كيفية الاستفادة من قراءة الكتب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:١١ ، ١ يوليو ٢٠١٨
كيفية الاستفادة من قراءة الكتب

فوائد قراءة الكتب

هناك العديد من الفوائد لقراءة الكتب، ومنها ما يلي:


التحفيز الذهني

حيث أشارت الدراسات إلى أن القراءة تساعد في إبقاء التحفيز الذهني مستمر مما يقلل أو يمنع من حدوث مرض الزهايمر والخرف، فالدماغ مثله مثل باقي أعضاء الجسم يحتاج إلى التمرين حتى يبقى فعالاً وقويّاً وصحيّاً.[١]


تقليل الضّغط النفسي

مهما كانت ضغوطات الحياة التي يواجهها الشخص من مشاكل علاقات، إلى ضغوطات في العمل، وغيرها، كل هذا سوف يزول عند قراءة رواية أو كتاب يحمل الشخص إلى مكان آخر، فذلك يلهي الفرد ويبقيه في اللحظة مما يقلل من التوتر لديه.[١]


المعرفة

كل شيء يقرؤه الفرد يملأ العقل بالكثير من المعلومات، فكلما زادت معرفة الشخص، زادت قدرته على مواجهة المصاعب والتحدّيات التي يواجهها في الحياة، حيث إن الشخص يمكن أن يخسر أي شيء في حياته إلا المعرفة فهي دائماً مكسب.[١]


التوسع في المفردات

كلّما قرأ الشخص أكثر، كلما زاد تعرفه على مفردات جديدة، سواء بطريقة كتابتها وحتى في لفظها، حيث يؤدي ذلك إلى زيادة تقدير الذات، حتى أنه من الممكن أن يفيد في مهنة الشخص، فالأشخاص المتوسعون في العلم والمعرفة لديهم القدرة على الإرتقاء في الوظائف بشكل أفضل من غيرهم.[١]


تقوية مهارات التفكير والتحليل

يمكن للشخص تعزيز مهارة التحليل والتفكير عند قراءة كتاب عن ألغاز أو أحجيات، فممكن للشخص أن يفكر في الحل قبل قراءته لكامل الكتاب، كما يعد تحليل حبكة الرواية ومنها تحديد جودة كتابة القصة، كل هذه تساعد في تقوية هذه المهارات لدى الشخص.[١]


تعزيز مهارة الكتابة

وذلك يعود إلى زيادة المعرفة بمفردات جديدة، وأيضاً التعرض إلى إيقاع، وأساليب الكتابة، وسيولة الكلام لكتاب آخرين يؤثر على كتابة الشخص، لذلك القراءة للآخرين يحسن من كتابة الفرد.[١]


زيادة التعاطف

أشارت الدراسات إلى أن خيال لقراءة الذي يقود الشخص إلى الإنتقال إلى مشاعر الشخصيات الموجودة في الكتاب، يساعد في زيادة التعاطف لدى الشخص مع الأشخاص الآخرين من حوله، وذلك عن طريق قراءة مشاعرهم.[٢]


زيادة التركيز

تكثر المشتتات في حياتنا اليومية، وتقوم القراءة في جعل الشخص يركز في شيء واحد فقط، وذلك يساعد على تمرين الدماغ على تجنب المشتات، ومن الممكن لاحقاً استخدام هذه المهارة في الواجبات الأخرى في الحياة.[٢]


الترفيه

تعد القراءة من الأدوات الترفيهية رخيصة الثمن، حيث إنها لا تكلف مثل مشاهد الأفلام أو أساليب الترفيه الأخرى، فبمجرد قراءة كتاب، من الممكن أن يقود ذلك الشخص إلى الانتقال إلى عالم مسلٍّ آخر، بسعر رمزي، أو دون تكلفة عند القراءة في المكتبة.[٢]


استراتيجيات القراءة بكفاءة

إذا أراد الشخص أن يقرأ بكفاءة فعليه أن يعرف ماذا يريد أن يعرف من هذا المصدر، وأن يعرف كم يريد التوسع في هذا المجال، وأن يركز على القراءة النشطة، وذلك بكتابة ملاحظات، وتعليم النقاط المهمة أثناء القراءة، وأيضاً ممكن أن يساعد إعداد قائمة بالمحتوى قبل القراءة، واستخدام معاجم لمعرفة المصادر، كما وأنه يجب التذكر أن الممارسة تساعد في تطوير مهارات القراءة، فكلما قام الشخص باستخدام هذه الاستراتيجيات، كلما زادت مهاراته في القراءة.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح Lana Winter-Hébert, "10 Benefits of Reading: Why You Should Read Every Day"، www.lifehack.org, Retrieved 24-6-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت Andrew Moorhead (21-2-2018), "10 BENEFITS OF READING BOOKS"، www.cc-pl.org, Retrieved 24-6-2018. Edited.
  3. "Reading Strategies", www.mindtools.com, Retrieved 24-6-2018. Edited.