كيفية التخلص من آثار الحبوب

كتابة - آخر تحديث: ١١:٥٩ ، ١٨ يناير ٢٠١٦
كيفية التخلص من آثار الحبوب

حبوب البشرة

حبوب البشرة من أكثر المشاكل الجلديّة التي يُعاني منها الكثير من الناس؛ حيث تُعتبر من المشاكل المزعجة والتي تُسبّب في كثيرٍ من الأحيان ضغطاً نفسياً للمصابين، ولا تنتهي هذه المشكلة بعلاج الحبوب؛ حيث عادةً ما تترك آثاراً ظاهرة من حفرٍ أو بقعٍ داكنة. يلجأ العديد من الأشخاص لاستخدام المستحضرات التجميلية لإخفاء هذه الآثار، ولكن من الأفضل علاج آثار الحبوب باستخدام الوصفات الطبيعية التي لا تضرّ البشرة بل تزيد من نضارتها. سنذكر في هذا المقال بعض المواد الطبيعية التي من الممكن استخدامها للتخلّص من آثار الحبوب.


التخلّص من حبوب البشرة

زيت جوز الهند

يُعتبر زيت جوز الهند من أكثر الزيوت المغذّية للبشرة؛ حيث يزوّد البشرة بالعناصر والمعادن التي تلزمها لعلاج الندب وتجديد خلايا الجلد، كما أنّ له دور مهم كمرطّب، وبالتالي يعالج التشقّقات الناتجة عن جفاف البشرة. من الممكن استخدام زيت جوز الهند بوضع قطراتٍ بسيطة على أصابع اليد وتدليكه على المنطقة المصابة بحركاتٍ دائريّة خفيفة حتى تمتصه البشرة، ويُستخدم بشكلٍ يومي ليعطي نتائج فعّالة.


عصير الليمون

يحتوي عصير الليمون على العناصر التي تساعد في إعادة بناء الكولاجين في البشرة، كما يستخدم فيتامين ج كمادة مبيّضة، بالتالي فإنه يعالج آثار حب الشباب وخاصّةً البقع الداكنة الناتجة عن الحبوب. من الممكن استخدام عصير الليمون يومياً بوضعه باستخدام قطنة على آثار الحبوب، وتركه لمدة عشر دقائق، ثم غسله بالماء.


من الممكن مزج عصير الليمون مع القليل من ماء الورد لتخفيفه إذا كانت البشرة حسّاسة، ويجب عدم التعرّض للشمس أثناء وضع الليمون على البشرة لأنّه يزيد من حساسية البشرة لأشعّة الشمس.


العسل الطبيعي

يعدّ العسل من المواد المرطّبة للبشرة؛ لذلك فإنّ استخدامه لعلاج آثار الحبوب يعتبر فكرةً جيّدة، وللحصول على نتائج من استخدام العسل يجب شراء العسل الأصلي وليس العسل المصنّع، ويتمّ وضع كميّة قليلة من العسل على آثار الحبوب ويترك لمدة نصف ساعة ثم يُغسل بالماء الفاتر، ويُستخدم العسل ثلاث مرّات في الأسبوع.


نبتة الألوفيرا

للألوفيرا العديد من الفوائد العلاجيّة للبشرة؛ فهي تُعالج الأنسجة التالفة، وتُجدّد الخلايا ممّا يؤدّي لعلاج الحُفر والبقع الناتجة بعد اختفاء الحبوب، وتتوفّر نبتة الألوفيرا بكثرة في الطبيعة لذلك من الجيّد استخدامها بدل الاعتماد على الأدوية المصنّعة منها. لعلاج آثار الحبوب نأخذ ورقةً من الألوفيرا ونقسّمها بشكلٍ أفقي للحصول على المادة الهلامية التي بداخلها، ونضعها مباشرةً على أماكن الحبوب، ونترك الجل على البشرة لمدّة ثلاثين دقيقة ثم نغسلها بالماء الفاتر، ومن الممكن تكرار العمليّة مرّتين يومياً للحصول على نتائج سريعة.


عصير البطاطا

تحتوي البطاطا على عدّة عناصر تُساعد على علاج آثار الحبوب، كما تحتوي على النشا الذي يُفتّح البُقع الداكنة، ومن الممكن استخدام البطاطا بسهولة بعصرها ووضع العصير على الأماكن المُصابة من البشرة وتركه لمدّة ساعة، كما يُمكن تقطيع البطاطا لشرائح ووضع الشرائح مباشرةً على النُدب، ويُكرّر ذلك يومياً.