كيفية التعامل مع الطفل العصبي والعنيد

كتابة - آخر تحديث: ١٢:١٣ ، ١٣ مايو ٢٠١٩
كيفية التعامل مع الطفل العصبي والعنيد

التفاوض مع الأطفال

كان اعتقاد الآباء سابقاً أن عليهم عدم الاستسلام لمطالب أطفالهم خوفاً من فقدان احترامهم أمامهم، لكنّ علماء النفس المختصين وجدوا أنّ الطفل بحاجة للشعور ببعض السيطرة والتحكم في حياتهم، لذلك يجب على الآباء ألا يحاولوا السيطرة على الأطفال تماماً إن لم تكون هناك مسألة تتعلق بسلامة الطفل وصحّته، ومنحهم بعض الحرية في الاختيار واتخاذ القرار.[١]


إعادة توجيه إنتباه الطفل

عندما يرى الآباء أنّ طفلهم متجه نحو سلوك غير مرغوب، فيمكنهم تشتيت انتباهه عن ذلك السلوك عن طريق مناداته وسؤاله إذا ما أراد أي يلعب بلعبة معيّنة يفضّلها أو مشاهدة برنامجه المفضّل، ولهذا الغرض يجب دوماً الاحتفاظ بمجموعة من الملهيات التي يحبها الطفل واستخدمها عن الحاجة؛ كالاحتفاظ بكتب الطفل وألعابه المفضّلة أو تحضير وجبته التي يحبّ تناولها مما يساعد في تشتيت انتباه الطفل وتجنّب أي سلوك غير مرغوب منه.[١]


عدم إجبار الطفل والاستماع له

يميل الأطفال عادة نحو التمرّد والعناد إذا ما حاول الأهل إجبارهم على ما لا يرغبون بالقيام به، وعلى العكس فقد يقومون بما لا يجب عليهم القيام به تعبيراً عن سخطهم ورفضهم محاولات إجبارهم وهي صفة مشتركة بين أغلب الأطفال العنيدين، فلهذا ينصح الأهل أن يستمعوا لآراء أبنائهم وفهم ما يريدون دون محاولة إجبارهم أو مجادلتهم، فكما يحبّ الآباء أن يستمع لهم أبناؤهم، فالأطفال أيضاً يحبون أن تحظى آراؤهم وخياراتهم على الاهتمام من قبل الآباء وعدم أخذها على محمل السخرية، فيجب على الآباء محاولة الاستماع لما يريده أطفالهم ومحاولة نقاشهم بهدوء لإقناعهم، فقد يجنّب اتباع هذه الطريقة التعرض لعناد الأطفال وغضبهم.[٢]


تعزيز السلوك الحسن

رغم أنّه يجب على الآباء ضبط سلوك أبنائهم وفق قواعد السلوك التي يضعونها لهم ووضع العقاب المناسب إذا ما تمّ كسرها، لكنّه يفضل في التعامل مع الطفل العنيد تجنّب أسلوب التهديد والإجبار أو التعنيف، واستبداله بأسلوب الإشادة والمكافأة على سلوكه الحسن عند التزامه بالسلوك الصحيح.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "How to Discipline a Stubborn Child", www.wikihow.com, Retrieved 27-4-2019. Edited.
  2. Sagari Gongala, "Ten Ways To Deal With A Stubborn Child"، www.momjunction.com, Retrieved 27-4-2019. Edited.
  3. Mark Quick (13-6-2017), "Stubborn Behavior in Kids"، healthfully.com, Retrieved 26-4-2019. Edited.