كيفية الحفاظ على النظافة الشخصية

كتابة - آخر تحديث: ٢٢:٢٤ ، ٥ مايو ٢٠١٩
كيفية الحفاظ على النظافة الشخصية

الحفاظ على النظافة الشخصية

إن الحفاظ على النظافة الشخصية يحمي الجسم من الإصابة بالعدوى، كما أنه يُحسن الصحة العامة للجسم، ولهذا يجب اتباع عادات النظافة الآتية:[١]

  • الاستحمام بانتظام: يجب الاستحمام بانتظام، ولكن هذا لا يعني أن هناك حاجة للاستحمام يوميًا، ولكن يجب تنظيف الجسم والشعر بالشامبو بين فترة وأخرى.
  • تقليم الأظافر: يجب إبقاء الأصابع والأظافر بحالة جيدة، كما أن القدمين النظيفتين يجعلهما أقل عرضة للإصابة بالقدم الرياضي.
  • تنظيف الأسنان: يجب تنظيف الأسنان مرتين يوميًا باستخدام الفرشاة والمعجون، ومرة باستخدام الخيط، وهذا لأن استخدام الفرشاة يُقلل من تراكم البكتيريا في الفم، والتي يُمكن أن تُسبب تسوس الأسنان وأمراض اللثة.
  • غسل اليدين قبل تحضير الطعام، وبعد استخدام الحمام، كما يجب غسلهما بعد السعال والعطس، وبعد إلقاء القمامة، فهذا يحمي من انتشار البكتيريا والفيروسات، ومن الأفضل استخدام الجل المعقم بالكحول، ويُستخدم عندما لا يتوفر الماء والصابون.
  • أخذ قسطٍ كافٍ من النوم، ما بين 8-10 ساعات، وهذا لأن قلة النوم تُضعف الجسم، كما تُضعف المناعة الطبيعية فيه.


نصائح للحفاظ على النظافة الشخصية

فيما يأتي نصائح إضافية للحفاظ على النظافة الشخصية:[٢]

  • استخدام مزيل العرق: وهذا لأنه يُزيل الرائحة الكريهة، ويُفضل استخدام مزيل العرق الخالي من الألمنيوم لتقليل المخاطر الصحية المرتبطة بمزيلات العرق، ويُستخدم مزيل العرق يوميًا، وفي حال عدم الرغبة بذلك يُستخدم في الأوقات التي قد يتعرق فيها الشخص للتعرق المفرط، مثل الأوقات التي يتم فيها ممارسة الرياضة، أو حضور مناسبة معينة.
  • غسل الملابس بعد ارتدائها.
  • قص أطراف الشعر كل 4-8 أسابيع، وهذا للحفاظ على صحة الشعر، والتخلص من النهايات المتكسّرة، كما أن هذا يمنح الشعر المظهر الصحي والنظافة.
  • تنظيف أسطح المنزل بانتظام، إذ يجب مسح طاولة المطبخ والأرضيات والحمام، وطاولات الطعام مرة واحدة على الأقل في الأسبوع، وهذا باستخدام الماء والمنظف المناسب.
  • مسح الحذاء على قماشة قبل الدخول للمنزل، أو خلعها عند الباب قبل الدخول، وهذا لمنع انتشار الأوساخ والطين في المنزل.
  • تغطية الأنف والفم عند السعال والعطس.
  • عدم مشاركة أدوات المكياج أو المناشف مع أشخاص آخرين، فمشاركة مثل هذه الأدوات يزيد من انتشار العدوى.


أهمية الحفاظ على النظافة الشخصية

إن الحفاظ على نظافة الجسم يحمي الجسم من الأمراض، سواء للشخص أو لمن هم حوله، فغسل اليدين يمنع انتقال الجراثيم من شخص لآخر. إلى جانب أهمية النظافة الشخصية للصحة، فإن الحفاظ على النظافة الشخصية يمنع إحراج الشخص، فالنظافة تُقلل من رائحة الجسم، وتُحسن المظهر الخارجي، وبالتالي فإن هذا ينعكس على نظرة الآخرين للشخص، والنظافة مهمة في الأماكن التي يتم فيها الاختلاط بالكثير من الأشخاص، مثل مكان العمل، أو المدرسة.[٣]


المراجع

  1. Beth W. Orenstein (20-5-2009), "A Guide to Good Personal Hygiene"، everydayhealth, Retrieved 28-4-2019. Edited.
  2. "How to Be Hygienic", wikihow, Retrieved 28-4-2019. Edited.
  3. ALISON DATKO, "Why Is Personal Hygiene So Important?"، livestrong, Retrieved 28-4-2019. Edited.