كيفية الخروج من حساب جيميل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٦ ، ١٣ مارس ٢٠١٨
كيفية الخروج من حساب جيميل

كيفية الخروج من حساب جيميل

للخروج من حساب الـGmail الخاص بك لا بد من اتباع عدة خطوات وهي:[١]

  • الذهاب للموقع الإلكتروني: www.gmail.com حيث سيقوم المتصفح بفتح صندوق رسائل إيميل Gmail الافتراضي الموجود مسبقاً على الجهاز.
  • النقر على صورة البروفايل الخاصة بالمستخدم، والتي تظهر في الجهة اليمنى من أعلى الشاشة، مما سيُظهر قائمة منسدلة.
  • النقر على تسجيل الخروج الظاهرة في أسفل القائمة المنسدلة من جهة اليمين، وبهذا تكون قد أتمت عملية الخروج من البريد الإلكتروني Gmail وسيأخذك إلى صفحة اختيار حساب.
  • النقر على إزالة حساب في أسفل الشاشة الظاهرة.
  • اختيار الحساب المُراد حذف تفاصيله من على المتصفح والضغط على رمز x بجانب الحساب المعني.
  • تأكيد عملية الحذف من خلال النقر على تأكيد الحذف، بعدها لن يظهر لك حساب الـGmail ضمن الحسابات المخزنة على متصفح الإنترنت، وإذا أراد المستخدم الدخول مرة أخرى فيتوجب عليه إدخال اسم المستخدم وكلمة السر من جديد.


مميزات استخدام بريد جيميل

يمتاز بريد Gmail بعدد كبير من الميزات المتاحة للمستخدمين، ومن أهمها:[٢]

  • احتواء البريد على فحص شامل وتلقائي للفيروسات والبرامج الضارة.
  • ترتيب الرسائل الإلكترونية في حساب الـGmail وفق المواضيع وبغض النظر عن عمر هذه الرسائل، وعند استقبال رسالة جديدة من شخص ما سيجد المستخدم المحادثات القديمة بينه وبين الشخص مرتبة تحت الرسالة الواردة.
  • وضع خدمات جوجل كاملة كاليوتيوب والتقويم والصور وغيرها في شريط الـGmail مما يسهل الوصول السريع لهذه الخدمات.
  • مساحة تخزين كبيرة لحسابك تصل إلى 10 جيجابايت.
  • سعة كبيرة مسموح بها عند إرسال إي رسالة وتصل إلى 25 ميجابايت.
  • عدم انقطاع الخدمة، حيث تمتاز جوجل بجاهزيتها الكبيرة والعالية.
  • القدرة على استخدام ميزات تنسيق النص عند انشاء رسالة جديدة.


معرفة نشاط حساب جيميل

يمكن معرفة النشاطات التي حدثت على حساب الـGmail كتاريخ ووقت استخدام الحساب وعناوين الأجهزة التي تم من خلالها الدخول للحساب من خلال الخطوتين التاليتين:[٣]

  • فتح حساب الـGmail الخاص بك من خلال جهاز الكمبيوتر.
  • النقر على (تفاصيل) الظاهرة في الجهة اليسرى من أسفل الشاشة.


المراجع

  1. "How to Log Out of Gmail", wikihow, Retrieved 19-2-2018. Edited.
  2. Paul Gil (9-7-2017), "Review: Why Gmail Is Good and Bad"، lifewire, Retrieved 19-2-2018. Edited.
  3. "آخر نشاط للحساب"، google، اطّلع عليه بتاريخ 19-2-2018. بتصرّف.