كيفية تعلم صنع الحلويات

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٩ ، ٢٩ سبتمبر ٢٠١٦
كيفية تعلم صنع الحلويات

الحلويات

تعتبر الحلويّات من الأصناف المحبّبة والمرغوبة من قِبل الجميع لمذاقها الشهيّ، وتتعدد أنواعها التي يُستمتع بأكلها في جميع الأوقات والمناسبات، كما تكثر في الأسواق والمحال التجاريّة المختصة بتصنيعها، لكن بالرغم من توفر هذه المحلات وتوفر جميع أنواع الحلوى فيها، إلا أنّ الكثير من ربّات المنازل يمِلن إلى صناعة الحلوى في المنزل، لتوفير المال، وضمان جودتها، وضمان المواد الغذائيّة المصنّعة منها، وإدخال البهجة إلى قلوب أفراد أسرتها عند تحضيرها لهم، خاصة في مناسباتهم الشخصيّة، كأعياد الميلاد، وحفلات النجاح في المدرسة، والجامعة، وعند دعوة الأهل والأصدقاء وغيرها، لكن تحذّر العديد من المراكز الطبيّة العالميّة من كثرة تناولها؛ لأنّ ذلك يؤدي إلى مشاكل مرضيّة حتميّة، منها: مرض السكريّ، وارتفاع معدل الكولسترول في الدم، وتسوّس الأسنان خصوصاً عند الصغار.


كيفيّة تعلّم صناعة الحلويات

هناك وسائل عديدة يمكن من خلالها تعلم صنع الحلويات بكافة أنواعها المختلفة، وأشكالها المتعددة، عربيّة كانت أم غربيّة، من خلال الطرق التي سنذكرها في هذا المقال.


الاستعانة بشخص خبير

إنّ التعلّم النظري في مجال الطهي لا يكفي أو يخدم الفئة المستهدفة من التعليم؛ لذلك يعدّ دخول المطبخ مع شخص لديه خبرة في صناعة الحلويات، أول الطرق والأكثر فعاليّة ونجاحاً لإتمام هذه المهمّة، فمثلاً لا يجب أن تكتفي الأم التي تودّ تعليم ابنتها خطوات صناعة الكيك بسرد الخطوات أمامها، بل من الضروريّ أن تشركها معها في خطوات العمل، وتعلمها الكميات المضبوطة في مكوّنات الكيك، والمكاييل، ودرجة حرارة الفرن، والقالب المناسب، وعدم فتح الفرن في بداية خبز الكيك حتى لا يفشل أثناء فترة الخبز، وما إلى ذلك من التعليمات الدقيقة التي تعلم الفتاة طريقة تحضير قالب كيك ناجح.


وسائل التواصل الاجتماعيّ

أصبح تعلم أو معرفة أي شيء الآن في غاية السهولة بسبب انتشار وسائل التواصل الاجتماعيّ، فيمكن لأيّ هاوٍ في مجال تحضير الحلويات أن يدخل إلى حسابات كبار الطهاة المتخصصين في صناعة الحلوى العربيّة والغربيّة، والاطلاع على وصفاتهم بشكل مستمر، ثمّ تطبيق ما يجدونه في تلك الحسابات على أرض الواقع.


القنوات التلفازيّة المخصصة للطبخ

يوجد في الفضائيات عدد كبير من القنوات التي تُعنى بتعليم السيدات والفتيات المقبلات على الزواج فنون الطبخ، ومن هذه القنوات ما يقدم يومياً أصنافاً متعددة من الحلويات ضمن قائمة الأصناف المخصصة للتقديم في البرنامج، ومن الجدير بالذكر أنّ الأشخاص القائمين على هذه البرامج هم كبار الطهاة المعروفين في الساحة العربيّة والعالميّة، لذلك لا داعيَ للخوف عند تطبيق أي وصفة من وصفاتهم، لأنّهم يشكلونها بحرفيّة ومهنيّة عالية، وما ينطبق على القنوات التلفازيّة ينطبق كذلك على المجلات المشهورة والمختصة في عالم الطبخ وتحضير الحلويات، والمواقع الإلكترونيّة التي تقدم الوصفات بطريقة سلسة ومبتكرة، وتمكّن المشاهد أو المتابع من تطبيق أي وصفة بكلّ بساطة.