كيفية تعلم صبغ الشعر

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢٠ ، ٢٣ يونيو ٢٠١٩
كيفية تعلم صبغ الشعر

خطوات صبغ الشعر بالتفصيل

تتلخص خطوات تعلم صبغ الشعر في المنزل على النحو الآتي:[١]

  • غسل الشعر قبل مدّة تترواح من 24 إلى 48 ساعة قبل الصبغة، وذلك للمحافظة على الزيوت الطبيعية التي تفرزها فروة الرأس، لتختلط الصبغة بالشعر بسهولة وبالتالي تدوم فترة أطول.
  • تجنب استخدام البلسم عند غسل الشعر، فهو يقضي على الزيوت الطبيعية التي تفرزها فروة الرأس، والتي من شأنها أن تعمل على تثبيت الصبغة على الشعر بسهولة.
  • عمل حمام زيت لمدّة خمس دقائق لمدّة أسبوع قبل موعد الصبغة، فذلك يساعد على حماية الشعر من الجفاف بعد إجراء الصبغة.
  • اختيار لون الصبغة المرغوب، ويفضل أن يكون أفتح أو أغمق بلونين فقط من لون الشعر الطبيعي.
  • تجربة صبغ الشعر بصبغة مؤقتة أو شبه دائمة أولاً، فذلك يضمن تصحيح الأخطاء في حال وجِدت أثناء إجراء الصبغة، إذ تزول الأصباغ المؤقتة بعد غسل الشعر مرة أو مرتين بالشامبو، بينما تزول الصبغة شبه الدائمة بعد 20 إلى 26 مرة من غسله بالشامبو، أما الأصباغ الدائمة فيمكن أن تدوم لفترة تترواح من 6 إلى 8 أسابيع.
  • تغطية مكان العمل بالصحف، وذلك تجنباً لتلوث الأرض بالصبغة أثناء العمل، وابقاء المناشف الورقية قريبة.
  • إرتداء ثوب واقٍ، أو ملابس قديمة لتجنب تلوث الملابس بالصبغة.
  • تمشيط الشعر بالفرشاة جيداً، وذلك للتأكد من عدم وجود تشابكات فيه، مما يسهل عملية توزيع الصبغة.
  • توزيع كريم، أو بلسم على منطقة الجبهة، وخلف الأذنين، والعنق، وذلك منعاً لتلوث تلك المناطق بالصبغة أثناء العمل.
  • إرتداء قفازات مطاطية لحماية اليدين من التلوث بالصبغة.
  • اتباع التعليمات الموجودة على عبوة الصبغة بدقة عند خلط الصبغة، مع ضرورة استخدام الأدوات والمواد الملحقة فيها.
  • اختيار السائل الأوكسجيني بحسب التعليمات الموجودة على عبوة الصبغة، وفِي العادة يكون الأخير ضمن مجموعة الصبغة عند شرائها، وإن لم يكن موجوداً، فيفضل اختيار السائل الأكسجيني بتركيز 20%.
  • تقسّيم الشعر إلى أربعة أقسام، باستخدام المشط وملاقط الشعر.
  • توزيع الصبغة على خصل الشعر بالفرشاة، مع مراعاة ترك سنتمترين بعيداً عن منطقة الجذور.
  • ضبط مؤقت لترك الصبغة المدّة المحددة في تعليمات المنتج، وفي حالة وجود الشعر الأبيض، تُترك الصبغة لأطول مدّة محددة في تعليمات المنتج.
  • تغطية الشعر بقبعة استحمام، ثمّ لف الرأس بمنشفة لحبس الحرارة قدر الإمكان، وهي خطوة اختيارية، تساعد على تسريع عملية الصبغة.
  • غسل الشعر بالماء الدافئ للتخلص من آثار الصبغة تماماً.
  • غسل الشعر بالشامبو بعد مرور ساعة على الصبغة، فذلك يساعد على اختراق الصبغة بشكل أفضل في الشعر.
  • توزيع بلسم مرطب على جميع أنحاء الشعر ثمّ تجفيفه وتصفيفه كالمعتاد.


أنواع الصبغة

فيما يلي أنواع الصبغة المستخدمة لتلوين الشعر على النحو الآتي:[٢]

  • صبغة الشعر الدائمة: تحتوي على مواد كيميائية قوية جداً تفوق أنواع الصبغات الأخرى، كما تحتوي على أعلى تركيز من البيروكسيد وتعمل على فتح جذع الشعرة، بحيث يصل اللون إلى عمق الشعر، مما يمكن أن يتسبب في تلف للشعر، وتستمر لمدّة تترواح من 8 إلى 10 أسابيع.
  • صبغة الشعر شبه الدائمة: يتميز هذا النوع من الصبغة بأنّه أخف تأثيراً على الشعر من الصبغة الدائمة إلا أنّه يحتاج لإعادة استخدام بشكل مستمر لأنّه يتلاشى في غضون 6 أسابيع فقط، وهو يعتبر خيار أفضل من الصبغات الدائمة، لكونه يلون الشعر دون أن يتغلغل إلى عامود الشعر، ويحتوي على كميات أقل من السائل الأوكسجيني.
  • صبغة الشعر المؤقتة: تعد من أفضل أنواع الصبغة، لأنّها تغطي الطبقة الخارجية من الشعر، وتتلاشى فور غسله بالماء والشامبو.


العناية بالشعر المصبوغ

يحتاج الشعر المصبوغ للعناية والاهتمام حتّى يبقى ذو مظهر صحي وحيوي، وفيما يلي بعض النصائح الهامة على النحو الآتي:[٣]

  • اختيار المستحضرات المخصصة للشعر المصبوغ، فهي تحتوي على خصائص تساعد على تغليف جذع الشعر، وتمنع اللون من التلاشي بسرعة.
  • استخدام بلسم يحتوي على مادة السيليكون، لأنّها تشكل طبقة واقية للشعر، وتقلل من أضرار أشعة الشمس، وتهدئ الشعر المجعد بعد الصبغة، ناهيك عن دورها في حماية الشعر من التلف الناتج عن استخدام أدوات التصفيف الحرارية.
  • تقليل عدد مرات غسل الشعر بالأسبوع، وتغيير الروتين لغسل الشعر حيث يجب عدم الإفراط باستخدام شامبو وبلسم الشعر لأنّ صبغات الشعر تتأثر وتزول أسرع عند غسل الشعر بشكل متكرر، وذلك للمحافظة على الزيوت الطبيعية التي تفرزها فروة الرأس، والتي تعتبر ضرورية لتغذية الشعر.[٤]
  • غسل الشعر بالماء البارد، وذلك لأنّ غسله بالماء الساخن يؤدي إلى تآكل بشرة الطبقة الخارجية من عامود الشعر، مما يعرضه لفقدان الرطوبة والتجعد.[٥]
  • استخدام شامبو خالي من الكبريتات، لأنّه يحافظ على زيوت الشعر الطبيعية، ولا يتسبب بتغيير لون الشعر.[٦]


المراجع

  1. Ashley Adams, Licensed Cosmetologist (March 29, 2019), "How to Dye Hair"، m.wikihow.com, Retrieved 22/5/2019. Edited.
  2. (Feb 24, 2018), "Hair Dyes: Types, Side Effects And Safer Alternatives"، doctor.ndtv.com, Retrieved 22/5/2019. Edited.
  3. Meenal Rajapet (February 13, 2019), "18 Tips To Take Care Of Your Colored Hair"، www.stylecraze.com, Retrieved 22/5/2019. Edited.
  4. Sam Escobar and Blake Bakkila (Aug 9, 2018), "12 Ways You're Ruining Your Dyed Hair"، www.goodhousekeeping.com, Retrieved 22/5/2019. Edited.
  5. Ayren Jackson-Cannady (September 12, 2012), "How to Keep Your Hair Color Fresher, Longer"، www.webmd.com, Retrieved 22/5/2019. Edited.
  6. "How 6 Women Maintain Their Unicorn Hair", www.elle.com, Retrieved 22/5/2019. Edited.