كيفية الاعتناء بأسماك الزينة

كتابة - آخر تحديث: ١١:٤٦ ، ١٠ سبتمبر ٢٠١٩
كيفية الاعتناء بأسماك الزينة

أسماك الزينة

تعتبر رؤية حوض مليء بالأسماك الملونة التي تتحرك بشكل متناغم عبر المياه أمرًا يهدئ النفس ويريح الأعصاب، ولأجل الكثير من المميزات التي تقدمها أسماك الزينة للبشر، فقد اكتسبت صناعة أحواض السمك قدراً كبيراً من الشعبية منذ نشأتها في ثلاثينيات القرن العشرين، وخاصة منذ التسعينيات من نفس القرن وحتى اليوم؛ حيث يتم بيع أكثر من مليار سمكة سنويًا في هذه الصناعة التي تبلغ قيمتها ملايين الدولارات.[١]


كيفية الاعتناء بأسماك الزينة

اختيار نوع السمك

من الأمور التي يجب مراعاتها عند اختيار أنواع أسماك الزينة ما يأتي:[٢]

  • مراعاة اختيار أنواع أسماك يمكنها العيش مع بعضها البعض من عدة نواحٍ مهمة؛ كالصفات العامة لها، والبيئة التي تفضل العيش بها مثل: درجة حرارة المياه، وحجم الحوض، والسلوك العدواني أو المسالم لأنواع الأسماك المختلفة.
  • التقليل من ازدحام حوض الأسماك للمحافظة على صحتها وعدم إحهادها الذي سرعان ما يؤدي إلى مرضها، لذا يوصى بشكلٍ عام أن يتم مراعاة توفير مساحة تُقارب 3 سم للسمكة الواحدة داخل الحوض لكل لتر من المياه.
  • الحرص على شراء الأسماك من مكان معروف ومعتمد في بيع أسماك الزينة ذات الصحة الجيدة؛ حيث إنّ إضافة سمكة مريضة إلى الحوض يعد أمرًا سيئاً لباقي الأسماك بسبب انتقال العدوى بسهولة من خلال المياه.


التغذية

لابد من الانتباه إلى كمية الطعام التي يتم تقديمها إلى الأسماك نظرًا لأنها مستعدة للأكل دائماً إذا ما توفر لها الطعام؛ لذا يجب مراعاة كمية الطعام التي تقدم لها؛ فالإطعام المفرط هو الخطأ الأكثر شيوعًا الذي يرتكبه مالكو الأسماك، ويمكن أن يؤدي إلى العديد من المشكلات الخطيرة للحوض وسكانه، إذ تؤدي كثرة الطعام إلى بقائه طائفاً في أعلى المياه مما يسبب سد الفلاتر الموجودة بالحوض وتلوث المياه، كما يمكن لها أن تنقسم إلى سموم ضارة بالأسماك، ويمكن لها كذلك أن تساهم في تقليل نسبة الأكسجين وتقليل نسبة الحموضة الموجودة في المياه.[٣]


إذا فالحل الأفضل لمعظم أنواع الأسماك عامة يتمثل بتقديم وجبة واحدة خلال اليوم، أما في بعض الحالات الخاصة وعند وجود أسماك نباتية فيمكن تقديم الطعام عدة مرات خلال اليوم لها؛ لأنها تتمتع بمعدة أصغر حجمًا في العادة.[٣]


أمور أخرى متعلقة بتربية سمك الزينة

نساعد المحافظة على صحة أسماك الزينة على التقليل من خطر إصابتها بالأمراض المنقولة عبر المياه والتي قد تشكل تهديدًا كبيرًا على البيئة العامة للحوض، ومن النصائح المهمة للحفاظ على صحة أسماك الزينة ما يأتي:[٤]

  • الحرص على تلبية الاحتياجات الغذائية المحددة لأنواع الأسماك التي يتم اقتناؤها، وتجنب خلط الأسماك العدوانية مع الأسماك المسالمة.
  • المحافظة على نظافة وجودة المياه المستخدمة بتعبئة الحوض.
  • التخلص من الأسماك المريضة والمداومة على إزالتها بشكلٍ مباشر وسريع.
  • عدم المبالغة بإطعام السمك كميات أكثر من الكمية المحددة.
  • التقليل من ازدحام الأسماك داخل الحوض للحفاظ على حرية حركتها.
  • المداومة على تغيير ثلث مياه الحوض عالأقل مرة واحدة في الشهر، وقد تحتوي مياه الحنفية على مواد كيميائية قد تؤذي الأسماك؛ لذا يجب وضع فلاتر لتنظيف المياه داخل الحوض.[٥]


الأمراض التي تصيب سمك الزينة

تصاب أسماك الزينة بالأمراض المختلفة مثل: الطفيليات، والبكتيريا، والفيروسات كجميع الكائنات الحية الأخرى؛ لذا يجب الانتباه بشكل دائم لصحة الأسماك الخاصة حتى لا تنتقل العدوى بشكل سريع عبر المياه وتنتشر الإصابة بين جميع الأسماك في الحوض، ويجب الانتباه إلى ضرورة عدم وضع الأسماك المصابة أو الميتة بأي مجرى مائي عام، لذا فإن أفضل ما يمكن فعله هو إعادتها الى صاحب المتجر الذي تم الشراء منه لكي يتخلص منها بالشكل الصحيح، ومن أهم الأعراض التي يجب الانتباه إليها والتصرف مباشرة عند ملاحظتها على الأسماك ما يأتي:[٦]

  • فقدان الشهية أو خسارة الوزن بشكل لافت للنظر.
  • ظهور تقرحات جلدية أو ملاحظة تآكل الزعانف.
  • فقدان الألوان الزاهية وبهتان المظهر العام للسمكة.
  • انتفاخ البطن بشكل غير اعتيادي.
  • فقدان القدرة على السيطرة على الطفو.
  • السباحة بشكل غير طبيعي.
  • تورم العينين.


البيئة المناسبة لأسماك الزينة

من المهم جداً اختيار الحوض المناسب للأسماك التي سيتم الاعتناء بها؛ لذا هذه أهم النصائح التي يجب الأخذ بها:[٧]

  • حجم الحوض: يجب مراعاة حجم الأسماك المتوافرة؛ حيث يمكن لبعض الأسماك وإن كانت صغيرة عند الشراء أن تنمو بشكل سريع وأن تصل لأحجام كبيرة؛ لذا يفضل الاطلاع على أحجام الأسماك البالغة للأنواع المختلفة قبل شرائها، واختيار حوض مناسب بناء على ذلك.
  • مكان الحوض: يجب مراعاة وضع الحوض بمكان بعيد عن عوامل الحرارة؛ كأشعة الشمس المباشرة .
  • وضع الفلاتر: لما لها من أهمية كبيرة في تصفية المياه من النفايات والأوساخ التي تتراكم داخل الحوض.
  • الحرارة: يجب مراعاة ضبط درجة الحرارة وفقاً لما يتناسب مع الأنواع المختلفة للأسماك.
  • الإضاءة: ينصح بوضع إضاءة اصطناعية داخل الحوض خلال اليوم حتى تكون للأسماك دورة ضوئية ثابتة مشابهة لتلك التي في الطبيعة.


أنواع أسماك الزينة

هنالك الكثير من الأنواع المختلفة لأسماك الزينة التي يمكن تربيتها في المنزل، ومنها:[٨]


سمكة الغابي

تعد هذه السمكة من الأسماك الملونة والحيوية، وتمتاز بقدرتها على التأقلم والعيش في مختلف الظروف المائية مما جعلها مشهورة جدًا للتربية في المنازل، بالإضافة إلى أنها سهلة الرعاية، ومن أهم الأمور التي يجب مراعاتها عند اقتناء هذا النوع هو شراؤها ضمن مجموعة مكونة من ثلاثة أسماك من نفس نوعها.[٨]


سمكة النيون تترا

تعتبر سمكة النيون تترا (بالإنجليزية: Neon Tetra) سمكة صغيرة وسهلة الرعاية، لذا فهي تعد الخيار الأول للمبتدئين بالاهتمام في سمك الزينة، ويصل طولها إلى 2.2 سم، ويفضل أن يتم الاحتفاظ بها ضمن مجموعات صغيرة، بسبب مزاجها الهادئ وطبيعتها المسالمة، ومن أهم صفات سمكة النيون تترا بأنها تتمتع بألوان زاهية وتتميز بشريط عمودي أفقي أزرق اللون على جسدها، مما يمكّن من رؤيتها خلال عتمة المياه بسهولة.[٨]


سمكة المولي

يتصف هذا النوع من الأسماك بطبيعته المسالمة وحجمه الصغير؛ إذ يتراوح حجمه عند نموه الكامل من 8 الى 10 سم ، ويمكنه التأقلم بشكل جيد جداً في مختلف الظروف المائية المتاحة، حيث يمكن أن يكون الحوض المائي الأمثل لهذا النوع من الأسماك بحجم 76 لتراً على الأقل، وأن يحتوي على مياه دافئة بدرجة حموضة تتراوح ما بين 7 -7.8، ومن المعروف أنّ سمك المولي من القوارت وهذا يعني أنه يتطلب حمية غذائية تتكون من المواد النباتية والحيوانية معاً، وتعتبر من الأسماك سهلة التغذية والرعاية، لذا يعد هذا النوع من أسماك الزينة مناسباً للمبتدئين في عالم الأسماك.[٨]


سمكة البلاطي

تعتبر من أسماك الزينة المشهورة بسبب ألوانها المتعددة وسهولة العناية به، لذا تعد من الأسماك المرغوب فيها لدى الكثيرين، فهي مسالمة جدًا ونشيطة أيضاً، وتحب البقاء ضمن مجموعات، ومن الجدير بالذكر أنه رغم أنها تعد من القوارت إلا أنها تحتاج إلى الغذاء النباتي أكثر من الحيواني حيث يفضّل أن تتكوّن الوجبة الغذائية الخاصة بها من مجموعة من الأعشاب والبروتينات.[٨]


المراجع

  1. Ashley Marranzino (16-7-2018), "Where do aquarium fish come from?"، massivesci.com, Retrieved 29-5-2019. Edited.
  2. Lucia van der Weil (29-6-2017), "Do's and don'ts for buying tropical fish"، www.catdogfish.com, Retrieved 19-5-2019. Edited.
  3. ^ أ ب shirlie sharpe (10-3-2019), "Determining How Much to Feed Aquarium Fish"، www.thesprucepets.com, Retrieved 19-5-2019.
  4. "Keeping ornamental fish", www.fish.wa.gov.au,12-8-2016، Retrieved 19-5-2019. Edited.
  5. "Management of aquarium (“ornamental”) fish", www.dpi.nsw.gov.au, Retrieved 19-5-2019. Edited.
  6. "Biosecurity materials for ornamental fish", www.agriculture.gov.au,12-4-2019، Retrieved 19-5-2019. Edited.
  7. "A suitable environment for fish", www.rspca.org.uk, Retrieved 19-5-2019. Edited.
  8. ^ أ ب ت ث ج Robert Woods (16-2-2018), "17 Most Popular Freshwater Fish"، www.fishkeepingworld.com, Retrieved 19-5-2019. Edited.