كيفية التخلص من خشونة الركبة

كتابة - آخر تحديث: ١١:٤٣ ، ٢١ مايو ٢٠١٩
كيفية التخلص من خشونة الركبة

تعديل نمط الحياة

تُعرف خشونة المفصل التي تُسمى طبيّاً بالتهاب المفصل التنكسي (بالإنجليزيّة: Osteoarthritis) بأنّها حالة تحتك فيها عظام المفاصل مع بعضها بصورةٍ أكبر، وتحدث نتيجة تلف الغضاريف الموجودة في المفصل، الأمر الذي يؤدي إلى الشعور بالألم والتورُّم، بالإضافة إلى انخفاض القدرة على الحركة وتكوَّن نتوءات العظم، وفي الحقيقة يُعتبَر التقدُّم في العمر أحدّ عوامل الخطر الأساسية للإصابة بخشونة الركبة، ومن المُسبِّبات الأخرى: الإصابة المباشرة، والعدوى، وزيادة الوزن، بالإضافة إلى العوامل الوراثيّة،[١] ويُمكن بيان العلاجات المنزلية والتعديلات في نمط الحياة التي تُساهم في علاج خشونة الركبة والتخفيف من الألم المُصاحب لها على النّحو الآتي:[٢]

  • فقدان الوزن: حيث يقلِّل فقدان الوزن من الضغط الواقع على المفاصل المتضررة، ويساعد على التخفيف من الألم وإبطاء معدل تآكل الغضاريف.
  • ممارسة التمارين الرياضية: حيث إنَّ بعض الرياضات مثل: المشي، وركوب الدراجة، والسّباحة تساعد على تقوية المفصل وعمله بطريقةٍ صحيحة، كما ويجب ممارسة رياضات القوّة والمرونة التي تساعد على دعم العضلات حول المفصل وزيادة مرونتها، بالإضافة إلى تمارين الإحماء قبل ممارسة الأنشطة الرياضية وتمارين التهدئة بعدها، وتجدر الإشارة إلى ضرورة تجنّب الحركات الرياضية المُتكررة ذات الشدّة العالية؛ مثل: رياضة التنس والركض.
  • ارتداء الأحذية الرياضية المريحة: قد يُساعد ارتداء الأحذية المسطّحة والمرنة المُشابهة للحركة الطبيعية للقدم على التخفيف من الضغط الواقع على المفصل عند أداء الأنشطة اليومية.
  • استخدام الأجهزة المساعدة: تساعد العكاز ودعامات الركبة على التخفيف من الألم وتحسين وظيفة الركبة.
  • استخدام كمادات الحرارة والبرودة: وتهدف هذه إلى تحسين الأعراض بصورة مؤقتة.[٣]
  • استخدام حشوات الأحذية: حيث تساعد على التخفيف من الضغط الواقع على الركبة أثناء المشي.[٣]


العلاج الدوائي

يعتمد اختيار الدواء المناسب على شدة الألم، والتاريح الطبي للمريض، بالإضافة إلى الأعراض الجانبية للأدوية، وتفاعلها مع غيرها من الأدوية والمكمّلات الغذائية التي يتناولها المريض، وهناك العديد من الخيارات العلاجية المتوفرة لعلاج خشونة الركبة، والتي يمكن بيانها على النّحو الآتي:[٣]


مسكنات الألم

يُمكن بيان أبرز مُسكنات الألم المُستخدمة في هذه الحالة على النّحو الآتي:[٣]

  • الباراسيتامول: (بالإنجليزية: Paracetamol)، إذ يرتبط استخدام هذا الدواء بآثارٍ جانبية قليلة، ولكنّه لا يقلِّل من الانتفاخ.
  • مضادات الالتهاب اللاستيرويدية: (بالإنجليزية: Non-steroidal anti-inflammatory drugs)، تُساعد هذه الأدوية على التخفيف من الانتفاخ والالتهاب اللذان يُعتبران من الأسباب الشائعة للألم، ولكن يجب توخي الحذر عند استعماله من قِبل المرضى كبار السن الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم أو اضطرابات القلب، ومن الأمثلة على هذه الأدوية الآيبوبروفين (بالإنجليزية: Ibuprofen).
  • مسكنات الألم الموضعية: وتوجد على شكل كريمات تحتوي على مُضادات الالتهاب اللاستيرويدية ومضادات التهيّج؛ مثل: الأوكالبتوس (بالإنجليزية: Eucalyptus) ووينترغرين (بالإنجليزية: Wintergreen).


الحقن المفصلية

يتمّ اللجوء إلى الحقن المفصلية عادةً لتمكين المريض من البدء ببرامج العلاج الفيزيائي، كذلك تُستخدم في حال التحسُّس من الأدوية الفموية والموضعية، وعادةً ما تكون نتائج الحقن مؤقتة، حيث إنَّها تسكّن الألم لمدةٍ قد تصل إلى 12 شهراً، ويمكن بيانُها على النّحو الآتي:[٣]

  • الحقن الستيرويدية: يُخفف الستيرويد (بالإنجليزية: Steroid) من الألم، والانتفاخ، وتيبُّس المفصل.
  • حقن حمض الهيالورونيك: (بالإنجليزية: Hyaluronic acid)، إذ يُشبه حمض الهيالورونيك السّائل الزلالي (بالإنجليزية: Synovial fluid) اللزج الموجود في المفصل.


العلاجات الأخرى

من العلاجات الأخرى التي يُمكن استخدامها لعلاج خشونة الركبة نذكر ما يأتي:[١]

  • العلاج الفيزيائي والوظيفي: حيث يعلِّم المعالج الفيزيائي المريض بعض التمارين لتقوية العضلات وزيادة مرونة المفصل، في حين يركّز المُعالج الوظيفي على طرق لأداء الأنشطة اليومية دون ألم.
  • العلاجات البديلة: ومن هذه العلاجات نذكر ما يأتي:
    • الوخز بالإبر (بالإنجليزية: Acupuncture).
    • كريم الكابسيسين (بالإنجليزية: Capsaicin).
    • المكملات الغذائية؛ مثل: الجلوكوزامين (بالإنجليزية: Glucosamine) والكوندرويتين (بالإنجليزية: Chondroitin).
  • الجراحة: يتم اللجوء إليها فقط في حال عدم نجاح العلاجات الأخرى، وهناك أنواع عدّة منها يُمكن بيانها على النّحو الآتي:
    • جراحة التنظير المفصلي (بالإنجليزية: Arthroscopy).
    • قطع العظم (بالإنجليزية: Osteotomy).
    • استبدال الركبة.


المراجع

  1. ^ أ ب David Zelman (11-1-2017), "Osteoarthritis of the Knee (Degenerative Arthritis of the Knee)"، www.webmd.com, Retrieved 16-5-2019. Edited.
  2. Denise Mann, " 10 Dos and Don’ts for Managing Knee Osteoarthritis Pain"، www.everydayhealth.com, Retrieved 16-5-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج Garrett Hyman (14-6-2011), "Knee Osteoarthritis Treatment"، www.arthritis-health.com, Retrieved 16-5-2019. Edited.