كيفية التخلص من بشرة الدجاجة

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:١٦ ، ٢٩ أبريل ٢٠١٩

الكريمات المزيلة لخلايا الجلد الميّتة

تُساهم الكريمات التي تحتوي على حمض الألفا هايدروكسي، وحمض اللاكتيك، وحمض الساليسيليك أو اليوريا على التخفيف من خلايا الجلد الميتة وإزالتها، كما تُساهم في ترطيب البشرة الجافة وتمنحها النعومة، وتتوافر هذه الكريمات الموضعية في الصيدليّات وتُصرف دون وصفة طبيّة، أمّا بعض الأنواع ذات المفعول القوي تحتاج لوصفة طبيّة لصرفها، ويُنصح بعدم استخدام هذه الكريمات للأطفال الصغار؛ لاحتوائها على أحماض قد تؤدّي إلى احمرار البشرة وتهيّجها.[١]


الكريمات التي تمنع سد المسامات

تُساهم الكريمات التي تحتوي على مشتقات فيتامين A أو الريتونويدات الموضعية على منع سد بصيلات الشعر، ومن الأمثلة على هذه الريتونويدات الموضعية التريتينوين (بالإنجليزية: Tretinoin) والتازاروتين (بالإنجليزية: tazarotene)، ويُنصح بعدم استخدام هذه الكريمات خلال فترة الحمل أو الرضاعة؛ حيث إنّها تُسبّب تهيّج البشرة وجفافها.[١]


الليزر

يُساهم الليزر في بعض الأحيان في علاج الالتهابات، وتخفيف حدّة الاحمرار الشديد عندما تكون الكريمات غير كافية، ولكنّه لا يُعتبر علاجاً، ويحتاج المريض إلى عدّة جلسات في الليزر للحصول على نتائج مرضية.[٢]


الطرق المنزلية

تتوافر العديد من الطرق المنزلية التي تُساهم في التخلّص من بشرة الدجاجة، ومنها ما يأتي:[٣]

  • الاستحمام بالماء الدافئ بهدف منع انسداد المسامات، ويُنصح بفرك البشرة بلطف باستخدام بليفة خشنة للتخلّص من الانسدادات عند الاستحمام بالماء الدافئ، كما يُنصح بتقليل مدّة الاستحمام؛ لأنّ الاستحمام لفترات طويلة يؤدّي إلى إزالة الزيوت الطبيعية من البشرة.
  • تقشير البشرة بشكل يومي بهدف تحسين مظهرها، حيث يوصي أخصائيّو الجلدية باستخدام حجر الخفاف لتقشير البشرة.
  • استخدام زيت جوز الهند؛ لاحتوائه على خصائص مضادة للالتهابات، ومن الممكن استخدامه مع السكر، بهدف المساعدة في تقشير البشرة الجافة، وتخفيف الحكّة.
  • تجنّب الملابس الضيّقة؛ لأنّها تُسبّب الاحتكاك وبالتالي تُهيّج البشرة.
  • المحافظة على درجة رطوبة مناسبة في الغرف من خلال استخدام مرطب في المنزل، حيث تُساعد الرطوبة الموجودة في الجو على المحافظة على رطوبة البشرة ومنع الحكة.
  • استخدام الصابون الذي يحتوي على الزيوت، واستخدام كريمات الترطيب التي تُرطّب البشرة بفعالية.[٢]
  • تجنّب جفاف البشرة؛ وذلك من خلال استخدام صابون مرطّب وتجنّب استخدام الصابون القاسي في الأماكن المصابة، وتجنّب الاستحمام بالماء الساخن الذي يؤدّي إلى جفاف البشرة،[٤]، وترطيب البشرة بعد الاستحمام مباشرةً إذ يُنصح بتطبيق المرطب خلال خمس دقائق من الخروج من الحمّام حيث تكون البشرة لا تزال رطبة، كما يُنصح بتطبيق المرطب ما بين مرّتين إلى ثلاث مرّات خلال اليوم.[٥]
  • تجنّب المواد التي تُثير الحساسية، مثل أنواع معيّنة من الأطعمة، أو المرطبات، أو مُنظّفات الغسيل.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب Mayo Clinic Staff (3-1-2019), "Keratosis pilaris"، www.mayoclinic.org, Retrieved 14-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Keratosis Pilaris", www.webmd.com,7-11-2018، Retrieved 14-4-2019. Edited.
  3. Kiara Anthony (25-10-2017), "Keratosis Pilaris (Chicken Skin)"، www.healthline.com, Retrieved 14-4-2019. Edited.
  4. ^ أ ب Zawn Villines (3-8-2017), "What's to know about keratosis pilaris?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-4-2019. Edited.
  5. "Keratosis Pilaris", www.familydoctor.org,11-7-2018، Retrieved 14-4-2019. Edited.