كيفية زراعة الجلبانة

كتابة - آخر تحديث: ١١:٣٩ ، ٣٠ يناير ٢٠١٥
كيفية زراعة الجلبانة

الجلبانة

تعد الجلبانة من البقوليات وهي البازيلاء وهي من المزروعات الموسمية، وأصل الجلبانه من أوروبا الجنوبية، و تنتمي الجلبانه إلى الفصيلة القطنية، وتحتوي على الكثير من البروتين، حيث يمكن تناولها لسد حاجة الجسم من البروتين، بالاضافة إلى احتوائها على السكريات والفيتامينات مثل فيتامين أ وفيتامين س وعناصر معدنية مثل الحديد والكالسيوم.


المناخ المناسب للزراعة

  • تحتاج زراعة الجلبانة إلى درجة حرارة تقارب ال 12-13 درجة وهي أفضلا درجة لنمو الجلبانة.
  • يجب تجنب المناطق التي يكون بها رطوبة عالية و خاصة الضباب لأنه يسبب في انتشار الأمراض والآفات.
  • يجب تجنب تعرض المحصول إلى الأمطار الغزيرة لأنها تتلفها.
  • الجلبانه تنمو وتفضل التربة الرملية والتي تكون غير ثقيلة.
  • نسبة الحموضة تكون ما بين 5،5 و 8،6 وذلك أفضل لنموها.


كيفية زراعة الجلبانة

  • تقوم بوضع حبوب الجلبانة بشكل مباشر في التربة وذلك بعد القيام بحرث الأرض المراد زراعتها وتكون الحراثة بشكل خطوط.
  • كمية الحبوب في الدونم الواحد أن تتراوح ما بين (120-140 ) كيلوغرام.
  • من حيث عمليات الري يفضل ريها بواسطة عمليات التنقيط حيث يعطي محصول جيد وناجح.
  • فيما يتعلق باحتياجاتها من المواد المعدنية بعد اسبوعان من نموها وخروجها من الارض تضع مع مياه الري ما يلي:
    • تحتاج من (10-15 ) كيلغرام من الأزوت.
    • تحتاج إلى (80 ) كيلوغرام من الفوسفات.
    • تحتاج إلى (120 ) من البوطاس.

وعند مرحلة الازهار و بداية الإنتاج.

    • تحتاج إلى 20 كيلوغرام من الأزوت.
    • تحتاج إلى 30 كيلو غرام من البوطاس.


فوائد الجلبانة الصحية

  • تساعد الجلبانة في نمو أنسجة الجسم بالإضافة إلى إنتاج الكولاجين حيث إن الكولاجين مهم في حماية الجلد والغضاريف والأوتار.
  • الجلبانة تساعد في التخلص من الإكتئاب في حال تم تناولها مطبوخة أو طازجة لأنها تحتوي على الفوليك المهم للصحة.
  • يساعد تناول الجلبانه في الحماية من أمراض القلب والسكتة الدماغية والشرايين.
  • الجلبانة تحتوي على الكثير من الألياف الضرورية لعمليات الهضم والتي تساعد في التخلص من مشاكل الإمساك والشعور بالشبع.
  • تناول الجلبانة بشكل يومي يساعد في الحماية من السرطان لإحتوائها على المنغنيز.
689 مشاهدة