كيفية دراسة حالة تربوية

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٤٤ ، ١٩ أبريل ٢٠١٦
كيفية دراسة حالة تربوية

الحالة التربوية

تعرف باللغة الإنجليزية بمصطلح (Educational Status)، وهي نوعٌ من أنواع الدراسات التي يتم إعدادها عادةً في المؤسسات التربوية، وخصوصاً المدارس، والهدف منها التعرف على مشكلة ما، ودراسة أسباب حدوثها، ووضع حلول مقترحة لها، وتعرف أيضاً بأنها مجموعة من الإجراءات التي يقوم بإعدادها المرشد التربوي، أو المشرف الاجتماعي، والتي تهدف إلى تحديد قضيةٍ ما ترتبط بطالبٍ، أو مجموعة من الطلاب، عن طريق وصفها كحالةٍ تربوية من أجل القيام بوضع الوسائل المناسبة لعلاجها، والحد من تكرارها مجدداً.


خصائص الحالة التربوية

تتميز الحالة التربوية بمجموعة من الخصائص المهمة، وهي:

  • ترتبط عادةً بسلوكٍ غير صحيح، أي تهتم بدراسة تصرف، أو ظاهرة خاطئة تنتشر في المؤسسة التعليمية، مثل: ظاهرة التدخين.
  • تعتمد على وجود محفزات اجتماعية، أي أن حدوث الحالة التربوية مرتبطٌ بوجود أساسٍ مجتمعي سابق، أدى إلى تأثر الطلاب فيها، وتطبيقها في بيئة المدرسة.
  • عادةً تصنف بأنها دراسة سرية، أي لا يحق لأي شخص أن يطلع على الحالة التربوية، في حال لم يكن طرفاً من أطرافها، إلا إذا تقرر طرحها للرأي العام بعد انتهاء العمل عليها.
  • قابلة للتعديل، بمعنى أنه من الممكن تحديثها، وتغييرها مع ما يتناسب من تأثيرات لاحقة للظاهرة، أو القضية التي تعمل على دراستها، مثل: استخدام الأسلحة في ظاهرة العنف المدرسي.
  • تهتم بتحقيق علاجٍ نهائي، أي أنها لا تدرس الحالة المرتبطة فيها فقط، بل تسعى لمتابعة الأطراف المرتبطين بها، مع وضع مجموعة من الحلول المقترحة لأسباب حدوثها.


كيفية دراسة حالة تربوية

يعتمد تطبيق دراسة حالة تربوية ما، على مجموعة من الأقسام الرئيسية، والتي تهدف إلى توفير كافة المعلومات، والبيانات التي توضح طبيعة الحالة، وكافة العوامل المرتبطة بها، لذلك يجب على الشخص الذي يريد إعداد دراسة لحالة تربوية، أن يكون مدركاً لترتيب الدراسة بناءً على الطريقة المتعارف عليها في المؤسسة التربوية، أو بالاعتماد على الأقسام العامة التالية:


معلومات الأشخاص

هي المعلومات الرئيسية الخاصة بالأشخاص المرتبطين بالحالة التربوية، ومن المهم أن تكون معلوماتٍ سرية، وغير معروفة، وتحتوي على التفاصيل التالية:

  • أسماء الطلاب المشاركين في المشكلة، أو القضية التربوية.
  • الصفوف، والشُعب الدراسية.
  • عنوان السكن لكل طالب.
  • معلومات ولي الأمر.


تاريخ الحالة التربوية

هو التاريخ المرتبط ببداية دراسة الحالة التربوية، منذ التعرف عليها، وإدراك حدوثها، مثال: توثيق حالة العنف المدرسي بين مجموعة من الطلاب، ثم إنشاء سجل دراسة الحالة التربوية بتاريخ حدوث الحالة، أو عند متابعتها من قبل المرشد التربوي، ويساهم تحديد التاريخ بمعرفة المدة الزمنية المستغرقة في معالجة الحالة التربوية.


أسباب الحالة التربوية

تعد من أهم أقسام دراسة الحالة التربوية؛ إذ تحتوي على كافة التفاصيل المتعلقة بعوامل، وظروف حدوث المشكلة، أو القضية التربوية، والطريقة التي أدت إلى حدوثها، مما يساهم في تحديد الطريقة المناسبة للتعامل مع الحالة التربوية، والتعرف على تأثيرها على المجتمع المدرسي.


المتابعة والتقييم

من أهم أقسام الدراسة التربوية، والتي تساهم في متابعة الطلاب أثناء الفترة التأهيلية، أو بعد انتهاء الحالة التربوية، وتهدف إلى التأكد من نجاح الدراسة التربوية، وتدارك تكرار القضية المرتبطة بها، من قبل الطلاب السابقين، أو الطلاب الجُدد.