كيفية تقوية فروة الرأس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٠ ، ١١ يناير ٢٠١٨
كيفية تقوية فروة الرأس

تدليك فروة الرأس

يُمكن تحفيز الدورة الدموية، وبُصيلات الشعر في فروة الرأس عن طريق تدليكها، وعندما تُصبح بصيلات الشعر نشطة فإنّ ذلك يحفّز نمو الشعر، مما يزيد طوله. توجد طريقتان لتديلك فروة الرأس هما:[١]

  • تدليك فروة الرأس بالزيت العطري، ويكون ذلك باتّباع الخطوات الآتية:
    • تحضير واحد أو أكثر من الزيوت الآتية: زيت النعناع، أو زيت شجرة الشاي، أو زيت الليمون.
    • تسخين الزيت عند إعداده حتى يصبح دافئاً.
    • تدليك فروة الرأس بالزيت لمدّة عشرين دقيقة.
    • ترك الزيت على الشعر لمدّة ثلاثين دقيقة.
    • شطف الشعر من الزيت.
  • طريقة قلب الشعر، والتي يمكن أداؤها عن طريق:
    • الجلوس على كرسي، وقلب الشعر حتى يُصبح الرأس عند مستوى القلب.
    • تدليك فروة الرأس برؤوس الأصابع لمدّة خمس دقائق.
    • فرك الجبهة، ومؤخّرة، وجابني فروة الرأس بحركاتٍ دائرية.


اتباع نظام غذائي

توجد العديد من الأمور التي يُنصح باتّباعها لتقوية فروة الرأس، ومنها:[٢]

  • تناول حوالي 11 مليغراماً من الزنك يومياً؛ لأنّ الزنك يقوّي بُصيلات الشعر، كما أنّه يُساعد على تعزيز الغدد الدهنية التي تحمي الشعر، ولكن لا يُنصح بتناول كميّاتٍ كبيرة منه، لأن الكثير من الزنك يمكن أن يتداخل مع امتصاص المَعادن الأخرى الضروريّة لصحة الشعر، وتعتبر المأكولات البحرية، واللحوم مصادر جيّدة له.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على الحديد، مثل: البقوليات، والفاصولياء، والخضراوات الخضراء الداكنة، واللحوم الحمراء الخالية من الدهون، أو تناول مكمّلات الحديد؛ حيث إنّ الحديد ينقل الأكسجين إلى بصيلات الشعر، لذا فإنّ نقص الأكسجين يُمكن أن يُضعف البصيلات.
  • تناول الأطعمة الغنية بالبروتين مثل البيض، والديك الرومي، والدجاج، والألبان قليلة الدسم؛ لذا فإنّ وجود البروتين في النظام الغذائي سيجعل الشعر أقوى، وأكثر صحّة.
  • شرب ما لا يقل عن ثمانية أكواب من الماء يومياً للمساعدة في نمو وقوة الشعر؛ فبقاء الجسم رطباً يساعد على جعل الشعر ليّناً ونضراً، ويساعد الجسم على أداء جميع الوظائف، بما في ذلك نمو الشعر.


فيتامينات لتقوية فروة الرأس

فيتامين د

يمكن أن يؤدّي نقص فيتامين د إلى فقدان الشعر، أو منع نموّه مرة أخرى، وقد ينتج نقص فيتامين "د" بسبب الكثير من المَشاكل الصحية، مثل بعض أنواع السرطان، أو ضعف العظام، أو اضطرابات المناعة الذاتية، ويُمكن للبشرة إنتاج فيتامين "د" عند تعرضها لأشعة الشمس، لذا يُنصح بالتعرض لها لمدة 15 دقيقة يومياً على الأقل، وتناول الأطعمة الغنية بفيتامين "د"، مثل سمك التونة، وسمك السلمون، والبيض.[٣]


فيتامين أ

يساعد فيتامين"أ" على إنتاج الدهن في فروة الرأس، مما يحمي بُصيلات الشعر من الجفاف، كما يساعد على نمو الخلايا، ويُعتبر بيتا كاروتين الشكل الأكثر شيوعا من فيتامين "أ"، ويُمكن العثور عليه في العديد من الفواكه، والخضراوات البرتقالية الداكنة، مثل الجزر، والشمام، والخوخ، بالإضافة إلى البطاطا الحلوة، والسبانخ، وغيرها من الخضراوات الورقيّة الداكنة، ويُمكن أن تكون لنقص هذا الفيتامين آثار كبيرة على الجسم، وبالتالي يصبح الشعر جافاً، وهشاً، وتظهر القشرة في فروة الرأس، وتؤثّر على نمو خصل الشعر.[٣]


النياسين

يلعب النياسين المعروف أيضاً باسم فيتامين "ب 3" أو حمض النيكوتينيك دوراً كبيراً في نمو الشعر الصحي، فتعتبر وظيفته الأساسية تحويل الكربوهيدرات إلى طاقة، كما أنّه يُساعد على تغذية فروة الرأس من خلال تحفيز الدورة الدموية، مما يؤدي إلى زيادة تدفق الدم، والأكسجين، والمواد الغذائية إلى فروة الرأس، وبصيلات الشعر؛ لذا يمكن أن يُسبّب نقصه ضعفاً في الشعر وبالتالي يؤدي إلى تساقطه.[٣]


المراجع

  1. Cristina Jackson (14-11-2017), "How to Grow Hair Faster: 10 Proven Ways for Healthier and Stronger Hair"، www.lifehack.org, Retrieved 23-12-2017. Edited.
  2. MAGGIE LYNN (18-7-2017), "How to Strengthen Hair Follicles"، www.livestrong.com, Retrieved 23-12-2017. Edited.
  3. ^ أ ب ت Sierra Bright (3-8-2016), "The 10 Most Important Vitamins For Healthy Hair & Hair Growth"، www.naturallivingideas.com, Retrieved 23-12-2017. Edited.