كيفية التخلص من رجفة اليدين

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٩ ، ٢٠ مايو ٢٠١٩
كيفية التخلص من رجفة اليدين

تغيير أنماط الحياة

توجد العديد من الوسائل التي من شأنها التخفيف من مُشكلة رجفة اليدين، نذكر منها ما يأتي:[١]

  • تجنّب المشروبات التي تحتوي على الكافيين والتي من شأنها زيادة الرجفة سوءاً.
  • تجنّب شرب الكحول.
  • السيطرة على القلق والتوتر اللذان من شأنهما أن يزيدا من مشكلة رجفة اليدين سوءاً، ويُمكن لتقنيات الاسترخاء؛ مثل التدليك أو التأمل أن تُساعد في التخفيف من هذه المُشكلة.
  • تسخير ثقل الوزن، فكُلما زاد وزن الشيء المُستخدم سَهُل على المُصاب برجفة اليدين السيطرة عليه، ويمكن الاستفادة من هذا الأمر عن طريق ما يأتي: [٢]
    • استبدال الأدوات بأنواع أُخرى أثقل وزناً، فقد يُساعد استخدام الأطباق أو الكؤوس الثقيلة على السيطرة عليها بشكل أفضل.
    • ارتداء معاصم الأوزان التي تُسهّل السيطرة على المُشكلة.


علاجات دوائية

لا تتطلبّ مشكلة رجفة اليدين الطفيفة أيّ علاج، كما أنّه لا يوجد علاج لمعظم أنواع رجفة اليدين، وهنُالك بعض الأدوية التي يُمكن أن تُساعد على التخفيف من المشكلة، نذكرها فيما يأتي:[٣]

  • حاصرات المستقبل البيتا (بالإنجليزية: Beta-blocker)؛ مثل الميتوبرولول (بالإنجليزية: Metoprolol).
  • الأدوية المُضادة للنوبات الصرعية؛ مثل البريميدون (بالإنجليزية: Primidone).
  • المُهدئات.
  • حُقن البوتوكس.
  • الأدوية المُستخدمة لعلاج رجفة اليدين المُصاحبة لمرض باركنسون؛ مثل كاربيدوبا وليفودوبا (بالإنجليزية: Carbidopa-levodopa).
  • مُضادات القلق التي قد تُستخدم للسّيطرة على الرجفة المُصاحبة لمرض التصلّب المُتعدد (بالإنجليزية: Multiple sclerosis).


علاجات جراحيّة

يُلجأ للعلاجات الجراحيّة في حال كانت رجفة اليدين شديدة، وهناك عدّة علاجات جراحية قد يُجريها الطبيب، منها ما يأتي:[٢]

  • بَضْع المهاد: (بالإنجليزية: Thalamotomy)، يتمّ فيه استئصال جزء صغير من المهاد، الأمر الذي يقطع النشاط الكهربائي الطبيعي للمخ ويُخفّف من الرجفة أو يوقفها.
  • التحفيز العميق للدماغ: (بالإنجليزية: Deep brain stimulation)، واختصاراً (DBS)، حيث يضع الجراح جهاز إلكتروني يُعرف بالقطب في الدماغ تتمثل مهمّة بإصدار إشارة إلكترونية تتداخل مع نشاط الدماغ المسؤول عن الرجفة.


مراجع

  1. "Essential tremor", www.mayoclinic.org,23-1-2019، Retrieved 24-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Kimberly Holland (26-4-2017), "Shaking Hands: What Are My Treatment Options?"، www.healthline.com, Retrieved 24-4-2019. Edited.
  3. Amanda Barrell (19-6-2018), "What does it mean if you have shaky hands?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 24-4-2019. Edited.