كيفية التنقل في باريس

كتابة - آخر تحديث: ٢١:٢٥ ، ١٩ مايو ٢٠١٩
كيفية التنقل في باريس

التنقل بالمترو

يسمى هذا النظام أيضاً بشبكة السكك الحديدية تحت الأرض،[١] ويعتبر المترو وسيلة النقل الأساسية في باريس، حيث إن محطات المترو تتوزع في باريس بشكل كبير، فلا يوجد مكان فيها يبعد أقل من 500 متر من محطة المترو، ويوجد 368 محطة في باريس تخدم أكثر من 6 ملايين شخص يومياً، ويوجد داخل المترو خرائط تشير إلى أقصر طريق للوصول إلى مكان معين، وإلى المعالم السياحية المختلفة، وأماكن تبديل المحطات المختلفة لمساعدة الركاب أثناء التنقل.[٢]


التنقل بالقطارات

يُعتبر نظام السكك الحديدية في باريس نظام مُتّسع، حيث يربط باريس بباقي المدن في فرنسا وبالدول الأوروبية الأخرى، إضافة إلى أنه يعتبر صديقاً للبيئة، ويوجد في باريس ست محطات رئيسية تنقل الركاب إلى جميع الوجهات المحلية والدولية، منها:[٣]

  • محطة الشمال: (بالفرنسية: Gare du Nord) تعتبر هذه المحطة وجهة للقطارات القادمة من المملكة المتحدة، وشمال فرنسا، وأوروبا الشمالية.
  • محطة ليون: (بالفرنسية: Gare de Lyon) تعتبر هذه المحطة وجهة للقطارات القادمة من ليون، وآكس أون بروفانس، ومارسيليا، والريفيرا الفرنسية، وجينيف، وإيطاليا.
  • محطة غار دو أوستيرليتز: (بالفرنسية: Gare d'Austerlitz) تخدم هذه المحطة الوجهات من جنوب غرب فرنسا تحديداً القادمة من تولوز وبوردو، ووادي اللوار، وإسبانيا.


التنقل براً

يمكن التنقل داخل باريس والوصول إليها من أي منطقة في فرنسا براً، ويشمل هذا النظام السيارات، والحافلات،[٢] حيث ازدادت حركة المرور أكثر من الضعف منذ عام 1970، وتم تطوير نظام الطرق للتعامل مع ظروف المرور المختلفة والمتزايدة، ويبلغ إجمالي طول الطرق حوالي 965000 كيلومتراً، وتم إنشاء العديد من الطرق الريفية لتُلحَق بالنظام الرئيسي فيها، إضافة إلى إنشاء الجسور الجديدة مثل جسر ميلو (بالإنجليزية: Millau Bridge) الذي تم افتتاحه عام 2004م واعتبر أعلى جسر في العالم.[٤]


المراجع

  1. "Transportation", www.britannica.com, Retrieved 5-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Paris", www.encyclopedia.com, Retrieved 5-5-2019. Edited.
  3. COURTNEY TRAUB (11-1-2017), "Paris Travel Deals and Packages: Flights, Trains, and Special Passes"، www.tripsavvy.com, Retrieved 5-5-2019. Edited.
  4. "Transportation and telecommunications", www.britannica.com, Retrieved 5-5-2019. Edited.