كيفية خسارة الوزن بسرعة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٢ ، ٢٧ مارس ٢٠١٦
كيفية خسارة الوزن بسرعة

خسارة الوزن

ضيق الوقت الذي سبّبته طبيعة الحياة الحالية أدّى إلى عدم قدرة الغالبية العظمى على ممارسة التمارين الرياضية أو تناول وجبات صحية، خاصّةً مع انتشار مطاعم الوجبات السريعة والجاهزة التي تحتوي على الكثير من المواد الضارة بصحة الإنسان؛ حيث أصبحت السمنة إحدى أمراض العصر التي تؤدّي مضاعفاتها إلى وفاة الآلاف سنوياً، وأصبحت خسارة الوزن حلماً يراود ملايين البشر حول العالم، خاصّةً أن أغلب تلك المحاولات تكون بغرض الخسارة السريعة للدهون، وفي حالة التوقف عن النمط المعيشي والنظام الغذائي الخاص بتخسيس الجسم يعود الجسم مرّةً أخرى إلى الزيادة باضطراد، ممّا يؤدّي إلى تفاقم المشكلة، لذا فإنّ النصيحة الأهم هي الاستمرار في اتباع نمطٍ معيشيّ صحيّ طوال الوقت.


خسارة الوزن بسرعة

تجنب المعتقدات الخاطئة

نظراً لأنّ حلول خسارة الوزن بسرعة يمكن أن تؤدّي إلى مشاكل في الجسم، فإنّ تجنب المعتقدات والنصائح الخاطئة هو أول الطريق لخسارة الوزن بسرعة ودون التعرّض لأزمات صحية يمكن أن تُسبّب انتكاسات في تقدم العملية، وأول تلك المعتقدات أنّ شرب المادء الدافئ يومياً على الريق يؤدي إلى حرق المزيد من السعرات الحرارية، والحقيقة أنّ الجسم يبذل المزيد من الطاقة في عملية تسخين الماء البارد كي يصل إلى درجة الحرارة الطبيعية للجسم من الداخل، وهو ما يعني حرق المزيد من السعرات، كذلك الإكثار من تناول خل التفاح الذي يمكن أن يؤدّي إلى مشاكل في المعدة، أو اتّباع نظام غذائي صارم دون النظر إلى الحالة الصحية، وهو أمر مرفوض تماماً بسبب المضاعفات التي يمكن أن يسببها.


أساسيات خسارة الوزن بسرعة

الماء هو أول الطريق لخسارة الوزن الزائد بسرعة كبيرة؛ حيث إنّ فوائد الماء تشتمل على التخلص من السموم والأملاح الزائد في الجسم وتنشيط الدورة الدموية، الأمر الذي يعني حرق المزيد من السعرات الحرارية يومياً، بالإضافة إلى دوره في زيادة الشعور بالشبع وتنظيم عملية الإخراج التي تخلص الجسم من جزء كبير من الدهون المختزنة داخله.


بالنسبة لتناول الطعام، فإنّ أبرز طرق خسارة الوزن بسرعة هي عن طريق التوقف تماماً عن عادات تناول الطعام غير الصحي، والامتناع عن إضافة السكر والملح والدهون بأنواعها، والابتعاد عن تناول اللحوم الحمراء تماماً مع الاكتفاء بتناول الأسماك واللحوم البيضاء الخالية من الدهون، كذلك التوقّف عن تناول المشروبات الغازية، وفي المقابل الإكثار من تناول الألياف التي تزيد من الشعور بالشبع لأوقات طويلة، وهي الخضروات والفواكه بأنواعها، وتعويد الجسم على الصيام عن الطعام لفتراتٍ طويلة مع شرب السوائل الدافئة الخالية من السكر.