كيفية علاج الطفل العدواني

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٢٣ ، ١٧ مايو ٢٠١٩
كيفية علاج الطفل العدواني

إيقاف الامتيازات

يُمكن علاج الطفل العدوانيّ عن طريق إيقاف بعض امتيازاته؛ كأخذ لعبته المفضّلة، أو منعه من ممارسة نشاطه المُفضّل لمدّة 24 ساعة، أو منعه من استخدام الأجهزة الإلكترونيّة، أو عدم السماح له بالذهاب إلى منزل أحد أصدقائه، ويُشار إلى أنّ هذه الطريقة تُذكّر الطفل دائماً بضرورة تجنّب إلحاق الأذى بالآخرين.[١]


العقوبات الطبيعية

يُمكن الاكتفاء بالعقوبات الطبيعيّة لعلاج السلوك العدوانيّ عند الطفل؛ فمثلاً إذا أتلف الطفل إحدى ممتلكاته الخاصّة ستكون النتيجة الطبيعيّة هي عدم التمكّن من الاستفادة منها مرّةً أخرى، وإذا رمى الطفل الأكبر سنّاً هاتفه وكسره؛ ستكون العقوبة الطبيعيّة هي عدم شراء هاتف جديد آخر له، ويُشار إلى أنّ هذا النوع من العقوبات يُمكن أن يكون فعّالاً ومؤثّراً في سلوك الطفل.[١]


تعلّم مهارات جديدة

يدلّ السلوك العدوانيّ الذي يفعله الطفل على افتقاره إلى المهارات التي يحتاجها لضبط سلوكه بالشكل المناسب؛ لذا يجب الاهتمام بتعليمه مهارات جديدة لتكون جزءاً مهمّاً من عمليّة الانضباط، ومنها: المهارات الاجتماعيّة، ومهارات حلّ المشكلات، ومهارات حلّ النزاعات، وغيرها، حيث تهدف هذه المهارات إلى مساعدة الطفل على رؤية بدائل أخرى للتعامل مع المواقف الحياتية غير العنف.[١]


تعزيز السلوكيّات الإيجابيّة

يجب التركيز على تعزيز السلوكيّات الإيجابيّة لدى الطفل لمحاولة تغيير أيّ سلوك خاطئ لديه كالسلوك العدوانيّ، ويكون ذلك بتعليمه سلوكيّات أخرى يُمكنه استخدامها كبديل عن العنف؛ فبدلاً من طلب التوقّف عن العداونيّة عند شعوره بالغضب، يجب إخباره أنّ عليه استخدام الكلمات للتعبير بدلاً من إلحاق الأذى بالآخرين.[٢]


المديح والثناء

يُمكن للوالدين مدح السلوك الجيّد الذي يُمارسه الطفل لعلاج السلوك العدوانيّ لديه؛ ويكون ذلك عن طريق قول بعض عبارات المديح، ومحاولة إفهامه أنّه يُعتبر أكثر نضجاً ووعياً عند استخدامه هذه السلوكيّات بدلاً من اللجوء إلى الضرب، والعنف، وأذيّة الآخرين، ويُشار إلى أنّ هذه الوسيلة تُعزّز السلوك الجيّد وتدفع الطفل للحفاظ عليه.[٢]


إخراج الطفل من الموقف العدوانيّ

يضطّر الوالدان أحياناً لإخراج طفلهما من الموقف العدوانيّ؛ وذلك لمساعدته على استعادة ضبط عواطفه؛ فمثلاً إذا كانت الأم بصحبة طفلها في المتجر، وأُصيب بنوبة غضب شديدة، وبدأ بركل عربة التسوّق بسبب رفضها لشراء ما يُريده، يُمكنها إخباره بأنّه يُسبّب الكثير من الفوضى، وأنّ الشيء الذي يُريده لا يُمكن شراؤه، وأنّها ستضطّر للمُغادرة إذا لم يهدأ في الحال؛ فإذا لم يستجب لها حينها يجب على الأم تنفيذ ما أخبرته به ومُغادرة المتجر فعلاً.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Amy Morin (24-11-2018), "Discipline Strategies to Manage Aggression in Children"، www.verywellfamily.com, Retrieved 9-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "10 Tips to Prevent Aggressive Toddler Behavior", www.healthychildren.org,12-5-2018، Retrieved 9-4-2019. Edited.
  3. Janet Lehman, "How to Manage Aggressive Child Behavior"، www.empoweringparents.com, Retrieved 9-4-2019. Edited.