن يوجّه الملاحظة بطريقة غير مباشرة، كأن يتحدّث عن وجود الصفة في شخص آخر من خياله، وبذلك يقيسها الفرد على نفسه، فيتجنّب عملها.


التشجيع والإيجابية

من الجيّد أن يتمتّع الإنسان بالإيجابيّة عند التعامل مع الأمور، بالنظر إلى الجوانب المشرقة فيها، وأن يكون ذا دور فاعل في حياة الآخرين أيضاً، بأن يدعمهم، ويشجّعهم، وينصحهم إذا ما سُئِل عن النصيحة، مع الأخذ بعين الاعتبار أن لا يتدخّل في شؤون الآخرين، أو يتطفّل عليهم بحجّة المساعدة، فقد ينفّر ذلك المحيطين منه.