كيفية عمل جدول مذاكرة للأطفال

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٠٦ ، ٢٦ سبتمبر ٢٠١٦
كيفية عمل جدول مذاكرة للأطفال

جدول المذاكرة

هو عبارة عن خطة دراسيّة يتم تصميمها من قبل الكثير من الأشخاص من مختلف المراحل التعليميّة مثل: طلاب المدارس، والجامعات، والدراسات العليا، ويكون الهدف الأساسي منه تحقيق النجاح والتقدم في المجال التعليمي، والحصول على أفضل النتائج، ويتم تصميمه بناءً على أسس ومعايير معيّنة تعتمد على التنظيم السليم للوقت.


من الجدير بالذكر أنّ هذا الجدول لا يقتصر على الكبار، وإنّما يشمل الأطفال، حيث تلجأ الكثير من ربات البيوت إلى تصميمه لأبنائهنّ، فهو طريقة مثاليّة لتشجيع الطفل على المذاكرة، وفي هذا المقال سنتعرّف على كيفيّة عمل جدول مذاكرة للأطفال.


كيفيّة عمل جدول مذاكرة للأطفال

  • تصميم جدول المذاكرة بشكلٍ أسبوعي، حيث يوضح فيه كلٌ من التاريخ، والمادة الدراسيّة، والوقت المخصص لها.
  • ترتيب الواجبات المدرسيّة والأنشطة بحسب الأولويّات.
  • منح الطفل قسطاً كافياً من الاسترخاء والراحة والمرح، فهذا يساعد على عدم حدوث تداخل بين الأفكار والمواد.
  • تخصيص وقتٍ للمناقشة، وطرح الأسئلة في نهاية كل فصل، وذلك لمعرفة مستوى فهم المادة عند الطفل.
  • تخصيص أوقات متقطعة للمذاكرة بحيث تكون مدتها خمسين دقيقة، وذلك تجنّباً للضجر والملل.
  • جعل أوقات المذاكرة خلال النهار، وتجنّب المذاكرة في أوقات الليل؛ لأنّ بعض الأطفال لا يستجيبون للمذاكرة الليليّة.
  • ينبغي أن لا يتجاوز عدد مواد المذاكرة في اليوم عن ثلاث مواد.
  • تخصيص وقتٍ لمراجعة وتثبيت المعلومات التي تمت دراستها في المدرسة.
  • اختيار مكان هادئ بعيداً عن الإزعاج، والأصوات المرتفعة؛ لأنّ ذلك يشتّت انتباه الطفل ويحول دون تحقيق النتائج المطلوبة من عمليّة المذاكرة، ويمكن اختيار أكثر مكان يفضله ويحبه الطفل.
  • تحديد يوم للاستجمام في نهاية كل أسبوع، فذلك يجدد نشاط الطفل ويزيد من حيويّته.
  • عدم تجاوز مذاكرة المادة الواحدة عن ساعة، وذلك باستثناء حالات الامتحانات الفصليّة.
  • البدء بدراسة المادة التي تتطلب مذاكرتها وقتاً قصيراً، والانتهاء بالمادة التي تحتاج وقتاً طويلاً في مذاكرتها.
  • وضع جدول المذاكرة أمام الطفل من خلال لصقه على خرانة غرفة الطفل، أو وضعه على طاولة المذاكرة.
  • مراجعة الامتحانات في فترات الصباح، حيث يكون ذهن الطفل صافياً ومستعداً لاستقبال المعلومات.
  • تعويد الطفل على النوم باكراً، لكي يأخذ جسمه قسطاً من الراحة، وبالتالي يكون في اليوم التالي نشيطاً ومفعماً بالحيويّة.
  • تصميم جدول المذاكرة بطريقةٍ ملفتة للانتباه من خلال تلوينه وإرفاقه بالأشكال المزخرفة المتنوّعة مثل: النجوم، والدوائر، والمربعات، وغيرها.
  • تلوين المساحات الخالية من المذاكرة في الجدول، وبالتالي يتم تحديد أوقات الفراغ؛ وذلك لمعرفة عدد ساعات الدراسة خلال جميع أيام الأسبوع.
  • عدم إرهاق الطفل، لأنّ ذلك يؤثّر سلباً على نشاطه العقلي والجسدي.