كيفية التقشير الكيميائي

كتابة - آخر تحديث: ١٩:٤٢ ، ١٨ مايو ٢٠١٩
كيفية التقشير الكيميائي

طرق التقشير الكيميائي

هنالك أنواع مختلفة لتقشير الكيميائي، وتختلف طُرق التقشير تِبعاً لنوع التقشير الكيميائي المطلوب، ومن أنواعه:[١]

  • التقشير الكيميائي الخفيف:
    • يضع الطبيب محلولاً كيميائياً على البشرة يحتوي على حمض الجليكوليك (بالإنجليزيّة: Glycolic acid) أو حمض الساليسيليك (بالإنجليزيّة: Salicylic acid) بالاستعانة باسفنجة، أو كرة قطنيّة، أو فرشاة، أو شاشة.
    • يُترك الجلد ليتم تبييضه، وقد يُسبب ذلك لسع خفيف على البشرة.
    • يضع الطبيب محلولاً متعادلاً، أو يُزيل المحلول الكيميائي من البشرة من خلال غسله.
  • التقشير الكيميائي المُتوسط:
    • يضع الطبيب محلولاً كيميائياً على البشرة يحتوي على حمض التريكلوروسيتيك (بالإنجليزيّة: Trichloroacetic acid) فقط أو يُمكن وضعه مع حمض الجليكوليك (بالإنجليزيّة: Glycolic acid) بالاستعانة بقضيب، أو شاشة قطنيّة.
    • يُترك الجلد ليتم تبييضه، وبعد بضع دقائق يضع الطبيب كمادات باردة لتهدئة البشرة، أو يُمكن أن يُعرّض البشرة المُعالجة لمروحة يدوية.
    • يُمكن الشعور بالوخز، أو الحرق لحوالي 20 دقيقة، إذا لا حاجة للتخدير.
  • التقشير الكيميائي العميق:
    • يُحقن المريض بسوائل في الوريد.
    • يتمّ مراقبة معدل ضربات القلب.
    • يطبق الطبيب حمض الكربوليك أو الفينول (بالإنجليزيّة: Phenol) على البشرة بالاستعانة بقضيب قطني، وتُجزّأ هذه العمليّة على 90 دقيقة بمعدّل 15 دقيقة لكلّ جزء في الوجه؛ للتقليل من آثار الفينول.
    • يُترك الجلد ليتحوّل للون الأبيض أو الرمادي.


الاستعداد للتقشير الكيميائي

لا بدّ من اتباع الإجراءات التالية قبل عمليّة التقشير الكيميائي:[٢]

  • تجنّب إزالة الشعر بأي طريقة ممكنة، كالشمع لمدّة أسبوع قبل العمليّة.
  • الابتعاد عن تشقير الوجه، أو تدليكه بشدّة قبل أسبوع من التقشير الكيميائي.
  • استعمال كريمات الريتينويد (بالإنجليزيّة: Retinoid) لتجنّب تصبّغ الوجه باللّون الأسود.
  • تجنّب استعمال أدوية الريتينول (بالإنجليزيّة: Retinol) بأنواعها، والأدوية الموضعيّة منها لمدّة يومين على الأقل من العلاج.


توقعّات بعد التقشير الكيميائي

يحدث في غالب تفاعلاً للبشرة مُشابهاً لحروق الشمس بعد عملية التقشير الكيميائي، بالإضافة إلى العديد من الأعراض، ومنها:[٣]
  • يُسبب التشقير العميق حدوث انتفاخاتٍ، وبثورٍ، أو تحول البشرة للوّن البني.
  • إمكانية حدوث تقشّر في البشرة لمدّة تتراوح (7-14) أيام.
  • حساسة، وهشاشة البشرة، لذلك يجبُ الابتعاد عن التعرض لأشعّة الشمس لبضعة أشهر بعد التقشير الكيميائي.
  • قد تتطلب الحاجة لوضع ضمادات على البشرة المعالجة لعدّة أيام.


المراجع

  1. "Chemical peel", www.mayoclinic.org, Retrieved 29-4-2019. Edited.
  2. Ana Gotter (18-10-2017), "What You Should Know About Chemical Peels"، www.healthline.com, Retrieved 30-4-2019. Edited.
  3. Debra Jaliman (8-7-2017), "Chemical Peels and Your Skin"، www.webmd.com, Retrieved 30-4-2019. Edited.