كيفية صنع زيت الزيتون في المنزل

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٤٨ ، ٨ ديسمبر ٢٠١٦
كيفية صنع زيت الزيتون في المنزل

زيت الزيتون

زيت الزيتون سائلٌ طبيعيٌّ ينتج عن عملية عصر ثمار الزيتون، وهو معروف على مستوى العالم، ويعتبر عنصراً أساسياً في جميع مطابخ العالم، حيث يستفاد منه في العديد من الاستخدامات؛ سواءً في مجال الطبخ أو العلاج، ويتميز باحتوائه على العديد من المركبات والأحماض الدهنية المفيدة، وينبغي الإشارة إلى أنه يُصنّع في جميع أنحاء العالم، وتحديداً بعد موسم قطف الزيتون، ويعرف بسهولة صنعه سواءً في المنزل أو المصنع، وفي هذا المقال سنتعرف على كيفية صنع زيت الزيتون في المنزل.


صنع زيت الزيتون في المنزل

المكوّنات

  • كيلوغرام من الزيتون الطازج.
  • مقدار من زيت الطعام الصافي.


الطريقة

  • نغسل الزيتون بالماء بشكل جيد، ونتركه قليلاً حتى يجف.
  • نشق حبات الزيتون إلى نصفين باستخدام السكين، مع مراعاة عدم نزع البذور منهم.
  • نحضر برطماناً بحجم مناسب، ونضع حبات الزيتون فيه.
  • نصب الزيت في البرطمان بحيث يغمر حبات الزيتون تماماً.
  • نغلق البرطمان بشكل محكم، ونضعه في مكان معتدل الحرارة، ونتركه لمدة عشرة أيام على الأقل.
ملاحظة: عندما يتغير لون الزيتون إلى أسود، نستبدله بزيتون أخضر طازج، ونضعه في البرطمان مكانه.


فوائد زيت الزيتون

  • يحافظ على صحة القلب، ويحميه من الإصابة بالنوبات القلبية، والذبحة الصدرية، وضعف عضلة القلب، وتصلب الشرايين.
  • يساعد على خفض الكولسترول الضار في الجسم، كما يمنع أكسدة خلايا الجسم.
  • يساهم في فقدان الوزن، فهو يحفز شعور الشبع عند الإنسان.
  • يعالج مشاكل البشرة المختلفة؛ ومنها: البثور، والرؤوس السوداء، وحب الشباب.
  • يرطب البشرة، كما يعالج حروقها الناجمة عن أشعة الشمس.
  • يقوي الذاكرة، وينشط خلايا المخ، كما يحمي من الإصابة بالزهايمر، وضعف الذاكرة.
  • يزيد من جمال الشفاه، فيمنحها مزيداً من النضارة، والنعومة.
  • يغذي فروة الرأس، كما يحميها من الصلع، والقشرة.
  • يعالج العديد من العيوب التي تصيب الجسم؛ ومنها: السليوليت، والترهلات، والصدفية.
  • يحسن من عمل الجهاز الهضمي.
  • يقوي العظام، ويساعد على بنائها بشكل صحي وسليم، وبالتالي يحميها من الإصابة بالأمراض المختلفة، ومنها: هشاشة العظام، والكسور، وترقق العظام.
  • يعالج تشققات القدمين.
  • يحمي من الإصابة بأمراض السرطان المختلفة، ومنها: البنكرياس، والرئة، والبلعوم، والدم، والعظم، والجلد، والقولون، والثدي، والمبيض.
  • ينقي الجسم وأعضاءه من السموم والملوثات.
  • يخلص الجسم من الخلايا الميتة، كما يساعد على بناء خلايا جديدة.
  • يعالج الهالات السوداء المحيطة بالعينين.
  • يعالج حصى المرارة، والصداع، والإمساك.
  • يحسن من الصحة الجنسية للرجال، فهو يساعد على إفراز الهرمون الذكري، وبالتالي يساهم في زيادة الرغبة الجنسية، كما يزيد من إنتاج الحيوانات المنوية لديهم.
  • يخلص الجسم من الروائح الكريهة.